دمشق    19 / 07 / 2018
سفن كسر الحصار تبحر اليوم من إيطاليا نحو قطاع غزة  سورية تجري مباحثات مع روسيا حول شراء طائرات إم إس-21  الحجز على أموال رجل أعمال معروف ضمانا لـ20 مليون دولار  (إسرائيل) وسورية على شفير حرب  انتهاء إجلاء المدنيين عن كفريا والفوعة في ريف إدلب الشمالي  الجيش يفرض الاستسلام على إرهابيي نوى.. ويستهدف دواعش حوض اليرموك  الكونغرس الأمريكي يستجوب مترجمة ترامب خلال قمته مع بوتين  معركة الحديدة وتغيير معادلات الحرب في اليمن  بعد نجاح لسنوات.. لماذا تتلقى الإمارات الفشل تلو الآخر؟  الرؤى المتنافسة في أوروبا تهدد بتمزيق الاتحاد الأوروبي  دروس من الاتحاد الكونفيدرالي الألماني.. بقلم: أنس وهيب الكردي  ماذا يعني السحب الاحترازي لهذا الدواء من السوق؟ … «الفالسارتان».. الخلل الحاصل بسبب المادة المستوردة وليس التصنيع المحلي  بعد موافقة الهيئة العامة للشركة على طلب إعفاء بكر بكر من منصبه … لا مدير عاماً لـ«السورية للاتصالات» حتى تاريخه  تقديرات بعودة 35 ألف شخص إلى زملكا وعربين … الجيش يدمي «النصرة» وحلفاءها في ريف حماة الشمالي  مؤشر على قرب خروج التفاوض مع الحكومة إلى العلن … «مسد»: سنفتح مكاتب في أربع محافظات بينها العاصمة  داعش يزعزع سيطرة «قسد» … ورتل لـ«التحالف الدولي» إلى الرقة!  إنهاء الحرب السورية و”الأسد الى الأبد”.. أوراق أميركية وروسيّة مهمّة!  لماذا يتورط حلفاء السعودية بالفساد؟  سورية تنتصر واردوغان يتجرع كأس السم الذي طبخه في شمال سورية  ترامب: العلاقات مع روسيا تحسنت بعد القمة مع بوتين  

أخبار عربية ودولية

2016-11-26 03:58:30  |  الأرشيف

فلسطين: الحرائق مستمرة.. والتحريض الإسرائيلي

لليوم الرابع على التوالي، لم تفلح الجهود التي بذلتها دولة الاحتلال في إخماد الحرائق التي اشتعلت في الأراضي المحتلة وامتدت حتى مدينة القدس، فيما واصل رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو تحريضه على الفلسطينيين، مؤكداً أن الحرائق مفتعلة، وأن الدافع إرهابي.
وعلى الرغم من المبادرة الفلسطينية التي تمثّلت بإرسال ثماني سيارات إطفاء مع طواقمها للمساهمة في إخماد الحرائق، إلّا أن نتنياهو تجاهل الجهود الفلسطينية، مكتفياً بتوجيه الشكر لمصر والأردن بعد إرسالهما فرق مساعدة لإخماد الحرائق.
وقال مصدر سياسي إسرائيلي أمس، إن مصر والأردن عرضتا على إسرائيل المساعدة في إخماد الحرائق، وإن نتنياهو وافق على الاقتراح.
بدوره، شارك الدفاع المدني الفلسطيني في إخماد الحرائق المستمرة رغم انشغاله بإخماد عشرات الحرائق في مناطق مختلفة من الضفة الغربية المحتلة.
وإلى جانب المشاركة الفلسطينية، استمرت الجهود الخارجية، حيث ساهمت 11 طائرة أجنبية في عمليات إخماد الحرائق وصلت من قبرص وروسيا واليونان وتركيا وكرواتيا وإيطاليا، بحسب ما أعلنت وزارة الخارجية الإسرائيلية.
في هذا الوقت، واصل نتنياهو تحريضه ضد الفلسطينيين، معتبراً أن «من يحاول حرق دولة إسرائيل سيعاقب بشدة».
وأضاف نتنياهو، خلال مؤتمر صحافي في قاعدة سلاح الجو في حتصور: «أننا نحسم الحرب ونستخلص الدروس حول كيفية الاستمرار. وعندما تصل (الطائرة العملاقة الأميركية لإخماد الحرائق) السوبرتانكر سنجري مداولات مع الطيارين الأميركيين حول عمليات مانعة. والشرطة تعمل ساعات إضافية والتعليمات تقضي بمحاكمة كل من أشعل حريقاً ليكون عبرة».
تحريض نتنياهو رافقه إعلان وزير الأمن الداخلي، غلعاد إردان، اعتقال 14 مشتبهاً به بإشعال حرائق، مؤكداً أن «الأفضلية (لاعتقال مشتبه بهم) ستستمر رغم أننا نتحدث عن إرهاب يمكن أن يكون فيه عشرات آلاف المشتبه بهم المحتملين».
وفي السياق، قال نائب المفتش العام للشرطة زوهار دفير إنه يجري التحقيق في الحرائق في حيفا، في حين استخدم الاحتلال طائرات من دون طيار للعثور على مشعلي الحرائق.
وندد نواب «القائمة العربية المشتركة» في الكنيست بهذه التصريحات، مؤكدين أن السكان العرب الذين يشكلون قرابة 17,5 في المئة من السكان، تأثروا كغيرهم بسبب الحرائق.
إلى ذلك، استمرت عمليات الإجلاء، حيث تم إجلاء المئات من مستوطنة بيت مئير قرب القدس المحتلة، وتمت الاستعانة بالطائرات لإخلاء المستوطنين.
وفي مدينة حيفا، قضى آلاف الأشخاص ليلتهم في ملاجئ موقتة بعد إخلاء عشرات الآلاف من السكان.
ونقلت صحيفة «هآرتس» أن طائرات إطفاء الحرائق الكبيرة التي اتخذ نتنياهو قرار تأسيس سربها لم تحقق الغرض المطلوب منها.
من جهته، قال مسؤول قوات الإطفاء في إسرائيل إن قدرة قوات الطوارئ استنفدت بشكل كامل ووصلت إلى شفير الانهيار.
وفي سياق الهَبَّة المتواصلة، استشهد شاب، أمس، برصاص الاحتلال على مدخل مخيم شعفاط شمال شرق القدس المحتلة، بحجّة محاولته طعن أحد حراس الأمن الإسرائيليين.
عدد القراءات : 4303
alazmenah.com - All rights reserved 2018
Powered by SyrianMonster - Web services Provider