دمشق    17 / 08 / 2018
رحلات من المحافظات طيلة أيام معرض دمشق الدولي.. طباعة مليون بطاقة دخول كدفعة أولى بسعر 100 ليرة  هل حان سؤال انهيار السعودية؟.. بقلم: فؤاد إبراهيم  كيم جونغ أون: القوى المعادية تحاول خنق شعبنا عبر الحصار والعقوبات  واشنطن: التعاون مع موسكو متواصل رغم توتر العلاقات  الليرة التركية تعاود الانخفاض مجددا  الذهب يتجه نحو تسجيل أكبر خسارة أسبوعية في أكثر من عام  بوتين يبحث مع ميركل جملة من المشاريع الهامة تهددها بلدان ثالثة  طريق دمشق – عمان غير سالكة مجددًا: مناكفات سياسية ومؤشرات خلافات حدودية  دعوة لمحاصرة قاعدة التنف الأمريكية في سورية  هل يحقق ترامب النبوءة الماركسية؟.. بقلم: ليلى نقولا  الجزائر تطلق حملة لجمع جلود الأضاحي.. لهذا السبب  وزراء 3 دول خليجية يجتمعون لوقف تدهور اقتصاد البحرين  العفو الدولية: هجمات التحالف السعودي في اليمن ترقى إلى جرائم حرب  “الناتو” شمّاعة ترامب لابتزاز حلفائه الأوروبيين.. بقلم: علي اليوسف  تحالف النظام السعودي يواصل عدوانه على اليمن ويقصف صعدة وصنعاء  وحدات الجيش تدمر تحصينات للتنظيمات الإرهابية وتقضي على عدد من أفرادها بريفي إدلب وحماة  روسيا تحتج بشدة على انتهاكات أمريكا للقانون الدولي  ألمانيا تتوصل لاتفاق مع اليونان حول اللاجئين  العراق يدين الضربات التركية على سنجار وينفي وجود تنسيق مع أنقرة  

أخبار سورية

2018-02-13 17:13:46  |  الأرشيف

“قوات النمر” بقيادة سهيل الحسن الى الغوطة الشرقية لحسم المعركة مع “النصرة”

من الشمال السوري إلى محيط العاصمة وتحديدا إلى مشارف الغوطة الشرقية لدمشق انتقلت قوات النمر، التي يقودها الضابط الأكثر شهرة في القوات المسلحة السورية سهيل الحسن، حيث تدور هناك أعنف المعارك بين قوات الجيش السوري وجبهة النصرة والفصائل المتحالفة معا.
و تستعد قوات “النمر” التي يقوها الضابط في الجيش السوري سهيل الحسن لبدء عملية عسكرية في الغوطة الشرقية.
وبدأت قوات “النمر” التحضيرات العسكرية للانتقال إلى جبهة الغوطة الشرقية لدمشق لبدء عملية عسكرية ضد جبهة النصرة والفصائل المتحالفة معها هناك .
وأكدت صفحة عمليات قوات “النمر” عبر “فيس بوك” التحضير للعملية العسكرية، ونشرت صورة من محيط الغوطة الشرقية، أشارت فيها إلى قرب المعركة شرقي دمشق.
وتعتبر قوات النمر، قوات هجومية اوكلت اليها خلال السنوات الماضية جبهات القتال الصعبة في حلب وإدلب والبادية  واكتسب قائد هذه القوات الضابط سهيل حسن شهرة واسعة، من خلال تمكنه مع قواته من حسم العديد من الجبهات ، وكان الحسن قد ظهر في اجتماع بين الرئيس الأسد والرئيس فلاديمير بوتين خلال زيارة الأخير للقاعدة العسكرية الروسية في مطار حميميم ونقلت وسائل إعلام سورية وروسية آنذاك  أن الرئيس بوتين أثنى على أداء الحسن في المعارك.
وشكلت جبهة الغوطة الشرقية تحديدا كبيرا، خاصة ان قذائف الهاون والقذائف الصاروخية تتساقط على العاصمة دمشق منذ حوالي الشهر ما خلف العديد من القتلى  الجرحى في صفوف المدنيين واضرارا بالممتلكات، ما جعل القيادة السورية تتخذ قرارها بحسم القتال هناك، ودعمت روسيا هذا القرار وعطلت الاسبوع الماضي مشروع قرار في مجلس الأمن يقضي بارساء هدنة لمدة شهر في عموم الجبهات المشتعلة، إذ تعرضت الملحقية التجارية الروسية في دمشق لقصف مصدره الغوطة .
عدد القراءات : 3618
alazmenah.com - All rights reserved 2018
Powered by SyrianMonster - Web services Provider