دمشق    29 / 05 / 2017
عريقات: اجتماع حكومة نتنياهو تحت حائط البراق انتهاك للشرعية الدولية  هل نرى جيشًا سعوديًا في الدوحة..؟.. بقلم:إيهاب زكي  أمراء وأثرياء خليجيون في إسرائيل عبر قبرص.. ماذا يفعلون؟  عمليات ’الفجر الكبرى’ وسط سورية مُستمرة.. وإرهابيو ’داعش’ مُنهارون  ارتفاع عدد قتلى الفيضانات في سيرلانكا إلى 151 وأكثر من 100 مفقود  محادثات روسية مصرية بصيغة "2+2" في القاهرة الاثنين  بيونغ يانغ تطلق مجددا صاروخا باليستيا سقط في بحر اليابان  وزير الخارجية السوداني يرجئ زيارته للقاهرة إزاء توتر العلاقات  الرئيس الأسد لأبناء وبنات الشهداء ثقتنا بكم كبيرة.. أنتم أبناء الشهداء.. الذين قدّم آباؤكم أغلى ما يمكن لأي إنسان أن يقدمه لبلده.  برعاية الرئيس الأسد… قوى الأمن الداخلي تحتفل بعيدها الـ72.. الشعار:سورية ستبقى حصن الكبرياء  المهندس خميس يطلع على واقع عمل وكالة سانا: حرية الإعلامي الذي يمارس دوره بشفافية مصانة ونعمل على تطوير أدوات الإعلام الرسمي  التربية توافق على تعيين 296 معلم صف ملتزما من خريجي كليات التربية  تمهيدا لإنهاء جميع المظاهر المسلحة فيه.. تواصل تنفيذ اتفاق التسوية في حي برزة  فيون أمام القضاء مجددا!  فضائح ما بعد زيارة ترامب.. أمريكا تبيع السعودية أسلحة "إسرائيلية"  كلفته 50 مليون$.. تلفريك "اسرائيلي" يربط طرفي القدس المحتلة  قوات الحشد الشعبي تصل الحدود العراقية السورية  ما هي أسباب الغضب السعودي على قطر؟  المغرب: السلطات تعتقل ناصر الزفزافي زعيم "الحراك" في الحسيمة  

أخبار عربية ودولية

2017-02-26 11:45:59  |  الأرشيف

الجيش العراقي يعلن استعادة أول أحياء غرب الموصل من قبضة "داعش"

 أعلن الجيش العراقي، الأحد 26 فبراير/شباط، استعادة أول أحياء الجانب الغربي لمدينة الموصل، بعد أسبوع من انطلاق عملية تحرير هذا الجانب من قبضة تنظيم "داعش".
وقال قائد الحملة العسكرية لتحرير الموصل، الفريق الركن عبد الأمير يار الله، للتلفزيون العراقي إن "قوات جهاز مكافحة الاٍرهاب حررت حي المأمون ورفعت العلم العراقي فوق المباني".

وأضاف أن "حي المأمون يعتبر أول حي في النصف الغربي من المدينة تسيطر عليه القوات العراقية بشكل كامل".

والخميس الماضي، اقتحمت قوات جهاز مكافحة الإرهاب، حي المأمون الواقع جنوب غربي المدينة على الطريق الرابط بين الموصل وبغداد، وتمت السيطرة على أجزاء واسعة منه، قبل أن تحرره كاملا يوم الأحد.
وفي 19 فبراير/شباط الجاري، انطلقت المرحلة الثانية من عملية "قادمون يا نينوى" العسكرية لاستعادة السيطرة على الجانب الغربي من الموصل، بعد أن أعلنت حكومة حيدر العبادي، في 24 يناير/كانون الثاني الماضي، استعادة الجانب الشرقي من المدينة.

والجانب الغربي من الموصل أصغر من جانبها الشرقي من حيث المساحة (40 بالمئة من إجمالي مساحة الموصل)، لكن كثافته السكانية أكبر، حيث تقدر الأمم المتحدة عدد قاطنيه بنحو 800 ألف نسمة.

"داعش" يغلق آخر مقراته الرئيسة غرب الموصل

أفاد مصدر محلي في محافظة نينوى (مركزها الموصل)، الأحد، بأن تنظيم داعش "أغلق آخر مقراته الرئيسة المعروفة في مركز قضاء تلعفر غرب الموصل"، لافتا الى أن "المقر تم فتحه عقب سيطرة التنظيم على القضاء بعد 2014".

وأضاف المصدر الذي طلب عدم الكشف عن اسمه، أن "داعش لجأ الى مقرات بديلة خوفا من عمليات القصف المركزة التي استهدفت مؤخرا العديد من مقراته"، مشيرا الى أن "التنظيم حاصر حيا سكنيا في المحيط الشرقي لقضاء تلعفر بعد تمكن ثلاثة سجناء في مركز احتجاز تابع لداعش من الهروب".

عدد القراءات : 3272

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *

اكتب الرقم : *
 

 
 
alazmenah.com - All rights reserved 2017
Powered by SyrianMonster - Web services Provider