دمشق    18 / 06 / 2018
لجنة التحقيق الروسية تفتح قضية جنائية بقصف دونباس من قبل القوات الأوكرانية  الواقع الميداني السوري يدحض كل الأكاذيب والإشاعات  كيف علّق البنتاغون على الاعتداء الأميركي على موقع عسكري في البوكمال؟  انقلاب بدعم أمريكي.."ابن سلمان" هدية ذهبية لم يحلم بها "ترامب" يوما  إيفان دوكي يفوز بالانتخابات الرئاسية في كولومبيا  مقتل نائب رئيس اركان القوات الاماراتية في الحديدة اليمنية  مصادر معارضة: الجيش السوري سيقتحم درعا خلال ساعات !  هل من هجوم عسكري وشيك على قطر؟  داريا وأحلام العودة القريبة  الحرب التجارية تقترب.. ما هي السيناريوهات المحتملة بين الأوروبيين وترامب؟  التاريخ إذ يخبرنا بمصير ترامب.. بقلم: عاصم عبد الخالق  تنفيذ عقوبة السجن على صهر ملك إسبانيا بعد تسليم نفسه  قرقاش: العملية في الحديدة هدفها تغيير آفاق الحل السياسي  ليبيا.. احتراق مئات الآلاف من براميل النفط في ميناء راس لانوف!  عمليات خاصة ضد المافيا الإيطالية تسفر عن اعتقال أكثر من 100 شخص  بيانيتش يعلق على اقترابه من برشلونة  استشهاد فلسطيني برصاص الجيش الإسرائيلي على الشريط الحدودي شرق غزة  قيادي كردي يكشف شرط انضمام الأكراد لأي تحالف لتشكيل الحكومة العراقية الجديدة  بعد البنتاغون...التحالف الدولي يعلق بشأن الهجوم على مواقع الجيش السوري  

أخبار عربية ودولية

2017-02-17 01:44:25  |  الأرشيف

الأمم المتحدة: فقدان 20 ألف نازح في جنوب السودان

 أعلنت الأمم المتحدة الخميس 16 فبراير/شباط أنها لا تملك معلومات حول مصير 20 ألف نازح على الضفة الغربية لنهر النيل، شمالي دولة جنوب السودان.

وأوضح فرحان حق، نائب المتحدث الرسمي باسم الأمين العام للأمم المتحدة، أن بعثة المنظمة الدولية في جنوب السودان "يونميس"، قلقه للغاية وتبحث عن معلومات بشأن مصير 20 ألفا من النازحين داخليا في جنوب السودان.

وتابع حق قوله، "بعثة يونميس تعتقد أن العشرين ألف شخص نازح فروا باتجاه بلدة فشودة، من منطقة واو شلك، وهي بلدة على بعد ثمانية أميال إلى الشمال من قاعدة الأمم المتحدة في (مدينة) ملكال على الضفة الغربية لنهر النيل".

وأردف قائلا حاولت قوات حفظ السلام تنفيذ دورية سيرا على الأقدام في واو شلك، ولكن قوات الجيش الشعبي تصدت لهم.

من جهته قال رئيس بعثة الأمم المتحدة في جنوب السودان ديفيد شيرر، "دق يوم الخميس ناقوس الخطر بشأن عدم وجود معلومات عن حالة ما يقارب 20 ألف شخص، من النازحين داخليا على الضفة الغربية لنهر النيل في شمال البلاد".

وكان سكان شلك في ملكال قد غادروا البلدة والتجأ نحو ثلاثين ألف شخص إلى مخيم تديره بعثة الأمم المتحدة.

يذكر أن قتالا بين قوات الجيش الشعبي والقوات المعارضة، قد توسع جغرافيا في جميع أنحاء الضفة الغربية خلال الأسبوع الماضي، مما دفع المزيد من السكان إلى الفرار من منازلهم.

وتشهد العاصمة جوبا اشتباكات عنيفة بين القوات التابعة لرئيس البلاد، سلفاكير ميارديت، والقوات المنضوية تحت قيادة ريك مشار النائب السابق لسلفاكير، أسفرت عن سقوط مئات القتلى بينهم مدنيون وتشريد عشرات الآلاف.

عدد القراءات : 3765
alazmenah.com - All rights reserved 2018
Powered by SyrianMonster - Web services Provider