دمشق    25 / 06 / 2018
الأردن لا يريد لاجئين سوريين جدداً!  تراجع إسرائيلي جنوباً: انشغال باليوم الذي يلي هزيمة المسلحين  انتخابات تركيا: أردوغان (دائماً) الزعيم الأوحد  الاحتلال الاسرائيلي يعتقل 8 فلسطينيين بينهم طفلان في الضفة الغربية  الإعلان رسميا عن فوز أردوغان في الانتخابات التركية  ترامب يضيّق الخناق على الشركات الصينية  البنتاغون يحاكي مواجهة روسية أوروبية ويخرج باستنتاجات محبطة  مرشح "حزب الشعب الجمهوري" الخاسر في السباق الرئاسي التركي: الانتخابات "غير نزيهة" وتلطخت بالدماء  طهران تطالب بتدخل المنظمات الدولية العاجل في اليمن  وزير الأمن إيراني: سنضاعف أنشطتنا النووية في هذه الحالة  "تحالف واشنطن" يجلي بالمروحيات متزعمين اثنين من "داعش" في منطقة تويمين على الحدود السورية العراقية  لافروف وظريف يبحثان الصفقة النووية الإيرانية هاتفيا  مصدر عسكري: تنظيم جبهة النصرة يستمر بارتكاب الجرائم وترويع المواطنين في الجنوب السوري  بيسكوف: موعد زيارة بولتون لروسيا لم يتم تحديده  الوز في مجلس الشعب: إصدار أسماء الدفعة الثانية من الناجحين بمسابقة التربية للفئة الأولى مطلع تموز  بيسكوف: بوتين ينظر إلى مستوى شعبيته من منظور براغماتي  موغيريني مشيدة بالعلاقات بين الاتحاد الأوروبي والناتو: قررنا رفع مستوى تعاوننا  إيطاليا ستوقع فقط مقترحات محددة بشأن المهاجرين في قمة الاتحاد الأوروبي  ظريف يبحث مع المقداد التطورات الميدانية والسياسية والقضايا ذات الاهتمام المشترك  

أخبار عربية ودولية

2017-02-26 11:45:59  |  الأرشيف

الجيش العراقي يعلن استعادة أول أحياء غرب الموصل من قبضة "داعش"

 أعلن الجيش العراقي، الأحد 26 فبراير/شباط، استعادة أول أحياء الجانب الغربي لمدينة الموصل، بعد أسبوع من انطلاق عملية تحرير هذا الجانب من قبضة تنظيم "داعش".
وقال قائد الحملة العسكرية لتحرير الموصل، الفريق الركن عبد الأمير يار الله، للتلفزيون العراقي إن "قوات جهاز مكافحة الاٍرهاب حررت حي المأمون ورفعت العلم العراقي فوق المباني".

وأضاف أن "حي المأمون يعتبر أول حي في النصف الغربي من المدينة تسيطر عليه القوات العراقية بشكل كامل".

والخميس الماضي، اقتحمت قوات جهاز مكافحة الإرهاب، حي المأمون الواقع جنوب غربي المدينة على الطريق الرابط بين الموصل وبغداد، وتمت السيطرة على أجزاء واسعة منه، قبل أن تحرره كاملا يوم الأحد.
وفي 19 فبراير/شباط الجاري، انطلقت المرحلة الثانية من عملية "قادمون يا نينوى" العسكرية لاستعادة السيطرة على الجانب الغربي من الموصل، بعد أن أعلنت حكومة حيدر العبادي، في 24 يناير/كانون الثاني الماضي، استعادة الجانب الشرقي من المدينة.

والجانب الغربي من الموصل أصغر من جانبها الشرقي من حيث المساحة (40 بالمئة من إجمالي مساحة الموصل)، لكن كثافته السكانية أكبر، حيث تقدر الأمم المتحدة عدد قاطنيه بنحو 800 ألف نسمة.

"داعش" يغلق آخر مقراته الرئيسة غرب الموصل

أفاد مصدر محلي في محافظة نينوى (مركزها الموصل)، الأحد، بأن تنظيم داعش "أغلق آخر مقراته الرئيسة المعروفة في مركز قضاء تلعفر غرب الموصل"، لافتا الى أن "المقر تم فتحه عقب سيطرة التنظيم على القضاء بعد 2014".

وأضاف المصدر الذي طلب عدم الكشف عن اسمه، أن "داعش لجأ الى مقرات بديلة خوفا من عمليات القصف المركزة التي استهدفت مؤخرا العديد من مقراته"، مشيرا الى أن "التنظيم حاصر حيا سكنيا في المحيط الشرقي لقضاء تلعفر بعد تمكن ثلاثة سجناء في مركز احتجاز تابع لداعش من الهروب".

عدد القراءات : 3609
alazmenah.com - All rights reserved 2018
Powered by SyrianMonster - Web services Provider