الأخبار |
الحديدة وإتفاق ستوكهولم.. هل يتحقق السلام؟  المعارك تواصلت ومزيد من الخسائر في صفوف الميليشيا … «قسد»: السيطرة على هجين يحتاج بعض الوقت  البرلمان العربي يدعو (الجامعة) لإعادة سورية إلى مقعدها والعمل العربي المشترك  رِهان الجولاني السرِّي.. بقلم:عبد الله سليمان علي  «واشنطن بوست»: القوات الأميركية في سورية تواجه خطراً  الشمال السوري.. بين الاطماع التركية والتعنت الكردي..  أردوغان: سنتسلم 120 مقاتلة إف-35.. ولكن  قتلى وجرحى جراء انفجار سيارة مفخخة في سوق وسط مدينة عفرين السورية  ١٤٨ ألف مواطن تلقوا الرعاية النفسية في 9 أشهر  سيناريو عفرين يتكرر.. أردوغان إلى ما أبعد من حلم المناطق الآمنة!  صحوة متأخرة من "البرلمان العربي" أم إقرار بفشل ما خُطط له؟  "إس 300" التي باتت تهدد القواعد الأميركية في سورية!  حادث أليم.. مصرع حفيدة أحد رؤساء أفريقيا  السفارة السورية في الأردن تجري مصالحة مع من ارتكب جرماً … عودة أكثر من 1200 مهجّر خلال 24 ساعة  نجل نتنياهو: السلام يتحقق بطرد كل المسلمين!  سر "السوار الأحمر" في يد ابن سلمان وابن زايد... ماذا يحدث مارس المقبل  نظام أردوغان: ننسق مع موسكو وواشنطن.. وأميركا للمسلحين و«الائتلاف»: ابقوا بعيدين  حزب العمال الكردستاني: سنرد بقوة في حال استهدفت تركيا الأكراد بسورية  أين ألعابنا الأخرى..؟.. بقلم: صفوان الهندي     

أخبار سورية

2018-03-19 20:28:17  |  الأرشيف

الغاء جلسة مجلس الأمن حول حقوق الانسان في سورية لعدم اكتمال نصاب التصويت على عقد الجلسة

الغيت جلسة لمجلس الأمن كانت مقررة اليوم حول حقوق الإنسان في سورية  لعدم اكتمال نصاب التصويت على عقد الجلسة وذلك على خلفية تصويت إجرائي طلبه ممثل روسيا.
 
ممثل روسيا في مجلس الأمن قال: أن التنظيمات الإرهابية تقوم بترويع المواطنين في سورية لسنوات .. وهذه المبادرة لعقد الجلسة مسيّسة ولا علاقة لها بمعاناة الشعب السوري لذلك اعترضنا على عقد هذه الجلسة.
 
من جهته عارض ممثل الصين النظر في هذه الجلسة لحالة حقوق الإنسان في سورية لأن بلاده ترى أن طرح هذا الأمر بهذه الطريقة يقوض مهام المجلس الأساسية. 
 
ممثل سورية الدائم لدى الأمم المتحدة الدكتور بشار الجعفري قال في اتصال هاتفي مع التلفزيون السوري: أن ما حصل أن الوفود الغربية طلبت عقد جلسة حول حقوق الانسان في سورية واعترض عليها مندوبا روسيا والصين لأنها غير مدرجة على جدول الأعمال.
 
 وتابع الجعفري من الناحية الاجرائية يجب الحصول على 9 أصوات من أصل 15 لعقد الجلسة و ما حصل اليوم مهم جداً من الناحية السياسية لأن مجلس الأمن انقسم على نفسه.
 
وأوضح الجعفري أن الوفود الغربية حاولت فرض جدول أعمال على مجلس الأمن وبذلك فشل عقد الجلسة وهي  تحاول أن تعقد أكبر عدد من الاجتماعات لممارسة الضغط على سورية وحلفائها.
 
وأشار الجعفري أن محاولة عقد جلسة لمجلس الأمن اليوم هي محاولة رخيصة جداً لأن هذه الجلسة أظهرت ضعف حسابات الدول الغربية. منوهاً إلى أن الوفود الغربية اختارت 17 نيسان القادم موعداً لعقد جلسة حول حقوق الإنسان في سورية وهناك استثمار خاطئ لآليات الأمم المتحدة.
 
عدد القراءات : 4408
التصويت
إلى أين تتجه الأمور في فرنسا بعد احتجاجات السترات الصفراء؟
 
تصفح مجلة الأزمنة كاملة
عدد القراءات: 3464
العدد: 486
2018-08-06
 
Powered by SyrianMonster Web Service Provider - all rights reserved 2018