دمشق    19 / 08 / 2017
معركة الجرود 2: التحرير بدأ  الجنوب السوري: ارتياح «أهليّ»... بين «تخفيف التصعيد» وتطهير الحدود  الجيش السوري يؤمّن خطوطه الخلفية لمعركة دير الزور  بعد سورية وكوريا...حرب أمريكا القادمة بالقرب من ديارها  الجيش السوري من التخلّي عن عبء الجغرافيا إلى تطويعها..بقلم: عمر معربوني  مقتل ضابط وجندي سعوديين على الحدود مع اليمن  وزير الخارجية التركي يشكر روسيا على جهودها الرامية لتطبيع الوضع في سورية  “مات الملك، عاش الملك”، في مملكة هالكة.. بقلم: أمين أبو راشد  دمشق تحتفل بعودة معرضها ... هنيئاً لجيش ضحى وشعب صبر !؟  الحرائق السعودية المُتنقّلة.. ومغزى الاستدارة نحو العراق  واشنطن وورقة الاتفاق النووي: لأن الخيارات الأميركية محدودة!  ماذا يقول الجولاني عن مرحلة ما بعد معركة إدلب؟  أكثـر مـن 350 ألـف زائــر.. الإقبال الكثيـف يســبب اختناقـات مرورية على طريق المطار  مظاهرات تطالب هيئة تحرير الشام بالخروج من الغوطة الشرقية  وقـــل هــــي الشـــــام  

أخبار عربية ودولية

2017-04-21 11:33:34  |  الأرشيف

وزير الأمن الأمريكي يعد ببدء بناء الجدار الحدودي مع المكسيك هذا الصيف!

 أعلن وزير الأمن الداخلي الأمريكي، جون كيلي، أمس الخميس، أن العمل في بناء الجدار الحدودي مع المكسيك يمكن أن يبدأ هذا الصيف، تنفيذا لقرار الرئيس دونالد ترامب ووعوده الانتخابية.

وقال كيلي، في مقطع فيديو نشرته شبكة "فوكس نيوز" عبر موقع التواصل الاجتماعي (تويتر): "أعتقد أنه بحلول نهاية الربيع وأوائل الصيف ستكون لدينا بعض النماذج، ومن ثم سنكون قادرين على التحرك قدما بحلول الصيف".

وأوضح الوزير: "لن نكون قادرين على القيام بذلك كله في يوم وليلة.. ولكننا سوف نصل إلى ذلك بأسرع ما يمكن"، مشيرا إلى أن حوالى 100 شركة أبدت اهتماما بالمشروع.

وظهر كيلي في مقطع الفيديو مع النائب العام الأمريكي، جيف سيشنز.
وجاء في بيان صحفي لوزارة الأمن الداخلي إن كيلي وسيشنز يقومان بزيارة إل باسو وتكساس وسان دييغو هذا الأسبوع "لمراقبة العمليات الحدودية الجنوبية" ومقابلة أفراد من وزارتي العدل والأمن الداخلي.

وكان الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، قد وقّع في يناير/كانون الثاني الماضي، على قرار بشأن تأمين الحدود وبناء الجدار الفاصل مع المكسيك. وأعلن أن بناء الجدار على الحدود الأمريكية المكسيكية سيبدأ على الفور، مؤكدا أن بلاده ستستعيد بذلك السيطرة على حدودها الجنوبية وهو ما يصب في مصلحة البلدين الجارين.

وقال ترامب إن تمويل الجدار مع المكسيك سيتم من خلال دافعي الضرائب، لكنه أشار إلى أن هذه الأموال ستعود إلى الولايات المتحدة بعد إنهاء المفاوضات مع السلطات المكسيكية التي ستسدد بدورها جميع نفقات البناء الجديد بين البلدين.

ورغم وعود ترامب مباشرة تنفيذ قراراته في وقت قريب، إلا أن المراقبين توقعوا بدء العمل في هذا الجدار الذي شكّل أمر إقامته محورا أساسيا من حملته الانتخابية بعد بضعة أشهر

عدد القراءات : 3542

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *

اكتب الرقم : *
 

 
 
alazmenah.com - All rights reserved 2017
Powered by SyrianMonster - Web services Provider