دمشق    21 / 10 / 2017
أردوغان بقناع جديد..بقلم: محمود الشاعر  مقتل وإصابة عدد من رجال الشرطة المصرية في عمق صحراء طريق الواحات  ليبيا ما بعد القذافي.. الدولة المفقودة  بوتين وأردوغان يبحثان الأزمة السورية  «داعش» يحتضر ويهدد.. بقلم: يونس السيد  سقوط صواريخ في الحي الدبلوماسي وسط كابل  الموز والبطاطا اللبنانية إلى الأسواق السورية  دراسة: 3 ملايين أمريكي يحملون سلاحا معبأ يوميا  الجيش السوري يعلق على الاعتداء الاسرائيلي  القيادة العامة للجيش: العدو الإسرائيلي يعتدي على موقع عسكري بالتنسيق مع المجموعات الإرهابية في ريف القنيطرة  توقيع مذكرة تفاهم بين الجيشين الإيراني والسوري  إصابة 4 أشخاص بعملية طعن في ميونيخ  أزمةُ كوردستان ؛ خيانةٌ أم تواطؤ ؟!  بعد 3 أسابيع من احتلال داعش لها..القريتين تحت سيطرة الجيش السوري وحلفائه  الكونغرس سُيصيغ خطة لكسب صلاحيات جديدة فيما يخص الاتفاق النووي  انطلاق خط الشحن البحري مع روسيا بداية الشهر القادم  الخارجية: الاعتداء الإسرائيلي في ريف القنيطرة محاولة يائسة لدعم المجموعات الإرهابية  البحرين تحتل المركز الأول عربياً في عدد السجناء  علماء فلك : "مطر من الشهب" ليلة السبت!  

أخبار عربية ودولية

2017-01-11 10:09:16  |  الأرشيف

الإضراب العام يعم الداخل الفلسطيني

 تشهد مدن وبلدات الداخل الفلسطيني، الأربعاء 11 يناير/كانون الثاني، إضرابا شاملا، احتجاجا على قيام السلطات الإسرائيلية بهدم 11 منزلا فلسطينيا في بلدة قلنسوة بحجة البناء بدون ترخيص.

ويأتي هذا الإضراب استجابة لقرار "لجنة المتابعة العليا لفلسطينيي الداخل" ليشمل كافة مناحي الحياة، بما فيها جهازا التعليم والمدارس، وقالت اللجنة في بيانها أن "الحكومة الحالية كشفت منذ يومها الأول عن وجهها الحقيقي تجاه فلسطينيي الداخل، منذرة بسياسات أشد عنصرية ووحشية".

من جانبها، وصفت "القائمة العربية المشتركة" في البرلمان الإسرائيلي الـ"كنيست"، عمليات هدم المنازل الفلسطينية في بلدة قلنسوة، بالـ"جريمة النكراء، وإعلان الحرب على مواطني قلنسوة والجمهور العربي"، وحذرت من استمرار سياسة هدم المنازل العربية في الأراضي المحتلة عام 1948، مؤكدة أن "الجماهير العربية لن تجلس مكتوفة الأيدي وستحمي حقها في سقف، وبيت يؤويها".

وكانت قوات كبيرة من الشرطة الإسرائيلية والوحدات الخاصة، ترافقها 20 جرافة وآلية، داهمت الثلاثاء بلدة قلنسوة في المثلث الجنوبي، وهدمت 11 منزلا بحجة البناء بدون ترخيص.

ويقول مراقبون، إن عمليات الهدم جاءت تنفيذا لأوامر رئيس الوزراء الإسرائيلي، بنيامين نتنياهو، بحجة "عدم الترخيص"، ردا على قرار المحكمة العليا بهدم وإخلاء مستوطنة "عمونا" القريبة من مدينة رام الله.

وكرد احتجاجي على هذه الحادثة، أعلن رئيس البلدية عبد الباسط سلامة، عن استقالته من منصبه، وقال: "سبب استقالتي، أنه لا يعقل أن أكون رئيسا منتخبا من قبل الجمهور، ويهدمون البيوت بهذه الطريقة المفاجئة، دون إعلامي بالأمر".

عدد القراءات : 3567

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *

اكتب الرقم : *
 

 
 
alazmenah.com - All rights reserved 2017
Powered by SyrianMonster - Web services Provider