الأخبار |
اللاشمانيا... تركة «داعش» لسكان شرق سورية  إسرائيل تحتفي بالاعتراف «الترامبي»: متى يأتي دور الضفة؟  تنديد دولي بقرار ترامب وتحذيرات من التصعيد ودمشق: الجولان سيعود  اعتقال ميشال تامر: استعراض داخلي لإمرار المشاريع الخارجية  سلفة على الفساد!.. بقلم: وصال سلوم  الجيش في مواجهة «السترات الصفر» وعقدة إضرابات 1948  لبنان في عين العاصفة.. تحركات بحرية أمريكية واشعال فتنة دموية  إلى طرطور الصهاينة .. "خسئت"  خبراء: تغريدة ترامب حول الجولان قد تكون جزءا من صفقة القرن  الخارجية: الإدارة الأميركية لا تمتلك أي حق أو ولاية في أن تقرر مصير الجولان المحتل وأي اعتراف أو إجراء منها حوله عمل غيرشرعي  تقرير سري يحمل معلومات خطيرة... خطة التخلص من القذافي بدأت قبل ربع قرن من مقتله  الجولان السوري المحتل: خزان المياه والنبيذ لإسرائيل  مقتل ما لا يقل عن 26 شخصا وإصابة 28 آخرون جراء احتراق حافلة ركاب في الصين  الانفجارات في ادلب مستمرة .. والنائب العام لـ “حكومة الإنقاذ” مصاب  اختتام التحقيق في قضية التدخل في الانتخابات الأمريكية والديمقراطيون يطالبون بنشره كاملا  ترامب يُهدي «إسرائيل» «بوشاراً» لهدفين اثنين.. بقلم: د.وفيق إبراهيم  أجندات التقسيم والتفتيت في واشنطن و"تل ابيب"  الجعفري: أي إجراء من الولايات المتحدة حول الجولان المحتل عمل غير شرعي  ما قيمة اعتراف ترامب بسيادة الاحتلال الإسرائيلي على الجولان السورية؟     

أخبار سورية

2018-02-21 03:45:48  |  الأرشيف

«الدفاع الروسية» ستشوش على الاتصالات الخليوية في قاعدتي حميميم وطرطوس

أعلنت وزارة الدفاع الروسية، أن قوات الحرب الإلكترونية في الجيش الروسي، ستبدأ بالتشويش على الاتصالات الخليوية في قاعدتي حميميم وطرطوس.
وقال مصدر في الوزارة، بحسب موقع «روسيا اليوم» الإلكتروني: إن «التشويش سيشمل الاتصالات الخليوية (2G و3G) داخل وفي محيط قاعدتي حميميم وطرطوس العسكريتين الروسيتين». وذكر المصدر، أنه تم اتخاذ هذا القرار، بعد تعرض القاعدتين الروسيتين لهجمات بطائرات من دون طيار مرتين في بداية العام الجاري، وقال: «يمكن استخدام الهواتف النقالة لتوجيه الدرونات».
ويرى خبراء أن هذه الخطوة ستسمح كذلك بالتقليل من احتمال تسرب المعلومات من القاعدتين، وحتى بدء التشويش، طلبت القيادة من العسكريين استخدام الهواتف النقالة غير الذكية.
وفي سياق متصل، تناقلت وسائل إعلام روسية، بحسب وكالة «سبوتنيك»، أنباء حول إصدار رئيس الإدارة الثامنة التابعة لهيئة الأركان العامة للقوات المسلحة الروسية يوري كوزنيتسوف أمراً بوقف إشارات الاتصال (2G و3G) في القاعدتين الروسيتين حميميم وطرطوس.
وتتولى مسؤولية تنفيذ الأمر إدارة قوات المكافحة الإلكترونية.
وأفادت وسائل إعلام روسية، بأن الوثيقة تنص على ضرورة وقف إشارات الاتصال حتى 30 آذار على جميع مناطق الوجود العسكري الروسي في سورية، وفي طرطوس حتى 1 تموز. وأكد مصدر في وزارة الدفاع، أن أمر هيئة الأركان العامة جاء على خلفية هجمات الطائرات المسيرة، التي يمكنها تتبع إشارات معينة عن طريق رقم الهاتف. كما نصت الوثيقة على تجهيز غرفة للإنترنت في حميميم، تضم 30 كمبيوتراً من أجل اتصال العسكريين بأقاربهم، بالإضافة إلى غرفة مماثلة في طرطوس، فيها 5 مقاعد بحلول 1 تموز.
وكان مسلحون قد حاولوا مهاجمة القاعدة العسكرية الروسية، في مطلع كانون الثاني. وقد استخدم المسلحون 13 طائرة مسيرة، إلا أن أياً منها لم يحقق الهدف.
من جانبها أعلنت وزارة الدفاع الروسية حينها أن قواتها في سورية قضت على مجموعة المسلحين الذي قصفوا قاعدة حميميم، يوم 31 كانون الأول الماضي، ودمرت مستودعا للطائرات المسيرة في محافظة إدلب.
وذكرت الوزارة، في بيان صدر عنها، الشهر الفائت، أن «قيادة مجموعة القوات الروسية في سورية نفذت عملية خاصة للعثور على مجموعة المسلحين المخربين الذين قاموا، يوم 31 كانون الأول من العام 2017 بقصف حرم قاعدة حميميم الجوية بقذائف هاون».
وأوضح البيان أن «العملية شارك فيها جميع القوات ووسائل الاستطلاع المتعدد المستويات للاستخبارات العسكرية الروسية في سورية».
عدد القراءات : 3444
التصويت
هل تخرج احتجاجات السترات الصفراء في فرنسا عن السيطرة؟
 
تصفح مجلة الأزمنة كاملة
عدد القراءات: 3476
العدد: 486
2018-08-06
 
Powered by SyrianMonster Web Service Provider - all rights reserved 2019