الأخبار |
إسرائيل تطلق منطادا مجهزا بكاميرات لمراقبة جنوب لبنان  مقتل صبي بإطلاق نار في مدرسة أمريكية  مقتل 3 جنود إسرائيليين وإصابة 2 بعملية فدائية قرب رام الله  الصين تحتجز كنديا ثانيا بعد استجوابه.. وأتاوا تعتبره مفقودا  ماي: لن أتزعم حزب المحافظين في انتخابات 2022  واشنطن ومحاولة إعادة "غزو العراق"  اتفاق ستوكهولم حول اليمن: صفحة جديدة للحل السياسي وتفاهمات بشأن الحديدة وتعز  غوتيريس يعلن الاتفاق على وقف إطلاق النار بالحديدة  الخارجية الروسية: موسكو ترفض اتهامات واشنطن بشأن انتهاك معاهدة الصواريخ  البنتاغون يحذر أنقرة من مهاجمة حلفائه الأكراد شمالي سورية  الشيوخ الأمريكي يصوت لصالح قرار ينهي الدعم العسكري للسعودية في اليمن  كاتب أمريكي: روسيا والصين خطر على البشرية  7 قتلى وعشرات الإصابات في حادث اصطدام قطار في أنقرة  «المحافظون» أنقذوا تيريزا ماي... في مقامرة كبرى  رئيس وفد صنعاء"أنصار الله: ما أنجز في السويد شيء جيد وإيجابي  "قسد" تتقدم على "داعش" في بلدة هجين  ماكرون وماي: المصير الغامض.. بقلم: عبد الله السناوي  الرئيس الأسد لوفد روسي: أهمية استثمار اجتماعات اللجنة المشتركة لوضع تصورات طويلة الأمد لعلاقات اقتصادية قوية بين البلدين  الحكومة الفرنسية توجه دعوة عاجلة لـ "السترات الصفراء" قبل مظاهرات السبت  موسكو: فرض القوانين الإسرائيلية على الجولان السوري المحتل مرفوض وفقاً للقوانين الدولية     

أخبار سورية

2018-03-17 13:31:42  |  الأرشيف

تفاصيل مفاوضات "فيلق الرحمن" مع روسيا منذ صيف 2017.. وكيف سقطت

ما هي تفاصيل المفاوضات بين "فيلق الرحمن"  والجانب الروسي حول إدخال الغوطة الشرقية ضمن اتفاقات خفض التصعيد، والتي بدأت في صيف عام 2017 حتى توقفها في شهر كانون الأول من العام نفسه بعد تفجير نفق حرستا.

تقول المصادر العارفة بملف التفاوض بين "فيلق الرحمن" التابع لـ"جماعة الإخوان المسلمين" والجانب الروسي حول إدخال الغوطة الشرقية من دمشق تحت مظلة خفض التصعيد، أن مسؤولين في "فيلق الرحمن" تواصلوا مع قاعدة حميميم الروسية عارضين إدخال الغوطة الشرقية لدمشق في اتفاق خفض التصعيد. وتضيف المصادر أن "اجتماعا حصل في جنيف بسويسرا في منتصف شهر آب عام 2017 بين الجانب الروسي ومعتصم شمير وهو شقيق قائد "فيلق الرحمن" في الغوطة الشرقية عبد الناصر شمير، عرض فيه معتصم رغبة "جماعة الإخوان المسلمين" و"فيلق الرحمن" التابع لها بإدخال الغوطة الشرقية تحت مظلة مناطق خفض التصعيد التي تديرها روسيا في سورية".

وتقول المصادر أن "الجانب الروسي طلب من معتصم شمير إيصال شروطه لقيادة "فيلق الرحمن" وأولها إجلاء مسلحي جبهة  النصرة من الغوطة"، وتشير المصادر الى أن "الرد أتى بعد عدة أيام من قيادة "فيلق الرحمن" في الغوطة تقول فيه ان عدد مقاتلي "جبهة النصرة" هناك قليل جداً ويمكن لـ"فيلق الرحمن" (تكنيسهم) ـ بحسب التعبير الذي استخدم ـ خلال ساعات وهم لا يشكلون أي عائق في دخول الغوطة في مناطق خفض التصعيد".

وتشير المصادر نفسها أن "هذا الجواب لم يقبل به الجانب الروسي الذي قدم لائحة إسمية تضم (735) اسمًا هم مقاتلون في "جبهة النصرة" و"لواء فجر الأمة" و"حركة أحرار الشام" وهؤلاء المقاتلون متواجدون في الغوطة الشرقية ويمكن لهم عرقلة الإتفاق في حال لم يتم إخراجهم من الغوطة قبل إدخالها في مناطق خفض التصعيد، وتم الإتفاق على الإستمرار بالتواصل لحل الموضوع حيث وعدت قيادة "فيلق الرحمن" بحل هذه العقدة واستمرت حالة المرواحة حتى شهر تشرين الثاني عام 2017 تاريخ حصول اجتماع آخر بين معتصم الشمير والجانب الروسي وقدم الشمير أربعة أسماء سوف يرسلهم "فيلق الرحمن" للتفاوض".

وتؤكد المصادر أن "الجانب الروسي وافق على الأسماء الأربعة وسأل الشمير عن كيفية خروج الوفد من الغوطة فأجاب الوفد الروسي أنه سوف يكون تحت حماية الشرطة العسكرية الروسية وسوف يتم نقل أعضاء الوفد إلى مطار حميميم العسكري ومن هناك سوف يتم نقلهم على متن طائرة روسية إلى جنيف وعد معتصم الشمير بإتمام الإتفاق وعرض زيادة أعضاء الوفد إلى خمسة وافق الروسي وتم الاتفاق على تحديد موعد لخروج وفد "فيلق الرحمن" من الغوطة، غير أن كل شيء إنهار نهاية شهر كانون أول2017 عندما حصل انفجار النفق في حرستا وبدأ هجوم المسلحين على مباني إدارة المركبات هناك وهذا ما أثار غضب الروسي الذي إتهم "فيلق الرحمن" بحفر النفق. لكن قيادة "الفيلق" قالت أن "لواء فجر الأمة" هو من حفره وليس بإمكان الفيلق ضبطهم أو السيطرة عليهم أتى جواب الروس جازما بمسؤولية "فيلق الرحمن" عن حفر النفق".

ونقلت المصادر أن "الجانب الروسي قال للمعتصم شمير: "قلتم لنا في بداية المفاوضات أن "النصرة" و"لواء فجر الأمة" يمثلان حالة ضعيفة في الغوطة وأن بإمكانكم القضاء عليهما خلال ساعات معدودة والآن تقولون العكس تماما، أنتم غير جديرين بثقتنا ولدينا كامل الأدلة على مسؤوليتكم عن حفر النفق وتفجيره".

وكان هذا اخر اتصال بين الطرفين، "انتهت المفاوضات حينها وقرر الروس أن الوقت حان للانتهاء من جيب الغوطة".

عدد القراءات : 3476
التصويت
تسليم روسيا لسورية منظومة "إس-300" هل هو:
 
تصفح مجلة الأزمنة كاملة
عدد القراءات: 3463
العدد: 486
2018-08-06
 
Powered by SyrianMonster Web Service Provider - all rights reserved 2018