دمشق    28 / 05 / 2018
190 ألف طالب وطالبة يتوجهون إلى امتحانات الثانوية اليوم … الوز: ندوات امتحانية للمنصة التربوية السورية للإجابة عن تساؤلات الطلاب يومياً  الموارد المائية تستعد للصيف والتقنين بالحدود الدنيا … الحسن: كميات الهطل المطري تجاوزت المعدل في معظم المحافظات … 770 ملياراً أضرار قطاع الموارد المائية.. رصد6 مليارات ليرة خطة إسعافية  في الطريق إلى باب المندب: قاعدة سعودية أميركية غرب تعز  سيول تتوسط بين ترامب وكيم: «القمة» تستعيد عافيتها  أفُقُ النزاع الأوروبي الأميركي .. بقلم: ورد كاسوحة  القرارات الأميركية العبثية.. بقلم: زياد حافظ  تفاصيل مثيرة حول مخبأ نتنياهو السرّي  الحريري يبدأ استشاراته النيابية... الطريق إلى تشكيل الحكومة معبدة  باكستان تعين كبير قضاة سابق رئيسا مؤقتا للوزراء لحين إجراء انتخابات  غموض وضع عباس الصحي يستنهض صراع الأجنحة داخل "فتح".. وأمريكا تدخل على الخط  الأحداث في سورية تشرخ اللاجئين  الشرطة البريطانية تحقق بتهديدات بالقتل لحارس ليفربول  روحاني: الأمريكيون يكذبون بزعمهم عدم حصار شعبنا  لوغانسك: العسكريون الأوكرانيون يقتلون بعضهم البعض بسبب مناطق النفوذ  ترامب: مسؤولون أمريكيون في كوريا الشمالية للإعداد للمحادثات  الجيش الليبي يسيطر على معقلين للجماعات المسلحة في درنة  الخارجية الأمريكية: محادثات بين واشنطن وبيونغ يانغ للأعداد للقمة\rالمقررة بين رئيسى البلدين  معارضة الرياض حاولت بث شرخ مع الحلفاء … لجنة تعديل الدستور تشمل قياديين في «الجبهة الوطنية».. وقد تتوسع  الكيان الصهيوني يهدد!  

أخبار سورية

2018-02-13 17:13:46  |  الأرشيف

“قوات النمر” بقيادة سهيل الحسن الى الغوطة الشرقية لحسم المعركة مع “النصرة”

من الشمال السوري إلى محيط العاصمة وتحديدا إلى مشارف الغوطة الشرقية لدمشق انتقلت قوات النمر، التي يقودها الضابط الأكثر شهرة في القوات المسلحة السورية سهيل الحسن، حيث تدور هناك أعنف المعارك بين قوات الجيش السوري وجبهة النصرة والفصائل المتحالفة معا.
و تستعد قوات “النمر” التي يقوها الضابط في الجيش السوري سهيل الحسن لبدء عملية عسكرية في الغوطة الشرقية.
وبدأت قوات “النمر” التحضيرات العسكرية للانتقال إلى جبهة الغوطة الشرقية لدمشق لبدء عملية عسكرية ضد جبهة النصرة والفصائل المتحالفة معها هناك .
وأكدت صفحة عمليات قوات “النمر” عبر “فيس بوك” التحضير للعملية العسكرية، ونشرت صورة من محيط الغوطة الشرقية، أشارت فيها إلى قرب المعركة شرقي دمشق.
وتعتبر قوات النمر، قوات هجومية اوكلت اليها خلال السنوات الماضية جبهات القتال الصعبة في حلب وإدلب والبادية  واكتسب قائد هذه القوات الضابط سهيل حسن شهرة واسعة، من خلال تمكنه مع قواته من حسم العديد من الجبهات ، وكان الحسن قد ظهر في اجتماع بين الرئيس الأسد والرئيس فلاديمير بوتين خلال زيارة الأخير للقاعدة العسكرية الروسية في مطار حميميم ونقلت وسائل إعلام سورية وروسية آنذاك  أن الرئيس بوتين أثنى على أداء الحسن في المعارك.
وشكلت جبهة الغوطة الشرقية تحديدا كبيرا، خاصة ان قذائف الهاون والقذائف الصاروخية تتساقط على العاصمة دمشق منذ حوالي الشهر ما خلف العديد من القتلى  الجرحى في صفوف المدنيين واضرارا بالممتلكات، ما جعل القيادة السورية تتخذ قرارها بحسم القتال هناك، ودعمت روسيا هذا القرار وعطلت الاسبوع الماضي مشروع قرار في مجلس الأمن يقضي بارساء هدنة لمدة شهر في عموم الجبهات المشتعلة، إذ تعرضت الملحقية التجارية الروسية في دمشق لقصف مصدره الغوطة .
عدد القراءات : 3618
alazmenah.com - All rights reserved 2018
Powered by SyrianMonster - Web services Provider