دمشق    19 / 07 / 2018
ترامب: العلاقات مع روسيا تحسنت بعد القمة مع بوتين  الإيرانيون باقون في سورية.. إسرائيل وهلسنكي: لا بشائر إيجابية  مسار التسوية في سورية: من الجنوب إلى الشمال.. بقلم: عدنان بدر حلو  الصحة تطلب سحب الأدوية المحتوية على مادة الفالسارتان  بوتين: الإرهابيون يتحملون مسؤولية سقوط ضحايا مدنيين في سورية  الدفاع الروسية: مستعدون لتنفيذ اتفاقات قمة بوتين-ترامب وتكثيف الاتصالات مع واشنطن حول سورية  بمشاركة الأهالي.. رفع العلم الوطني في بصرى الشام إيذانا بإعلانها خالية من الإرهاب  ترامب يعلن هزيمة بلاده من هلسنكي و(إسرائيل) تتجرّع طعمها في الميدان!  مفوضية اللاجئين في الأردن: عودة السوريين إلى بلادهم هي الأنسب  صفحات «القوى الرديفة» تنفي التوصل إلى اتفاق لإخلاء الفوعة وكفريا  7000 متطوع يؤهلون مدارس وأحياء في كفربطنا وسقبا وعين ترما وزملكا وداريا والزبداني … «سوا بترجع أحلى» تصل إلى مرج السلطان  إعلام «إسرائيل» أسف لتخليها عن حلفائها … الإدارة الأميركية تمهد لمواصلة احتلالها لأراض سورية  سورية تنتصر واردوغان يتجرع كأس السم الذي طبخه في شمال سورية  إنهاء الحرب السورية و”الأسد الى الأبد”.. أوراق أميركية وروسيّة مهمّة!  لماذا يتورط حلفاء السعودية بالفساد؟  «مقايضة» بين الخضر السورية والقمح الروسي … الفلاحون باعوا «الحبوب» 245 ألف طن قمح بـ40 مليار ليرة  العدوان الإسرائيلي عجز أم استنزاف؟.. بقلم: ميسون يوسف  بنسبة 13٫7 بالمئة وسط استقرار سعر الصرف … 224 مليار ليرة زيادة في موجودات 13 مصرفاً خاصاً خلال 3 أشهر  دبي تحول وتلغي مئات الرحلات الجوية!!  قرار بإنهاء تكليف مدير الشركة السورية للاتصالات  

أخبار عربية ودولية

2017-01-05 13:54:47  |  الأرشيف

انفجار يهز مدينة إزمير غرب تركيا

 قتلت قوات الأمن التركية الخميس 5 يناير/كانون الثاني مسلحين اثنين في اشتباك مع 3 مهاجمين بالقرب من مبنى محكمة في مدينة إزمير غربي البلاد، وذلك عقب انفجار أسفر عن جرح 3 أشخاص.
وقالت وكالة الأناضول التركية إن القوات الأمنية تعمل على ملاحقة المهاجم الثالث، مشيرة إلى أن التفجير تم باستخدام سيارتين مفخختين.

من جانب آخر، ذكرت مصادر صحفية في بيانات غير رسمية أن عدد جرحى التفجير قرب المحكمة وصل إلى 10 أشخاص.

ومن جانبه، قال محافظ إزمير، إيرول أييلدز، في وقت لاحق، إن المعطيات الأولية للتفجير تشير إلى إمكانية تورط حزب العمال الكردستاني، مؤكدا أن القوات الأمنية وجدت لاحقا سيارة ملغومة، أخرى، بالقرب من المكان وتمكنت من إبطال مفعولها
ويأتي هذا الهجوم بعد سلسلة تفجيرات وهجمات إرهابية كان آخرها الهجوم الدامي على نادي "رينا" الليلي في اسطنبول ليلة رأس السنة، والذي خلف 39 قتيلا معظمهم من الأجانب، فيما لا يزال البحث عن منفذ الهجوم مستمرا، حيث ترجح الأجهزة الأمنية التركية أن يكون من أقلية الأويغور.
وفي آخر ما يرشح عن الجهات الرسمية التركية في هذا الصدد، رجح ويسي قايناق نائب رئيس الوزراء التركي أن يكون الجاني من أقلية الأويغور المسلمة مشيرا إلى أن تحديد اتصالاته وأماكن تواجده أمر قائم ووارد بحد ذاته.ل

عدد القراءات : 3902
alazmenah.com - All rights reserved 2018
Powered by SyrianMonster - Web services Provider