الأخبار |
الحديدة وإتفاق ستوكهولم.. هل يتحقق السلام؟  المعارك تواصلت ومزيد من الخسائر في صفوف الميليشيا … «قسد»: السيطرة على هجين يحتاج بعض الوقت  البرلمان العربي يدعو (الجامعة) لإعادة سورية إلى مقعدها والعمل العربي المشترك  رِهان الجولاني السرِّي.. بقلم:عبد الله سليمان علي  «واشنطن بوست»: القوات الأميركية في سورية تواجه خطراً  الشمال السوري.. بين الاطماع التركية والتعنت الكردي..  أردوغان: سنتسلم 120 مقاتلة إف-35.. ولكن  قتلى وجرحى جراء انفجار سيارة مفخخة في سوق وسط مدينة عفرين السورية  ١٤٨ ألف مواطن تلقوا الرعاية النفسية في 9 أشهر  سيناريو عفرين يتكرر.. أردوغان إلى ما أبعد من حلم المناطق الآمنة!  صحوة متأخرة من "البرلمان العربي" أم إقرار بفشل ما خُطط له؟  "إس 300" التي باتت تهدد القواعد الأميركية في سورية!  حادث أليم.. مصرع حفيدة أحد رؤساء أفريقيا  السفارة السورية في الأردن تجري مصالحة مع من ارتكب جرماً … عودة أكثر من 1200 مهجّر خلال 24 ساعة  نجل نتنياهو: السلام يتحقق بطرد كل المسلمين!  سر "السوار الأحمر" في يد ابن سلمان وابن زايد... ماذا يحدث مارس المقبل  نظام أردوغان: ننسق مع موسكو وواشنطن.. وأميركا للمسلحين و«الائتلاف»: ابقوا بعيدين  حزب العمال الكردستاني: سنرد بقوة في حال استهدفت تركيا الأكراد بسورية  أين ألعابنا الأخرى..؟.. بقلم: صفوان الهندي     

أخبار سورية

2018-05-24 17:11:28  |  الأرشيف

إيذانا بعودة الحياة إلى حي الحجر الأسود بعد تحريره من الإرهاب.. رفع العلم الوطني في ساحة النجمة

بعد تحريره من الإرهاب التكفيري شهد حي الحجر الأسود فعالية وطنية رفع خلالها علم الجمهورية العربية السورية على سارية في ساحة النجمة على وقع موسيقا النشيد الوطني في حين أدى العسكريون التحية الرسمية.
 
وشارك في الفعالية إحدى وحدات الجيش والقوات المسلحة المشاركة في تحرير منطقة جنوب دمشق من الإرهاب إضافة إلى المئات من أعضاء منظمة اتحاد شبيبة الثورة وأعضاء من لجان المصالحة وممثلون عن القوات الرديفة والحليفة.
 
وحمل المشاركون الأعلام الوطنية وصور السيد الرئيس بشار الأسد ورددوا الهتافات الوطنية التي تمجد تضحيات الجيش العربي السوري ودماء الشهداء والجرحى.
 
وفي تصريح صحفي قال محافظ ريف دمشق المهندس علاء ابراهيم: “نبارك جهود الجيش العربي السوري ونترحم على شهدائنا الأبرار الذين ضحوا بحياتهم في سبيل تحرير ريف دمشق بالكامل من الارهاب.. وهم اليوم بقيادة السيد الرئيس بشار الأسد يتابعون مسيرتهم الوطنية لاستكمال تحرير ما تبقى من مناطق ابتليت بالإرهاب الممنهج والمتآمر على بلدنا”.
 
وأكد المحافظ أنه “منذ اللحظات الأولى لتحرير البلدات والمناطق ومنها داريا والهامة وقدسيا ووادي بردى والزبداني والديرخبية ودروشا ودوما ومناطق القلمون (الرحيبة جيرود) دخلت الورشات مباشرة لتنفيذ عمليات الإصلاح وتأهيل ما خربه الإرهاب” لافتا إلى أنه “بعد تنظيف المنطقة المحررة من الألغام ستدخل ورشاتنا إليها لتنظيف الشوارع وإعادة الحياة إليها بعد تطهيرها من الإرهاب”.
 
من جانبه لفت مدير الادارة السياسية اللواء حسن حسن إلى أن “العالم برمته يسمع اليوم كيف يقول الجيش العربي السوري والمقاتل العربي السوري كلمته في مواجهة الإرهاب والانتصار عليه.. وكيف يترجم أبناء سورية المجد والحضارة ذلك الانتصار وهي التي وزعت للعالم الأبجدية الأولى والسيمفونية الأولى وحبة القمح الأولى والشراع الأول”.
 
وبين اللواء حسن أنه عندما نتحدث عن تطهير دمشق وما حولها وريفها وبلداتها وقراها فهذا يعني أن فصلا اخر من فصول هذه الحرب المفروضة على الدولة السورية خاصة وعلى محور المقاومة ومحور مكافحة الإرهاب عامة تداعى وهذا يعني انتصار إرادة الحياة والانتماء والشموخ واليقين المطلق بإمكانية النصر.
 
ولفت إلى أن المقاتل العربي السوري يتمم اليوم لوحة جميلة بهية وزاهية والفضل يعود قبل كل شيء الى الشهداء الأبطال الذين ضحوا بأنفسهم فداء للوطن واليوم يتابع رفاق الدرب مكافحة الإرهاب إلى أن يتم تطهير آخر سنتميتر مربع من الجغرافيا السورية.
 
ورأى الشيخ محمد العمري عضو لجنة المصالحة في جنوب دمشق أن “رفع العلم العربي السوري في حي الحجر الأسود هو تتويج لانتصار الجيش العربي السوري والقوات الرديفة والحليفة” لافتا إلى أن جرائم الإرهابيين “لم تنل من عزيمة السوريين الذين سيبدؤون إعادة تأهيل البنى التحتية والفكر والتعليم”.
 
وكانت القيادة العامة للجيش والقوات المسلحة أعلنت الاثنين الماضي انتهاء عملياتها العسكرية ضد الارهابيين جنوب دمشق بإحكام السيطرة التامة على منطقتي الحجر الاسود ومخيم اليرموك وبعدها بساعات دخلت وحدات من قوى الامن الداخلي لتعزيز الامن والاستقرار فيهما ايذانا ببدء عودة مؤسسات الدولة إلى المنطقة المحررة.
 
 
 
عدد القراءات : 3760
التصويت
إلى أين تتجه الأمور في فرنسا بعد احتجاجات السترات الصفراء؟
 
تصفح مجلة الأزمنة كاملة
عدد القراءات: 3464
العدد: 486
2018-08-06
 
Powered by SyrianMonster Web Service Provider - all rights reserved 2018