الأخبار |
قوات حفتر تعلن السيطرة على حقل الفيل النفطي  العثور على أكبر مقبرة جماعية لضحايا قتلهم "داعش" قرب الرقة  إسرائيل ترفض تقديم الاعتذار لبولندا  سويسرا ترفض تسليم شحنة أسلحة إلى لبنان  مشاهد… الحرس الثوري الاسلامي يخترق طائرات أمريكية في سورية والعراق  الجمود يضرب أسواق الفروج.. ولهذه الأسباب ارتفعت أسعاره!  مشروع قانون يقترح ضريبة بمعدل صفر للسلع التصديرية واقتراح بفرض الضريبة على القيمة المضافة  «التحالف» يعتّم على عمليات الباغوز... و«داعش» ينشط «أمنياً»  العروبة بأوردتها انتماء مقدّس...بقلم: سامر يحيى  مهذبون ولكن..! الذكاء الوجداني.. بقلم: أمينة العطوة  مؤبّد بحق 4 فلسطينيين في ليبيا: هل تنجح الوساطات؟  هل بات حزب «العمّال» أمام أزمة انشقاقات متتالية؟  ماكرون يعتبر معاداة الصهيونية «شكلاً حديثاً من معاداة السامية»  مفاوضات «بريكست» تضيع بين تفاؤل ماي وتشاؤم يونكر  اليابان تنجح بإطلاق مسبار يهبط على سطح كويكب  "قسد" تسلّم العراق نحوَ 150 داعشياً وبغداد تفكك أكبر مجموعة تمويل لـ"داعش"  البيت الأبيض: سنترك مجموعة "لحفظ السلام" من 200 جندي بسورية بعد انسحابنا  أردوغان وترامب يتفقان على تنفيذ قرار واشنطن الانسحاب من سورية بما يتماشى مع المصالح المشتركة  الإمارات تشتري أسلحة بقيمة 5.45 مليارات دولار     

أخبار سورية

2018-06-15 05:02:47  |  الأرشيف

الرئيس الأسد يؤدي صلاة عيد الفطر في رحاب جامع السيدة خديجة بطرطوس

أدى السيد الرئيس بشار الأسد صباح اليوم صلاة عيد الفطر المبارك في رحاب جامع السيدة خديجة بطرطوس.
وأدى الصلاة مع الرئيس الأسد وزير الأوقاف الدكتور محمد عبد الستار السيد والمفتي العام للجمهورية سماحة الدكتور أحمد بدر الدين حسون ومحافظ طرطوس وأمين فرع حزب البعث العربي الاشتراكي بطرطوس وبعض أعضاء مجلس الشعب وحشد من علماء الدين ومن المواطنين مؤتمين بفضيلة الشيخ الدكتور محمد عبد الستار السيد وزير الأوقاف .
وعقب الصلاة ألقى الدكتور السيد خطبة العيد أكد فيها على المعاني السامية لعيد الفطر المبارك التي مسحت بحنوه القلوب المنكسرة وهو يعود علينا في هذا العام حاملا تباشير نصر مبين وعز لبلدنا وتمكين وتتجلى تهاليله من بيوت الشرف والعزة والكرامة..بيوت الشهداء ليبقى عبق دمائهم شاهدا نقدم له دين الوفاء بعد أن أزهرت تضحياتهم عيدا للنصر اجتمع مع عيد الفطر فكانت سورية بهم كما كانت دوما منار العز والفخر.
وقال خطيب العيد: أليس من رحم الإيمان بالله قد خرجوا وتعلموا من تلك المدرسة الربانية الصادقة.. ومن الرسول العربي محمد صلى الله عليه وسلم قد تعلموا أداء الأمانة وتحمل المسؤولية وهي ذات المدرسة التي علمت روادها أن هداية الناس خير من قتلهم وأن الدماء مصونة والنفوس محرمة.
وأضاف خطيب العيد مخاطبا السيد الرئيس لقد كنت قدوة في الثبات عندما اجتمعت ضد سورية مئة دولة وناصبوا العداء لشعبها وحاربوه وكنت قدوة في الإيمان عندما حاول المتطرفون خطف الإسلام وإلباس أحقادهم وغرائزهم لبوسه ووشاحه وكنت كذلك قدوة في الفكر وبعد النظر وسط أعتى العواصف.
وتابع الدكتور السيد.. من طرطوس نقول لك يا سيادة الرئيس.. لئن كان التاريخ قد ذكر في طياته أن المغول أفسدوا ودمروا فقهرهم ببطولته المظفر قطز وإن كان الزمان قد حدثنا عن الفرنجة الذين أذلهم وطردهم الناصر صلاح الدين فلا شك ولا ريب أن هذا التاريخ سيكتب أن الصهاينة ومعهم أعراب وأغراب أرادوا بسورية وأهلها الويل والثبور فأرغم أنوفهم وقهر كبرياءهم عظيم وقائد اسمه بشار الأسد .
عدد القراءات : 3374
التصويت
إلى أين تتجه الأمور في فرنسا بعد احتجاجات السترات الصفراء؟
 
تصفح مجلة الأزمنة كاملة
عدد القراءات: 3473
العدد: 486
2018-08-06
 
Powered by SyrianMonster Web Service Provider - all rights reserved 2019