دمشق    18 / 11 / 2017
الحرب الإعلاميّة الباردة بين روسيا وأمريكا تتصاعد!  فشل المؤامرة الأمريكية - السعودية في لبنان .. هل "للموساد" دور خفي في ذلك؟  مرسوم بزيادة عدد أفراد القوات المسلحة الروسية  مؤتمر الحوار الوطني السوري قد يعقد في سوتشي في فترة 2 - 4 كانون الأول  مؤتمر الحوار السوري خارج جدول أعمال بوتين ومصادر تكشف موعده المفترض  استشهاد 4 أشخاص جراء قذائف الإرهاب على حيي الدويلعة والزبلطاني  ماكرون: سأستقبل الحريري كرئيساً للحكومة اللبنانية  ظريف: التحالف السعودي يغرق في مستنقع اليمني  أفضلية تاريخية وأرقام قياسية للريال في أبرز 10 حقائق قبل الديربي  وزير الخارجية القطري: ما حدث لقطر يحدث الآن مع لبنان بطريقة أخرى  روسيا تحذر من خطر هجمات جديدة في أوروبا والولايات المتحدة خلال أعياد رأس السنة  البنتاغون: شراء تركيا منظومات "إس-400" قد يعرقل اقتناءها مقاتلات "F-35"  اكتشاف علمي أمريكي لمعالجة أمراض الدماغ المستعصية  السودان يكشف عن امتلاكه أضخم احتياطي نحاس في العالم  أويحيى: معارضو بوتفليقة فشلوا  بيانات المصارف متاحة بملفات أكسل للعموم  مدير التسليف الشعبي : التعثر لم يتجاوز المليارين والمكوث سيحد من الإقراض  الخارجية التركية: موقف الناتو من أردوغان وأتاتورك غير أخلاقي  

أخبار عربية ودولية

2017-11-14 17:43:19  |  الأرشيف

"التحذير الثاني" لمستقبل الأرض...على طريق الفناء

بعد أن مضت 25 سنة على التحذير الأول الذي أطلقته غالبية من العلماء الحائزين على "جائزة نوبل"، قام أكثر من 15 ألف عالم آخر ينتمون إلى 184 بلدا بإصدار بيان تحذيري .
وجاء البيان المذكور بصيغة تحذير من مخاطر زعزعة استقرار كوكب الأرض بسبب السلوكيات المتعلقة بالحفاظ على البيئة والنظم البيئية القائمة فيه.

في العام 1992 أصدرت المنظمة غير الحكومية "اتحاد العلماء المهتمين" تحذيرا شارك بتوقيعه حوالي 1700 عالم تحت اسم "تحذير من العلماء إلى البشرية" قالوا فيه إن أثر النشاطات البشرية على الطبيعة سوف يؤدي على الأرجح إلى "عذابات كبيرة" للإنسانية إضافة إلى تشوهات في كوكب الأرض بشكل لا يمكن الرجوع عنها.


نتيجة بحث الصور عن تشوهات الارض

وبعد ربع قرن مضى، يعود العلماء من جديد لإصدار تحذيرهم الجديد تحت اسم "التحذير الثاني".

واعتبر العلماء أن مصادر مياه الشرب والتصحر وانخفاض عدد الثدييات وانبعاثات غازات الدفيئة جميعها تقع تحت اللون الأحمر الخطر، مشيرين إلى أن كافة الردود الواردة على هذه التحذيرات منذ العام 1992 كانت مخيبة للآمال. باستثناء الإجراءات الدولية التي تم اتخاذها للحد من تدهور حالة ثقب الأوزون والعمل أكثر على استقراره.

وفي الوثيقة المذكورة قال الأستاذ في جامعة ديكين في أستراليا، البروفيسور توماس نيوسوم،: لقد بحثنا في هذه الوثيقة تطور الوضع خلال العقدين الأخيرين، وقمنا بتقييم ردود والاستجابات البشرية عبر تحليل البيانات المتوافرة.

وأشار الباحثون في وثيقتهم هذه إلى أنه منذ 25 سنة حتى اليوم انخفضت حصة الفرد الواحد من مياه الشرب بنسبة 25 في المئة، كما اتسعت المساحات الميتة في المحيطات بنسبة 75 في المئة.

نتيجة بحث الصور عن مياه

كما تضمن "نداء" العلماء أمر خطير تحدث عن خسارة مساحة تصل إلى 120.4 مليون هكتار من الغابات المستصلحة في غالبيتها العظمى كأراضي زراعية، إضافة إلى وجود زيادة ملحوظة في انبعاثات غاز ثاني أكسيد الكربون، وزيادة في متوسط درجة حرارة كوكب الأرض.

كما أشار العلماء أيضا إلى زيادة عدد سكان الأرض بنسبة 35 في المئة مقابل انخفاض عدد الثدييات والزواحف والبرمائيات والأسماك والطيور بنسبة 29 في المئة.

وتضمن نداء الباحثين المذكور توصيات بالعمل على زيادة عدد المحميات الطبيعية البرية والبحرية وتعزيز قوانين مكافحة الصيد غير المشروع وسن قوانين أكثر صرامة على تجارة منتجات الحياة البرية.

صورة ذات صلة

وبخصوص كبح جماح النمو السكاني في البلدان النامية، دعا الباحثون إلى تعميم برامج تنظيم الأسرة وتوعية وتعليم المرأة.

عدد القراءات : 3360

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *

اكتب الرقم : *
 

 
 
alazmenah.com - All rights reserved 2017
Powered by SyrianMonster - Web services Provider