دمشق    30 / 03 / 2017
مجلس الأمن يطالب أطراف الأزمة اليمنية بالتعامل جديا مع مقترحات ولد الشيخ  تفاؤل بمرسوم التعديل الحكومي … التغيير مهم وجاء لدفع العمل الحكومي وحل أمور تخص هموم المواطن  250 مليار ليرة و1100 شهيد أضرار التربية خلال الأزمة … 382 مدرسة خرجت عن الخدمة وتضرر 2500 مدرسة بشكل جزئي  طريق ريف دمشق ـ إدلب تمرّ في الإقليم: تسوية شاملة تُقفل معادلة «كفريا والفوعة ـ الزبداني ومضايا»  تعديلات دستورية تركية «امتدادًا للمرحلة العثمانية».. والمانيا: الإنقلاب التالي سينجح!  «قمّة الميت»… ماذا تقدّم للأمة والمنطقة؟.. بقلم: د. أمين محمد حطيط  وجهة داعش بعد الرقة... ثلاثة أسباب رئيسية لتكون دير الزور  على طريقة "داعش".. اسرائيلي يقطع رأس زوجته ويتجول بها  تركيا تعلن نهاية مايسمى”درع الفرات” في سورية  لوبي اسرائيل يحتفل بجرائمها..بقلم: جهاد الخازن  هاواي تمدد العمل بوقف قرار ترامب حظر السفر  وفد الجمهورية العربية السورية برئاسة الدكتور الجعفري يعقد جلسة محادثات جديدة مع دي ميستورا  أثر ألماني في الغارة الأمريكية القاتلة على ريف الرقة!  أعداد اللاجئين السوريين تتجاوز 5 ملايين في دول الجوار  الصين تحظر اللحى والنقاب  لا محل للنسوة في حضرة ترامب  قفزة كبيرة في رسم تمديد جواز السفر السوري  هل يغيب ميسي عن المونديال الروسي؟  تركيا تنسحب من سورية أم تتجه للتخريب؟  

أخبار عربية ودولية

2017-02-26 11:45:59  |  الأرشيف

الجيش العراقي يعلن استعادة أول أحياء غرب الموصل من قبضة "داعش"

 أعلن الجيش العراقي، الأحد 26 فبراير/شباط، استعادة أول أحياء الجانب الغربي لمدينة الموصل، بعد أسبوع من انطلاق عملية تحرير هذا الجانب من قبضة تنظيم "داعش".
وقال قائد الحملة العسكرية لتحرير الموصل، الفريق الركن عبد الأمير يار الله، للتلفزيون العراقي إن "قوات جهاز مكافحة الاٍرهاب حررت حي المأمون ورفعت العلم العراقي فوق المباني".

وأضاف أن "حي المأمون يعتبر أول حي في النصف الغربي من المدينة تسيطر عليه القوات العراقية بشكل كامل".

والخميس الماضي، اقتحمت قوات جهاز مكافحة الإرهاب، حي المأمون الواقع جنوب غربي المدينة على الطريق الرابط بين الموصل وبغداد، وتمت السيطرة على أجزاء واسعة منه، قبل أن تحرره كاملا يوم الأحد.
وفي 19 فبراير/شباط الجاري، انطلقت المرحلة الثانية من عملية "قادمون يا نينوى" العسكرية لاستعادة السيطرة على الجانب الغربي من الموصل، بعد أن أعلنت حكومة حيدر العبادي، في 24 يناير/كانون الثاني الماضي، استعادة الجانب الشرقي من المدينة.

والجانب الغربي من الموصل أصغر من جانبها الشرقي من حيث المساحة (40 بالمئة من إجمالي مساحة الموصل)، لكن كثافته السكانية أكبر، حيث تقدر الأمم المتحدة عدد قاطنيه بنحو 800 ألف نسمة.

"داعش" يغلق آخر مقراته الرئيسة غرب الموصل

أفاد مصدر محلي في محافظة نينوى (مركزها الموصل)، الأحد، بأن تنظيم داعش "أغلق آخر مقراته الرئيسة المعروفة في مركز قضاء تلعفر غرب الموصل"، لافتا الى أن "المقر تم فتحه عقب سيطرة التنظيم على القضاء بعد 2014".

وأضاف المصدر الذي طلب عدم الكشف عن اسمه، أن "داعش لجأ الى مقرات بديلة خوفا من عمليات القصف المركزة التي استهدفت مؤخرا العديد من مقراته"، مشيرا الى أن "التنظيم حاصر حيا سكنيا في المحيط الشرقي لقضاء تلعفر بعد تمكن ثلاثة سجناء في مركز احتجاز تابع لداعش من الهروب".

عدد القراءات : 3172

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *

اكتب الرقم : *
 

 
 
alazmenah.com - All rights reserved 2017
Powered by SyrianMonster - Web services Provider