دمشق    24 / 06 / 2018
إيطاليا مستاءة من مالطا لرفضها استقبال سفينة مهاجرين والأخيرة ترد  البنتاغون يعلق مناورات عسكرية مع كوريا الجنوبية  حريق في مستودع للأدوات الصحية بحي العمارة وفرق الإطفاء تعمل على إخماده  تسريع تنفيذ اتفاق التسوية بدوما.. وحجب مواقع «الإعلام الحربي المركزي» على «فيسبوك وتويتر»! … الجيش يردي مسلحي «النصرة» وداعش في ريفي حماة وحمص  خلافات بين الدول المساندة للمعارضة حول ممثليها في «الدستورية» … روسيا: ندعم عمليات الجيش السوري في جنوب البلاد  وفد عسكري أميركي زار منبج: لا تغيير في إدارة المدينة … نظام أردوغان يعتبر استمرار احتلاله يحمل أهمية لسورية!  عن «جسد المسيح» وهوليود الدعاية الأميركية: هل من مكانٍ للأخلاق في السياسة؟  هزائم بالجملة وخروج جماعي.. حصيلة عربية متواضعة في مونديال روسيا  إسرائيل كانت في جوبر … أهم عمليات الموساد بمساعدة “الثوار” عندما تصدق رواية دمشق عن المؤامرة  عرب الثروة يقتلون عرب الثورة.. بقلم: طلال سلمان  ملف الجنوب السوري.. أميركا التي لم تُسلّم والمعارضة التي لم تتعلم  ما هي الرسالة التي أرسلتها الولايات المتحدة للميليشيات المسلحة جنوب سورية؟  أولاد الفكر الحرام …بقايا برنار ليفي.. بقلم: يامن أحمد  الأداء البرلماني.. هل حقق رضى المواطن؟ برلمانيون يعترفون: لا نلبّي تطلعات الشارع ولا نملك أقلاماً خضراء  واشنطن تبلغ المعارضة والمسلحين بأنها لن تتدخل في جنوب البلاد  6 مليارديرات ساهموا في خروج ترامب من الاتفاق النووي  كيف سيؤثر تحرير درعا على موازين القوى في سورية؟  الأتراك يدلون بأصواتهم اليوم في انتخابات رئاسية وبرلمانية مبكرة  "نيويورك تايمز": الآفات "الترامبية" تنتشر في العالم لذا يجب على الغرب الوقوف بحزم في وجهها  

أخبار عربية ودولية

2017-02-16 12:35:50  |  الأرشيف

نتائج أستانا الثاني حول التسوية السورية

 توصل اللقاء الثاني حول الأزمة السورية في أستانا الذي اختتم الخميس 16 فبراير/شباط إلى عدة نتائج مهمة.
وأكد مصدر رفيع في وزارة الخارجية الروسية، الاتفاق على تشكيل مجموعة عمل ثلاثية (روسية تركية إيرانية) لمراقبة وقف الأعمال القتالية.

وأضاف سيرغي فيرشينين، مدير قسم الشرق الأوسط وشمال إفريقيا بوزارة الخارجية الروسية، أن هذه المجموعة ستعمل على أساس دائم، وستركز على مدى التزام أطراف النزاع بوقف القتال على وجه الخصوص، وإيجاد تدابير بناء الثقة بين تلك الأطراف.

وبالإضافة إلى ذلك، اتفقت أطراف أستانا على تشكيل آلية لتبادل المعتقلين، بين الحكومة السورية والمعارضة المسلحة، بما في ذلك النساء والأطفال، كما تم الاتفاق على موقع تبادل جثامين القتلى، وفق مصدر في وزارة الدفاع الروسية.

واعتبر الفريق سيرغي أفاناسييف، أن هذه الإجراءات ستعمل على تعزيز تدابير بناء الثقة في سوريا.

ومع ذلك لم يصدر أي بيان ختامي للقاء، الذي استمر يومين، وهو ما يعكس هوة الخلاف الواسعة بين المجتمعين.

وفي هذا السياق أعلن ألكسندر لافرينتيف، مبعوث الرئيس الروسي الخاص للتسوية في سوريا، في مؤتمر صحفي عقب اختتام اللقاء، أن الحوار السوري- السوري المباشر لا يزال بعيدا والثقة معدومة بين الجانبين.

وفي الوقت الذي عزا فيه بشار الجعفري رئيس وفد الحكومة السورية، عدم صدور بيان ختامي عن هذا الاجتماع، أساسا إلى وصول الوفد التركي والمجموعات المسلحة في وقت متأخر إلى أستانا، أعرب عن تقييمه الإيجابي للاجتماع " طالما أنه يخدم تحقيق تثبيت وقف الأعمال القتالية".

ومع استمرار دمشق، على لسان الجعفري، باتهام أنقرة "تسهل دخول عشرات الآلاف من الإرهابيين إلى سوريا"، جدد وفد المعارضة المسلحة رفضه للمشاركة العسكرية الإيرانية في سورياـ مشيرا إلى أن الأمر يعرقل تحقيق أي تقدم في المحادثات مع الحكومة السورية.

وقال محمد علوش رئيس وفد المعارضة إنه أثار قضية تبادل السجناء والأسرى مع الحكومة السورية خلال اللقاء، مؤكدا أن القضية ستكون موضوع محادثات منفصلة في أنقرة.

عدد القراءات : 3399
alazmenah.com - All rights reserved 2018
Powered by SyrianMonster - Web services Provider