دمشق    18 / 01 / 2018
«حلفاء الحرب» يدعون لحظر بحري على كوريا الشمالية  «الأقصى» بلا كهرباء ولا ترميم... ولا حتى مصلين  حذّرت واشنطن من خطورة «القوة الأمنية».. و«با يا دا» طالب بإقامة «آمنة» غربي وشرقي النهر … أنقرة: تدابيرنا لن تقتصر على عفرين  قراءات ومراجعات حولها في مؤتمر لـ«مداد» 20 و21 الجاري … زريق: السؤال الأهم اليوم حول ماهية الهوية الوطنية التي تجمع السوريين  برلماني سلوفاكي: حروب واشنطن كشفت نزعتها الإمبريالية  عفرين وخيارات أردوغان المعدومة.. بقلم: سيلفا رزوق  كأس العالم بروسيا هدف على الأرجح لداعش  هل ترامب مختل العقل؟.. بقلم: جهاد الخازن  يا أكراد سورية..!!.. بقلم: نبيه البرجي  جبهة النصرة وغيرها في خانة اليك .... بداية النهاية  خبير أمريكي: عداء الأمراء يتصاعد ضد القيادة السعودية  الـ"فيغا" السورية تسقط جملة صواريخ إسرائيلية  البيت الأبيض: أمريكا لم تعد قادرة على تأجيل حل مشكلة كوريا الشمالية  الإعلان عن خطٍّ مُباشرٍ من تل أبيب للرياض لنقل الحجاج: محادثات لنقل الإسرائيليين للهند عبر المملكة  الخارجية تعقيبا على تصريحات تيلرسون: سورية ليست بحاجة إلى دولار واحد من الولايات المتحدة لإعادة الإعمار.. سياسات واشنطن تخلق فقط الدمار والمعاناة  السورية للاتصالات: انخفاض جودة الانترنت نتيجة انقطاع أحد الكوابل البحرية الدولية بين قبرص ومرسيليا  المقداد: سورية ستقابل أي تحرك تركي عدواني أو بدء عمل عسكري تجاهها بالتصدي الملائم  وزير التربية في لقاء مع سانا: تعيين العدد الأكبر من الناجحين في المسابقة الأخيرة.. اتخاذ الإجراءات الكفيلة بضبط العملية الامتحانية  سيطر على قرية بطيحة وتقدم من محور شمال شرق المطار … الجيش يحاصر أبو الظهور من ثلاث جهات  ودائع «التجاري» 1099 مليار ليرة وأرباحه تضاعفت 5 مرات  

أخبار عربية ودولية

2018-01-12 22:36:13  |  الأرشيف

العراق: عدد العائدين يتجاوز أعداد النازحين لأول مرة منذ عام 2013

كشف بيان المنظمة الدولية للهجرة في العراق أن عدد العائدين إلى مناطقهم الأصلية تجاوز عدد النازحين في البلاد لأول مرة منذ بداية الأزمة في العراق في عام 2013.
 
وذكرت المنظمة أنه على مدى السنوات الأربع الماضية تأثر البلد بشدة جراء صراعه مع تنظيم "داعش" الإرهابي ما أدى إلى نزوح ما يقرب من ستة ملايين شخص مشيرة إلى إعلان رئيس الوزراء العراقي حيدر العبادي انتصار العراق في معركته ضد "داعش" العام الماضي.
 
وحددت المنظمة الدولية للهجرة وهي وكالة الأمم المتحدة للهجرة عدد العائدين إلى مواطنهم الأصلية بنحو3.2 مليون شخص في حين ما يزال هناك 2.6 مليون نازح.
 
وأضافت منظمة الهجرة الدولية في العراق أنه عقب تحسن الوضع الأمني في المناطق المستعادة عاد عدد كبير من العراقيين النازحين إلى مواقعهم الأصلية حيث عادوا بصورة أساسية إلى كل من محافظة الأنبار بنسبة (38 في المئة أي أكثر من 1.2 مليون شخص) نينوى (30 في المئة أي حوالي 975 ألف شخص) وصلاح الدين بنسبة (14 في المئة أي ما يقرب من 460 ألف شخص). 
 
وكانت هذه المحافظات الثلاث هي الأكثر تضرراً من احتلال "داعش" وتمثل 86 في المئة من السكان النازحين الحاليين في البلد.
 
وبعد فترة وجيزة من بدء عملية استعادة الموصل في أكتوبر/ تشرين الأول قامت المنظمة الدولية للهجرة في العراق بتشييد موقعين للنزوح في حالات الطوارئ أحدهما في "الحاج علي" والآخر في القيارة لإيواء 110 آلاف نازح وأنشئت هذه المواقع بالشراكة مع وزارة الهجرة والمهجرين العراقية.
 
يذكر أنه لا تزال تلك المواقع تؤوي أكثر من 71 ألف نازح يتلقون مجموعات الإغاثة والخدمات الطبية والدعم النفسي والاجتماعي من المنظمة الدولية للهجرة كما يتلقون مجموعات متنوعة من الخدمات الأخرى من الشركاء الآخرين في المجال الإنساني.
 
وتمثل حركة العودة داخل المحافظات نحو 55 في المئة من نسبة العائدين حيث كان هذا الاتجاه شائعاً في جميع المحافظات الأكثر تضرراً ومن المرجح أن يستمر لأن نسبة النازحين داخلها لا تزال عالية.
 
ولا يزال النازحون يتمركزون في نينوى بنسبة (75 في المئة) أما عدد السكان النازحين داخل المحافظات فيبلغ نحو 97 في المئة.
 
وقال جيرارد وايت رئيس بعثة المنظمة الدولية للهجرة في العراق إن العراقيين الذين ما زالوا نازحين هم من أكثر الفئات تضرراً حيث يواجهون عقبات كثيرة في العودة بما في ذلك والضرر والدمار الذي لحق بمنازلهم والبنية التحتية المحلية إضافة إلى الحالة المالية المحدودة وقيود أخرى.
عدد القراءات : 138

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *

اكتب الرقم : *
 

 
 
alazmenah.com - All rights reserved 2018
Powered by SyrianMonster - Web services Provider