دمشق    22 / 08 / 2018
الخارجية الروسية: لا يوجد خطط للقاء منفصل بين لافروف وممثلي حركة طالبان  درغام ينفي نية المركزي طباعة عملة نقدية ورقية من فئة الخمسين ليرة  صربيا تؤكد دعمها لروسيا وترفض الانضمام للعقوبات ضدها  الأمم المتحدة تنفي وجود توجيهات سرية بشأن سورية  موسكو تدعو 12 دولة بينها الولايات المتحدة للمشاركة في لقاء حول أفغانستان  مليارديرات أمريكا يتناحرون لنهب أوروبا  ما هي وصية حنا مينة التي نشرها في الصحف الرسمية السورية ؟  جسر الشغور.. الايغور أول الهالكين  حارس يسرق مبلغ ثمانية آلاف دولار أمريكي من فيلا بريف دمشق  حظر جوي وبري.. الكشف عن تفاصيل السياسة الامريكية الجديدة في سورية  اللاجئون والنازحون السوريون العائدون لديارهم.. بالأرقام  «كاسة» شاي لجيش الاحتلال.. بقلم: ايفين دوبا  الوطن ما بين الوطني والديني!!.. بقلم: حاتم استانبولي  ماهي التطورات الأخيرة في إدلب  زلزال بقوة 6.7 درجة يضرب جنوب المحيط الهادي  البحرين توقف إصدار تأشيرات دخول للقطريين  مليار دولار قيمة صادرات إسرائيل السنوية إلى دول الخليج  فتح ملف الإخوان في الكونغرس الأمريكي.. ضرب ثلاثة عصافير بحجر واحد  روسيا تطمح لشغل المركز الأول في تصدير الأسلحة دولياً  

أخبار سورية

2018-04-25 13:33:27  |  الأرشيف

انسحابات وانشقاقات في ما يسمى"الائتلاف السوري" المعارض

 أعلن عدد من أعضاء ما يسمى "الائتلاف السوري المعارض" عن انسحابهم منه، بسبب خلافات داخل التنظيم.

وقرر كل من جورج صبرا وسهير الأتاسي وخالد خوجة مغادرة ما يسمى قيادة "الائتلاف"، تعبيرا عن رفضهم للخلافات داخله وانحرافه عن  ما سموه أهدافه الأصلية.

وأوضح صبرا على حسابه في "فيسبوك" أن سبب قرار الاستقالة من منصب رئيس "المجلس الوطني السوري" في "الائتلاف" والانسحاب منه يعود إلى أن هذا التنظيم لم يعد ائتلافا تأسس في عام  2012 ولم يعد يحمل "أمانة الإخلاص لمبادئ الثورة وأهداف الشعب" حسب زعمه.

 

من جانبها، علّقت الأتاسي، على حسابها في "تويتر"، حول انسحابها زاعمة ان هذا القرار جاء بسبب خسارة ما يسمى  قوى  الائتلاف "التحدي الذي فرضه عليها المجتمع الدولي"، مضيفة أنها لم تعد ترى من الممكن العمل ضمنه.
بدوره، أعرب خوجة في بيان له عن تضامنه مع الأتاسي وصبرا في الأسباب التي دفعتهما إلى ترك الائتلاف.

وتزامنت حملة الانسحابات هذه مع اجتماعات يعقدها "الائتلاف" لانتخاب رئيس وهيئة رئاسية جديدين له.

عدد القراءات : 3321
alazmenah.com - All rights reserved 2018
Powered by SyrianMonster - Web services Provider