دمشق    23 / 02 / 2018
المشكلة لاتكمن فقط في آلية التسوية ورعايتها ..!!  مجلس الأمن الدولي يصوت اليوم الجمعة على مشروع قرار خاص بهدنة إنسانية في سورية  عقوبات مضاعفة وأخرى جديدة.. التجارة الداخلية: تطوير القانون 14 في نهاياته  من عفرين إلى الغوطة صخب العدوان... والردّ السوري  سلامٌ على دمشق.. 60 عاماً على الوحدة المصرية ــ السورية  البنتاغون يعلق على ظهور مقاتلات "سو-57" الروسية في سورية  مناورات إسرائيلية أمريكية تحاكي حربا شاملة وهجوما بالصواريخ من جميع الجهات  واشنطن تهدد بضرب الجيش السوري مجددا  واشنطن تُرسِلُ دُفعةً جديدةً من التعزيزاتِ العسكريّةِ لقوّات "قسد"  عباس يؤكد أن نتائج فحوصاته في أمريكا مطمئنة  الغوطة الشرقية والتحريض بالدم.. بقلم: حسن عبد الله  النصر يلوح من الغوطة.. سيناريو حلب بانتظاركم  قيد التحقيق الحكومي.. سيارات فخمة حديثة في شوارع دمشق؟!  كازاخستان تطالب خلال جلسة مجلس الأمن حول سورية بتطبيق اتفاقات أستانا بدقة  مصرع وإصابة 50 من قوات التحالف في نجران  وزير الخارجية التركي: على روسيا وإيران إبداء الحرص على وقف إطلاق النار  المركز الروسي للمصالحة: إطلاق 83 قذيفة من الغوطة الشرقية على المناطق السكنية في دمشق  المعارضة التركية قلقة من مقترحات لتعديل قانون الانتخابات  اختتام الأولمبياد: فرصة «جديدة» للقاء واشنطن وبيونغ يانغ؟  

أخبار عربية ودولية

2018-02-14 04:09:46  |  الأرشيف

مؤتمر كنسي: 30 موقعاً مسيحياً يحتاج إلى ترميم في سورية

استضافت فيينا مؤتمراً كنسياً شهد تقديم الجزء الأول من كتالوغ أماكن العبادة المسيحية، التي دمرت خلال الحرب في سورية، وأكد أن 30 كنيسة وديراً ومقبرة مسيحية في سورية تحتاج إلى إعادة بناء وترميم في المستقبل القريب.
ووفقاً لموقع قناة «روسيا اليوم» الإلكتروني، كان المؤتمر تكريساً لذكرى الاجتماع التاريخي لبطريرك موسكو وعموم روسيا كيريل، والبابا فرانسيس في العاصمة الكوبية هافانا يوم 12 شباط 2016، الذي حضره ممثلون عن الكنيسة الأرثوذكسية الروسية والفاتيكان وكنائس الشرق الأوسط، لمناقشة مسألة مساعدة السكان المسيحيين في سورية.
ولفت الموقع إلى أن الكتالوغ يحتوي على معلومات عن 31 منشأة، كرست لكل واحدة منها مقالة مع الصور عن دور العبادة المدمرة، وفي العديد من الحالات عرض الكاتالوغ صوراً عن الكنائس والأديرة والأضرحة المسيحية في حالتها الأصلية قبل تدميرها.
وتصف المقالات أيضاً الظروف التي عانت فيها هذه الدور من التخريب، وقد دمرت معظم الأضرحة أثناء القتال في حلب وحمص، وكذلك في دمشق والمناطق المحيطة بها.
وقال رئيس قسم العلاقات الخارجية في الكنسية الروسية، المتروبوليت هيلاريون، في المؤتمر: «تمت دراسة الوضع المرتبط بتدمير الأضرحة والكنائس المسيحية في سورية في إطار تنفيذ الخطط التي تم التوافق عليها في هافانا. وكانت نتيجة هذا العمل كتالوغاً مصوراً، وقد نشر الجزء الأول منه للتو. ويتضمن الكتالوغ معلومات عن 30 كنيسة وديراً ومقبرة مسيحية تحتاج إلى إعادة بناء وترميم كبير في المستقبل القريب».
وأشار إلى أن «مسألة استعادة الحياة الطبيعية في سورية ستصبح أولوية لبطريركية موسكو في التعاون بين المذاهب والطوائف».
 
 
عدد القراءات : 3287

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *

اكتب الرقم : *
 

 
 
alazmenah.com - All rights reserved 2018
Powered by SyrianMonster - Web services Provider