الأخبار |
التموين: ضعاف النفوس يستغلون تذبذب سعر الصرف ويرفعون الأسعار  ابن سلمان يخنق حلفاءه أم يخنقوه؟!  الحاخام الأمريكي مارك شناير: هناك دول خليجية تُهرول نحو "إسرائيل"  ترامب يبحث التفاصيل النهائية لصفقة القرن  الرئيس الأسد يشارك في الاحتفال الديني بذكرى المولد النبوي الشريف في رحاب جامع سعد بن معاذ بدمشق  القيادة العامة للجيش تعلن المنطقة الجنوبية خالية من إرهابيي “داعش”  "فايرفوكس" يحمي المستخدمين من التجسس  بوتين: "التيار التركي" أثبت فعالية التعاون مع تركيا في حل القضايا الأكثر تعقيدا  جدول أعمال ترامب يثير سخرية الأمريكيين  نيمار ومبابي يمهدان صفقة جديدة لريال مدريد  نحو 45 تريليون ليرة أضرار الممتلكات العامة والخاصة في سورية حتى نهاية العام 2017  وزير خارجية تركيا الى واشنطن لمناقشة قضية خاشقجي  العراق يطالب بإنهاء الوجود العسكري الأمريكي على أراضيه  غريفيث يرحب بإعلان "أنصار الله" إيقاف إطلاق الصواريخ والطائرات المسيرة  الرئيس الأسد لوفد برلماني أردني: العلاقات بين الدول يجب أن يكون محركها على الدوام تحقيق مصالح الشعوب وتطلعاتها  غلوبال ريسيرش: المزيد من القوات الأمريكية إلى أفغانستان.. کیف تستولي أمريكا على الثروة المعدنية لأفغانستان؟  مجلس الشعب يناقش أداء وزارة الزراعة.. القادري: مليار ليرة لإقراض النساء الريفيات  عملاق إيطالي يراقب مبابي وأسينسيو  أردوغان: العلاقات بين روسيا وتركيا لا تتأثر بضغوطات دول أخرى  تعرف على الأعراض الرئيسية لسرطان العين     

أخبار سورية

2018-08-20 11:27:21  |  الأرشيف

أيُّها السّوريّ، إيّاك و السّفر ليلاً

بشار كاسر يوسف- دمشق الآن
أربع ساعات تقريباً يستغرقها الطّريق من دمشق إلى اللّاذقيّة ،هذا الطّريق الدّوليّ الّذي يُفترض أن يكون طريقاً سريعاً بحسب التّصنيفات الدّوليّة.
ينقسم الطّريق بحسب مستوى تجهيزه و إنارته و تخطيطه إلى قسمين
القسم الأوّل:
و لا يشكّل سوى 10%من مجمل المسافة مجهّز تجهيزاً مقبولاً إن كان بتخطيط الحارات بالفوسفور الأبيض أو بوضع العواكس الضّوئيّة على المنصّف أو بالتّعبيد الجديد و المتقن أو بوجود أعمدة إنارة تتركّز خاصّة في مداخل المدن الرّئيسيّة
 
القسم الثّاني :
و هو القسم الأعظم من الطّريق ، يغرق في ظلامٍ دامس ، لا عواكس ضوئيّة و لا تخطيط يقسمه إلى حارات و يساعد على تلمّس الاتّجاهات و المنعطفات خاصّة في اللّيل الدّامس و أثناﺀ تشكّل الضّباب
 
لن يشعر بمعاناة السّفر إلّا من تورّط باختيار ساعات الّليل موعداً للسّفر ، إذ يلعب الحظّ و العناية الإلهيّة الدّور الأكبر في أن يصل السّائق و من هم أمانةً في رقبته إلى برّ الأمان ، عشرات الكيلو مترات من الظّلام الدّامس لا يساعد السّائق فيها سوى أن يتتبّع سيّارةً أخرى تسير أمامه فيعلها دليلاً أو كبش فداﺀ و ممّا زاد الطّين بِلّةً اضطّرار السّائقين القادمين من الجهة المقابلة استخدام الأنوار المبهرة و لفترات طويلة ممّا يتسبّب بانعدام الرّؤية لفترات طويلة أيضاً و هي فترات غاية في الخطورة و المجازفة
 
يتساءل كثيرون؛
 
*أَليس من الأَولى إنارة أوتوستراداتنا الدّوليّة بدلاً من بيع الكهرباﺀ إلى لبنان ؟
 
*ألا تشكّل عمليّة تخطيط الحارات بالفوسفور الأبيض أولويّة ملحّة ؟
 
*لماذا تقوم الجهات المختصّة بعمليّات تزفيت سريعة و هي العمليّة الأصعب ،بينما تتكاسل بالعمليّة الأسهل و هي وضع العواكس الضّوئيّة و الفوسفور الأبيض؟
 
نتمنّى من وزارة الأشغال العامّة و المؤسّسة العامة للمواصلات الطّرقيّة أن تولي طرقنا الدّوليّة الاهتمام الزّائد ، فالطّريق الجيّد لا يعني تزفيتاً جيّداً فقط
 
كثر الحديث عن تلزيم الطّرق الدّوليّة لشركات خاصّة فيما يسمّى مشروع الطّريق السّريع و المعمول به في معظم دول العالم الّذي قد يكون حلّاً مقبولاً يقدّم الخدمات الطّرقيّة الممتازة لروّاد السّفر و يرفع عبئاً ثقيلاً عن كاهل الحكومة.
 
عدد القراءات : 3408
التصويت
تسليم روسيا لسورية منظومة "إس-300" هل هو:
 
تصفح مجلة الأزمنة كاملة
عدد القراءات: 3460
العدد: 486
2018-08-06
 
Powered by SyrianMonster Web Service Provider - all rights reserved 2018