دمشق    20 / 09 / 2018
محللون: اتفاق إدلب مرتبط بمصير «الجهاديين».. وقد ينهار  تحرير إدلب بدأ الآن.. بقلم:أحمد فؤاد  الدفاع الروسية تنفي إسقاط "إيل-20" بسبب عدم تشغيل نظام تحديد العدو والصديق  الخارجية العراقية ترد على تدخلات السفيرين البريطاني والإيراني  زاخاروفا: تصرفات الولايات المتحدة في الشرق الأوسط أدت إلى كوارث عالمية  إيران: التهديد النووي الإسرائيلي خطر على السلم والأمن الدوليين  تقرير خطير.. صراع أفظع من الصراع السوري سيندلع في “المتوسط”!  سقوط للطائرة الروسية أم سقوط للمشروع الصهيوني في سورية؟  السيد نصر الله: أوهام “إسرائيل” في المنطقة فشلت بسبب صمود محور المقاومة  المقترضون المتعثرون يعودون لإجراء تسويات أو سداد ديون للمصارف الخاصة  مسلحو «لواء القريتين» سجلوا أسماءهم للخروج باتجاه الشمال … الجيش يواصل دك الدواعش في البادية.. و«التنف» على طريق التفكيك  كم هو دنيء البدء بحرب عالمية ثالثة لدعم الإرهابيين في إدلب!  الجنسية التركية باتت أقلّ ثمناً  أردوغان: تركيا لا تعاني أزمة اقتصادية كما يشاع  بومبيو: الصين في المستقبل البعيد أكثر خطرا علينا من روسيا  الحكم بالمؤبد على ابن قتل والده المتزوج من سبع زوجات … الأيوبي: يجب ألا يؤدي الزواج المتعدد إلى خراب وتفكك الأسرة  الرقصة الأخيرة للبطة العرجاء.. بقلم: نبيه البرجي  تبديل محاور الهجوم في الحديدة: تكتيك لا يمنح الإمارات انتصاراً  إصابة خمسة أشخاص إثر تصادم حافلة ركاب بشاحنة صغيرة في أقصى شرق روسيا  

أخبار سورية

2018-07-12 04:23:31  |  الأرشيف

الترقب سيد الموقف في إدلب على وقع أنباء عن عملية وشيكة للجيش السوري

تعيش الفصائل المسلحة في إدلب شمالي سوريا، حالة من الترقب والبلبلة تحسباً لمعركة حاسمة قد تفرض عليها، وسط أنباء عن عملية وشيكة للجيش السوري في إدلب بعد انتهائه من تحرير درعا.
وتناقلت وسائل إعلام (معارضة) عن مصادر في إدلب أن قياديي (المعارضة) هناك أعلنوا النفير بين قواتهم ويحشدون لجبهة موحدة، قبل معركة مرتقبة مع الجيش السوري.
وأشارت هذه المصادر إلى أنه علت بالتوازي مع ذلك في إدلب أصوات المنادين بضرورة إيجاد صيغة للتفاهم تجنب الشمال السوري شر القتال، وتحول دون تكرار سيناريو الغوطة ودرعا الذي بدأ بالمعارك وانتهى بالتسوية.
وسبق لمواقع (معارضة) وأكدت مؤخراً أن الجانب الروسي “نصح الفصائل المسلحة جنوب البلاد خلال المفاوضات بعدم الخروج إلى إدلب لأن المعركة هناك ستبدأ في أيلول المقبل وسيكون مصيرها كمصير الجنوب”.
وفي هذا الصدد كذلك، ذكرت صحف سورية، نقلاً عن أبو علي محاميد القيادي في ما يسمى بـ(الجيش الحر) قوله: “الروس أخطروا المفاوضين بضرورة عدم خروج (الجيش الحر) نحو إدلب، وقالوا لهم: ننصحكم بعدم الذهاب إلى هناك، لأن العملية العسكرية في إدلب ستبدأ في أيلول المقبل وسيكون مصيرها كمصير الجنوب”.
وكانت مصادر عسكرية وحكومية سورية قد أكدت مراراً نيتها استعادة جميع الأراضي السورية من سيطرة المسلحين، ودعت لخروج جميع القوات الأجنبية التي تتواجد على الأراضي السورية بصورة لا مشروعة.
 
وتمكنت وحدات الجيش مؤخراً من استعادة معظم القرى والبلدات في الجنوب السوري من سيطرة المسلحين، وأبرمت دمشق جملة من المصالحات برعاية روسية، واتفقت مع المسلحين على تسوية أوضاع من يرغب بالبقاء منهم والكف عن ملاحقتهم فور تسليم سلاحهم الثقيل والمتوسط.
عدد القراءات : 3409

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *

اكتب الرقم : *
 

 
 
alazmenah.com - All rights reserved 2018
Powered by SyrianMonster - Web services Provider