الأخبار العاجلة
الرئيس الأسد: غياب الانتماء الى الوطن هو الوقود الذي يستخدم من قبل اعداء الداخل والخارج من اجل تفتيت الوطن  الرئيس الأسد: انغماس بعض السوريين في الارهاب لا يعني انتماءهم الى شريحة معينة بل الى الجانب المظام الذي يصيب اي مجتمع  الرئيس الأسد: نحن ننتصر مع بعضنا لا ننتصر على بعضنا  الرئيس الأسد: سورية صمدت لانها قوية ولانها واجهت الحرب بشجاعة وستكون مكانتها اكبر  الرئيس الأسد: نقول لكل من ارتكب اثما ان السبيل الوحيد امامه هو الانضمام للمصالحات وتسليم سلاحه  الرئيس الأسد: العملاء لم يتعلموا بعد كل هذه السنوات ان القاعدة البديهية ان لا شي يعطي النسان قيمته الا الانتماء للشعب الحقيقي  الرئيس الأسد: الوطن له مالكون حقيقيون وليس لصوصا  الرئيس الأسد: اليوم يندحر الارهاب ومع كل شبر يتطهر هناك عميل وخائن ومرتزق يتذمر لان رعاتهم خذلوهم  الرئيس الأسد: مخطط التقسيم ليس بجديد وعمره عقود ولا يتوقف عند الحدود السورية بل يشمل المنطقة ككل  الرئيس الأسد: سياسة بعض الدول ضد سورية اعتمدت على الإرهاب وتسويق محاولة تطبيق اللامركزية الشاملة لتضعف سلطة الدولة  الرئيس الأسد: الشراكة هي التعبير الحقيقي عن أهم اوجه الديمقراطية  الرئيس الأسد: أحد الجوانب الايجابية لقانون الادارة المحلية هو توسيع المشاركة في تنمية المجتمع المحلي الذي يقوم بادارة الموارد  الرئيس الأسد : اطلاق المشاريع التنموية بشكل محلي يتكامل مع المشاريع الاستراتيجية للدولة  الرئيس الأسد: الوحدات المحلية اصبحت الان اكث قدرة على تأدية مهامها دون الاعتماد على السلطة المركزية  الرئيس الأسد: جوهر ما يهدف اليه قانون الادارة المحلية هو تحقيق التوازن التنموي بين المناطق ورفع المستوى المعيشي وتخفيف العبئء عن المواطنيين  الرئيس الأسد: صدور القانون 107 الخاص بالادارة المحلية خطوة هامة في زيادة فاعلية الادارات المحلية  الرئيس الأسد اجراء الانتخابات المحلية في موعدها يثبت قوة الشعب والدولة ويؤكد فشل الأعداء في تحويل سورية الى دولة فاشلة     
  الأخبار |
خفايا الحياة لدى داعش.. الخوف هو المسيطر.. بقلم: إبراهيم شير  ضابط فرنسي: التحالف الدولي دأب على قتل المدنيين السوريين وتدمير مدنهم  روحاني: قوى الاستكبار فشلت في بث الخلافات بين أطياف الشعب الإيراني  الاحتلال يعتقل ستة فلسطينيين في الضفة الغربية  ظريف: اجتماعا وارسو وميونيخ كانا مسرحا للعزلة الأمريكية  طهران تستدعي السفيرة الباكستانية وتحتج على هجوم زاهدان  وزير الدفاع اللبناني لنظيره التركي: وجودكم في سورية احتلال  الرئيس الأسد خلال استقباله رؤساء المجالس المحلية من جميع المحافظات..اجراء الانتخابات المحلية في موعدها يثبت قوة الشعب والدولة ويؤكد فشل الأعداء في تحويل سورية الى دولة فاشلة  الخارجية القطرية: "الناتو العربي" سيفشل في حال لم تحل الأزمة الخليجية  قطر تكشف شرط العيش بسلام مع إسرائيل وتوجه دعوة عاجلة بشأن إيران  ظريف: أوروبا تحتاج أن يكون لديها إرادة لمواجهة تيار الأحادية الأمريكية  نتنياهو يعيّن كاتس في منصب القائم بأعمال وزارة الخارجية  الجيش يدمر أوكارا وتحصينات للإرهابيين ردا على اعتداءاتهم على المناطق الآمنة بريف حماة الشمالي  من وارسو إلى سوتشي.. هل معركة إدلب هي الحل؟  لدعم غوايدو... أمريكا ترسل 3 طائرات إلى كولومبيا  وثائق تكشف استغلال فرنسا لثروات تونس منذ فترة الاحتلال حتى اليوم  قوات صنعاء: 508 خرقا في الحديدة و64 غارة للتحالف خلال 72 ساعة  إلى اين سيذهب الدواعش بعد هزيمتهم في سورية؟  الحرس الثوري يهدد السعودية والإمارات بالثأر لدماء شهداء هجوم زاهدان  هيذر نويرت تسحب ترشيحها لمنصب السفيرة الأميركية في الأمم المتحدة     

أخبار سورية

2018-01-17 04:48:24  |  الأرشيف

«با يا دا» يجند المعلمين قسرياً في الحسكة وديرالزور

جنّد حزب «الاتحاد الديمقراطي – با يا دا» قسريا نحو 1000 شاب من الحسكة ودير الزور معظمهم معلمون في المدارس التابعة لما يسمى «الإدارة الذاتية» الكردية التابعة له.
ويربط مراقبون بين حملة التجنيد القسري تلك وبين ما أعلنه «التحالف الدولي» بقيادة الولايات المتحدة الأميركية السبت عن «ميليشيا مسلحة» جديدة في شمال شرق البلاد تتكون من 30 ألف مسلح والأكراد عمودها الفقري.
ورأى آخرون أن الأمر مرتبط باقتراب الحملة العسكرية التركية على مدينتي عفرين ومنبج، وبالغضب الذي بدأ في منبج الإثنين ضد «الاتحاد الديمقراطي».
ونقلت مواقع إلكترونية معارضة، عن الناشط، مهند اليوسف: أن «هيئة التربية التابعة لحزب الاتحاد الديمقراطي شرعت بإبلاغ نسبة معينة من المعلمين التابعة لها بالالتحاق بمعسكرات التجنيد القسري أو كما يسميها المسؤولون الأكراد معسكرات الدفاع الذاتي».
وأكد اليوسف، أن الهيئة «أبلغت الأسبوع الماضي 25 معلما بمنطقة تل حميس ومثلهم في تل براك والقحطانية واليعربية، وأضعاف العدد في كل من مناطق المالكية والحسكة ورأس العين بضرورة الالتحاق بمعسكرات التجنيد».
وقال: إن جميع المعلمين في مدارس إدارة حزب الاتحاد الديمقراطي كانوا مؤجلين بإشعار من هيئة التعليم، لكنها ألغت تلك الإشعارات لمئات المعلمين.
وأشار إلى أن الشبان وبينهم 200 ينحدرون من مناطق دير الزور والشدادي والهول نقلوا إلى معسكرات التجنيد وأهمها تل بيدر وكبكا وتل عدس.
وفي السياق، زعمت ما يسمى «هيئة الدفاع والحماية الذاتية» التابعة لـ«الاتحاد الديمقراطي»، بأن 850 شاباً من مناطق الحسكة والقامشلي والقحطانية والدرباسية والمالكية وتل حميس التحقوا بمعسكراتها ضمن «الدورة 31» بشكل «طوعي»، وأشارت إلى أن معظم الملتحقين هم مدرسون في مدارسها.
وكان معسكر «كبكا» شمال مدينة الحسكة خرّج 600 مسلح من أبناء دير الزور في دورة خاصة يوم الجمعة الماضي.
وبدأ أهالي مدينة منبج شرق حلب الإثنين، «إضراب الكرامة» ضد ممارسات «قوات سورية الديمقراطية- قسد»، على خلفية مقتل شابين من أبناء عشيرة البوبنا.
وقال ناشطون: إن جميع المحال التجارية في أسواق المدينة أغلقت أبوابها تلبية لدعوة شيوخ عشائر المنطقة لإضراب عام لا يشمل المشافي والصيدليات.
وتعتبر «وحدات حماية الشعب» الذرع العسكري لـ«حزب الاتحاد الديمقراطي» وهي العمود الفقري لـ«قسد».
وسبق أن تظاهر مدنيون، يوم 4 تشرين الثاني، في مدينة منبج ضد قرار التجنيد الإجباري الصادر عما يسمى «المجلس التشريعي» لـ«قسد»، تلا ذلك مظاهرة ضد اعتراف الرئيس الأميركي دونالد ترامب بالقدس عاصمة لإسرائيل.

عدد القراءات : 3496
التصويت
إلى أين تتجه الأمور في فرنسا بعد احتجاجات السترات الصفراء؟
 
تصفح مجلة الأزمنة كاملة
عدد القراءات: 3471
العدد: 486
2018-08-06
 
Powered by SyrianMonster Web Service Provider - all rights reserved 2019