الأخبار |
أول رد فعل روسي على اعتراف ترامب بزعيم المعارضة الفنزويلية رئيسا للبلاد  وزير الدفاع الفنزويلي: الجيش لا يعترف بغوايدو رئيسا للبلاد  باريس: الآلية للتجارة بين الاتحاد الأوروبي وإيران ستنشأ خلال أيام  واشنطن تدعو السودان للإفراج عن المحتجين والتحقيق في مقتل متظاهرين  «قمة موسكو» على إيقاع الانسحاب الأميركي... تصوّر تركيّ (جديد) لمستقبل إدلب؟  غريفيث إلى الرياض بعد صنعاء: اتفاق الحديدة رهن الردّ السعودي  مشروع قانون أميركي لملاحقة السوريين في لقمة عيشهم! … وفد أردني لبحث عودة «الملكية» إلى مطار دمشق  مرعي: محاولات أردوغان خلق نظام مصلحي في الشمال ستفشل بمجرد دخول الجيش  بعد دمشق وموسكو.. بيدرسون قريباً في طهران وأنقرة  صعّدوا من خرقهم لـ«اتفاق إدلب».. وقذائفهم أمطرت محردة … الجيش يوسع عملياته شمالاً ويقضي على عشرات الإرهابيين بينهم قيادي  «الصدر الأعظم» الأخير بن علي يلدريم... ورقة أردوغان لكل الأزمات  مهذبون ولكن...! العبرة بالخواتيم.. بقلم: أمينة العطوة  «الصدر الأعظم» الأخير بن علي يلدريم... ورقة أردوغان لكل الأزمات  بعد أشهر ومجازر بحق المدنيين.. «قسد» تقترب من إنهاء داعش شرق الفرات  «منازلة» جمهورية ــ ديموقراطية اليوم: ترامب يريد «خطاب حال الاتحاد» في وقته  المسؤولية تحليل وتفكير..؟.. بقلم: سامر يحيى     

أخبار سورية

2018-05-24 09:06:52  |  الأرشيف

الجهات المختصة تواصل تمشيط جنوب دمشق من مخلفات الإرهابيين

عثرت الجهات المختصة بالتعاون مع الأهالي خلال استكمال عمليات تمشيط بلدات يلدا وببيلا وبيت سحم جنوب دمشق على حفارة أنفاق ومعدات وآلات لتصنيع قذائف الهاون وكميات كبيرة من الذخائر والقذائف من مخلفات التنظيمات الارهابية التي تم إخراجها من البلدات الثلاث إلى شمال سورية.

وتتابع الجهات المختصة عمليات تمشيط بلدات بيت سحم وببيلا ويلدا جنوب دمشق حيث يعمل عناصر الهندسة فيها على تفكيك المفخخات والعبوات الناسفة والبحث عن مداخل الأنفاق والخنادق والمقرات والأوكار ومستودعات الأسلحة التي خلفها الإرهابيون في المنطقة.

ومن بين المضبوطات حفارة أنفاق ومعدات لتصنيع قذائف الهاون وكميات كبيرة من القذائف والعبوات الناسفة والقنابل من مخلفات التنظيمات الإرهابية.

وعثرت الجهات المختصة الاثنين الماضي خلال تمشيط البلدات الثلاث على قذائف صاروخية محلية الصنع وقذائف هاون من عيار 120 مم و60 مم وقذائف عيار 82 مم وقذائف (ار بي جي) ورامي قنابل وقنابل هجومية وأجهزة إشارة واتصال وكمية كبيرة من الاسمدة التي تدخل في صناعة المواد المتفجرة والعديد من اسطوانات الاطفاء المعدة للتفخيخ حيث تم تصميمها على شكل عبوات ناسفة وبنادق الية ورشاشات بعضها غربي الصنع إضافة إلى تجهيزات طبية كاملة مسروقة.

وكانت التنظيمات الارهابية رضخت خلال الأشهر الماضية في الغوطة الشرقية والقلمون الشرقي لسلسلة اتفاقات بريف دمشق وفقا لشروط الحكومة السورية وتحت ضربات الجيش العربي السوري المركزة والمكثفة التي أوقعت خسائر فادحة بهياكل هذه التنظيمات ومتزعميها ما أرغمها على الخروج إلى شمال سورية.

 

عدد القراءات : 3407
التصويت
إلى أين تتجه الأمور في فرنسا بعد احتجاجات السترات الصفراء؟
 
تصفح مجلة الأزمنة كاملة
عدد القراءات: 3468
العدد: 486
2018-08-06
 
Powered by SyrianMonster Web Service Provider - all rights reserved 2019