دمشق    23 / 05 / 2018
دمشق: انسحاب أو بقاء القوات الحليفة في سوريا شأن يخصنا وغير مطروح للنقاش  تنحي رئيس أساقفة أستراليا بعد إدانته باستغلال طفل  مخيم اليرموك شبه مدمر بالكامل وعدد الفلسطينيين الذين بقوا لا يزيد عن 200  الخارجية الروسية: الشروط التي طرحتها أمريكا على إيران غير مقبولة بالنسبة لطهران  "أنصار الله": قصف صاروخي ومدفعي على تجمعات جنود التحالف  السفارة الأمريكية توضح ملابسات تسلمها لوحة تظهر"المعبد الثالث" بدل الأقصى  روسيا تعلن عن كشف نفطي مهم في العراق  الجيش يتصدى لمحاولة تسلل إرهابيين من "داعش" إلى عدد من النقاط في بادية الميادين  التلويح بالسيناريو الليبي.. واشنطن لا ترى بشرا خارج "الناتو"  "بي بي" تعلق العمل في حقل غاز مشترك مع إيران  روسيا تتهم دولا غربية بالسعي لتسييس منظمة حظر الأسلحة الكيميائية  الجامعة العربية توقف التعامل مع غواتيمالا بعد نقل سفارتها إلى القدس  أنغولا تقيل ممثلها الذي حضر افتتاح السفارة الأمريكية في القدس  ليبرمان: مشروع "حماس" العسكري باء بالفشل وعليها الاعتراف بذلك  إعصار يضرب منطقة أرض الصومال ويقتل عشرات الأشخاص  اكتمال تركيب مراكز المراقبة الروسية والتركية والإيرانية على الخط الفاصل في إدلب  حكومة يوسف الشاهد في تونس على وشك الرحيل  ترامب يقول حتى الجاسوس داخل المقر لم يعثر على أثر لـ"التواطؤ مع روسيا"  صحيفة: الناتو يقف عاجزا أمام "قاتل حاملات الطائرات" الروسي  الرئيس اللبناني يجري غدا استشارات نيابية لتسمية رئيس الحكومة الجديدة  

أخبار سورية

2018-04-21 04:54:18  |  الأرشيف

خريطة القلمون: الجيش السوري يسيطر على جبال البتراء..المسلحون الى أين؟

تمكنت وحدات الجيش السوري من السيطرة على جبال البتراء والأفاعي في القلمون الشرقي، وصادرت أكثر من 20 دبابة للمجموعات المسلحة بالاضافة للعديد من الأسلحة الثقيلة والمتوسطة.
ومن خلال التقدم في هذه الجبال جرى عزل بلدات الرحيبة وجيرود والناصرية، والتي أعلن مسلحوها الخميس استسلامهم للجيش السوري وقبلوهم الخروج من المنطقة بحسب ما أفاد موقع مراسلون.
 
من جهتها أعلنت وكالة سانا أن الأتفاق، والذي جرى التوصل إليه، يقضي بخروج المسلحين من آخر تواجد لهم في بلدات الرحيبة وجيرود والناصرية إلى إدلب وجرابلس، وأضافت الوكالة أن الاتفاق سيبدأ تطبيقه اليوم السبت.
 
وسيعمل المسلحون على تسليم أسلحتهم الثقيلة والمتوسطة للجيش السوري بالاضافة لمخازن الذخيرة، وذلك قبيل خروجهم من المنطقة تطبيقا لبنود الاتفاق.
 
وجاء دخول الجيش السوري للجبال المحاذية للبلدات ”كما يظهر في الخريطة” كعملية تمشيط لأوكار الارهابيين وبحثا عن الفارين، بالاضافة لمصادرة عتاد المسلحين المنتشرة في تلك المناطق الجبلية.
 
عدد القراءات : 3313
alazmenah.com - All rights reserved 2018
Powered by SyrianMonster - Web services Provider