دمشق    14 / 12 / 2017
الدوما يخطط لتصديق اتفاقية توسيع قاعدة طرطوس قبل نهاية عام 2017  "لوموند": هدية ذهبية من ترامب لـ"حزب الله"  الخارجية الصينية: مساهمة روسيا في مكافحة الإرهاب في سورية "كبيرة جدا"  أمين عام منظمة التعاون الإسلامي: قرار ترامب "باطل" ونطالب الدول برفضه  الجيش يحسم الموقف في حي التضامن ويدحر الإرهابيين منه  رئيسة وزراء بريطانيا: الصيغة النهائية من "بريكست" جاهزة للتصويت عليها  أمين مفتاح كنيسة القيامة يرفض استقبال نائب الرئيس الأمريكي  الولايات المتحدة تقدم مساعدات عسكرية للبنان  الأردن تغرد خارج سرب "دول الاعتدال"؛ هل تنجح؟!  زيارة نتنياهو الأوروبية.. تسوّل بحجّة "معاداة اليهودية"  الجيش الإسرائيلي يعتقل 5 فلسطينيين في رام الله  البيان الختامي لقمة التعاون الإسلامي: قرار أمريكا بشأن القدس "انسحاب" من عملية السلام  وزير الاستخبارات "الاسرائيلي" يهدد بإعادة لبنان للعصر الحجري  هل يرفع مصرف سورية المركزي الفائدة إلى 30 بالمئة  "إسرائيل" تهدد بضربة عسكرية بعد رصد تحركات إيرانية  أردوغان: لم يعد من الممكن أن تكون الولايات المتحدة وسيطا بين إسرائيل وفلسطين  العبادي: الفساد جلب الإرهاب للعراق  تفاصيل "لقاء الرياض" بين قادة "التحالف الخليجي الجديد"  استدارة تركيّة نحو سورية: ماذا عن واشنطن؟  جماعة أنصار الله تفرج عن مراسل سبوتنيك في صنعاء  

أخبار عربية ودولية

2017-10-13 08:37:53  |  الأرشيف

الأمريكيون عانوا في كوبا.. من أصوات الجداجد بترددات عالية!

 أفادت وكالة "أسوشيتد برس" أمس الخميس، بأن الهجمات الصوتية التي اشتكى الدبلوماسيون الأمريكيون في كوبا من التعرض لها، كانت تتمثل بمجموعة أصوات على أكثر من 20 ترددا.

وبعد اطلاعهم على تسجيل لهذه الأصوات، قال صحفيون في الوكالة إنها تشبه "أصوات الجداجد (صراصير الليل) بترددات عالية، ممزوجة بصوت الخدش بالأظافر على لوحة خشبية".

وأضافت الوكالة أن التسجيل أحيل إلى مختبر للبحرية الأمريكية للتحليل، لكن الخبراء لم يتمكنوا من استيضاح كيفية تأثيرها السلبي على الدبلوماسيين.

وكانت واشنطن قد أعلنت في أغسطس الماضي، أن ما لا يقل عن 16 موظفا في سفارتها لدى كوبا أصيبوا جراء "تأثير خارجي" لم يتم تحديد مصدره، وظهرت عليهم أعراض للإصابة مثل فقدان السمع، والغثيان، والصداع واختلال التوازن.

وذكَّرت الولايات المتحدة، في هذا الصدد، السلطات الكوبية بالتزاماتها الدولية بحماية الدبلوماسيين، ولكن هافانا نفت قطعيا تورطها في الأحداث.
وبالإضافة إلى ذلك، تناقلت الأنباء أن خمس أسر على الأقل من الدبلوماسيين الكنديين عانت من آثار إصابات غامضة في كوبا أيضا.

وعلى خلفية هذه الأحداث، قررت واشنطن سحب معظم دبلوماسييها من كوبا، كما طردت مطلع الشهر الحالي 15 دبلوماسيا كوبيا من الأراضي الأمريكية، لـ"تقاعس حكومة كوبا عن عمل ما يكفي لحماية الأمريكيين في هافانا".

وجدد البيت الأبيض الخميس، اتهامه لكوبا بأنها لم تقم بما يكفي لمنع سلسلة من الهجمات الغامضة ضد الدبلوماسيين الأمريكيين في هافانا، دون أن يوجه الاتهام إلى السلطات الكوبية بتنفيذ هذه الهجمات.

عدد القراءات : 3574

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *

اكتب الرقم : *
 

 
 
alazmenah.com - All rights reserved 2017
Powered by SyrianMonster - Web services Provider