دمشق    23 / 06 / 2018
الجنوب السوري: خيارا الاتفاق والمواجهة العسكرية  فلسطين و«صفقة القرن»: الإعلان بات وشيكاًَ  «أوبك» تقرّ سياسة الإنتاج الجديدة: «تسوية» تمرّر زيادة معتدلة  انتخابات الغد: مصير «تركيا أردوغان»..بقلم: حسني محلي  البعثة السورية تخطف الأضواء في حفل افتتاح دورة ألعاب المتوسط بتاراغونا  الجيش الذي لا يُقهر؟!.. بقلم: زياد حافظ  مسلحو درعا يرفضون التسوية.. اغتيالاتٌ بحق أعضاء لجان المصالحة  كيف سيواجه الأميركيون عملية تحرير الجنوب السوري؟.. بقلم: شارل أبي نادر  كرة الثلج تتدحرج: حرب جديدة على غزة؟  تونس ترفع أسعار الوقود للمرة الثالثة هذا العام‭ ‬  بوليفيا تصادر حوالي 174 طنا من المخدرات منذ بداية العام  ظريف يعلن في مقال قائمة ببعض مطالب إيران من أميركا  هذه الدول قد تؤيد رفع العقوبات الأوروبية عن روسيا!  قتلى وجرحى في محاولة لاغتيال رئيس وزراء إثيوبيا الجديد  الاتحاد الأوروبي.. اندماج بطيء.. بقلم: عناية ناصر  ما هي خطة المعركة المرتقبة في الجنوب السوري؟  الكرملين يعلق على احتمال لقاء بوتين وترامب في تموز المقبل  التحضيرات الهجوميّة في الجنوب وحلقُ اللّحى في إدلب  إسرائيل تنهي الترتيبات لعدوان جديد على أهل غزة  اجتماع صعب لـ«أوبك» اليوم: «تسوية» تنقذ مشروع زيادة الإنتاج؟  

أخبار سورية

2018-05-10 10:08:06  |  الأرشيف

مصرف سورية المركزي يرد على أنباء إصدار ورقة الـ5 آلاف ليرة

رد مصرف سورية المركزي في بيان نشره أمس الأربعاء على أخبار اتهمته بعجزه عن كبح التضخم في البلاد وعزمه على إصدار ورقة نقدية جديدة من فئة الـ5000 ليرة سورية.
 
ودافع المركزي عن سياسته النقدية وخططه لطرح فئات جديدة، وقال إنه في ظل انتشار وسائل الدفع الإلكتروني يقوم كجميع المصارف المركزية في العالم بإتلاف كميات كبيرة من الأوراق النقدية المتداولة المهترئة ويطرح في التداول بديلا عنها بشكل مستمر.
 
وعن فوائد طرح الأوراق النقدية الجديدة، أشار المركزي إلى إصداره ورقة الـ2000 ليرة وإلى أن مختلف الشرائح قد استفادت من طرح هذه الفئة لحل مشكلة الصرافات والرواتب وارتفاع الأسعار الذي حدث في السنوات الأولى من الحرب على سورية.
 
كذلك لفت المركزي إلى أن إصدار أوراق نقدية من فئات كبيرة يسهل عميات العد والفرز وغيرها من الأمور اللازمة لأمن وسلامة وسرعة التعاقدات وتسهيل التعاملات النقدية، مشيرا إلى سورية تعتبر من أقل الدول اعتمادا على الفئات النقدية الكبيرة.
 
وأكد أن طرح أي عملة جديدة يتطلب سنوات من التحضير، وقال: "طرح فئة 5000 يتطلب زمنا طويلا للتصميم والتعاقد"، مشددا على أن الكتلة النقدية المطروحة معادلة دوما للكتلة السلعية، وأن أي طرح لن يؤدي إلى ارتفاع غير مقبول في الأسعار.
 
كذلك لفت إلى الإنجازات التي حققها المركزي، حيث نجح في خفض حدة التضخم خلال السنتين الماضيتين، وترافق ذلك مع زيادة الودائع والتسليف في المصارف.
 
وذكرت صحيفة "الوطن" السورية أمس الأربعاء أنه يتم التحضير لمشروع قانون يسمح للمركزي السوري بإصدار ورقة نقدية من فئة الـ5000 ليرة.
 
ونقلت الصحيفة عن رئيس لجنة القوانين المالية في مجلس الشعب السوري عمار بكداش أنه ما من مانع لإصدار ورقة نقدية بهذه القيمة، موضحا أن المهم ليس رقم الورقة النقدية بل كمية الأموال المتداولة وتناسبها مع كمية البضائع الموجودة.
 
كما أكد بكداش أن طرح فئة جديدة لن يؤثر على غلاء العملة أو التضخم، مشيرا إلى أن طرح فئة الـ2000 ليرة لم يؤثر على العملة السورية بل على العكس تراجع صرف الدولار أمامها.
عدد القراءات : 3388

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *

اكتب الرقم : *
 

 
 
alazmenah.com - All rights reserved 2018
Powered by SyrianMonster - Web services Provider