دمشق    23 / 02 / 2018
إسرائيليون يشاركون في بطولة رياضية مدرسية بقطر  ضبط رسالة تحتوي على مسحوق أبيض موجهة إلى الأمير هاري وخطيبته  "القوات الشعبية السورية": وصلنا جنديرس لمناصرة إخوتنا وصد العدوان التركي...  مجلس الشعب يقر قانون تنظيم مهنة الهندسة الزراعية  بوغدانوف يبحث مع السفير السعودي الوضع في سورية واليمن والخليج  بوتين: عسكريونا يقاتلون في سورية ببسالة  عفرين والغوطة إنتصارات إستراتيجية على حساب ترامب وأردوغان.. بقلم: المهندس ميشيل كلاغاصي  مقتل 10 أشخاص على الأقل في انهيار عقار في القاهرة  البرلمان الهولندي يعترف بأن مذبحة الأرمن عام 1915 إبادة جماعية  البنتاغون: جميع ضرباتنا في سوريا ليست إلا للدفاع عن النفس  بوتين: روسيا أضحت في الطليعة من ناحية القدرة القتالية وضمان أمنها  الأمم المتحدة تحذر من كارثة إنسانية في غوطة دمشق الشرقية وإدلب  الخارجية: فرنسا غير مؤهلة للعب أي دور بالسلام في سورية طالما أنها تدعم الإرهاب ويديها غارقة في دم الشعب السوري  "الشعوب الديمقراطي" التركي يدعو أنقرة لوقف عملية عفرين  الجيش يرد على مصادر إطلاق صواريخ غراد التي استهدفت قافلة عفرين الإغاثية  "بيلد"الألمانية تستخرج بطاقة عضوية لـ"كلبة" في حزب سياسي  المركز الروسي للمصالحة: إطلاق 83 قذيفة من الغوطة الشرقية على المناطق السكنية في دمشق  الجيش السعودي يقصف بالمدافع والصواريخ محافظة صعدة اليمنية  المعارضة التركية قلقة من مقترحات لتعديل قانون الانتخابات  

أخبار عربية ودولية

2017-02-26 11:45:59  |  الأرشيف

الجيش العراقي يعلن استعادة أول أحياء غرب الموصل من قبضة "داعش"

 أعلن الجيش العراقي، الأحد 26 فبراير/شباط، استعادة أول أحياء الجانب الغربي لمدينة الموصل، بعد أسبوع من انطلاق عملية تحرير هذا الجانب من قبضة تنظيم "داعش".
وقال قائد الحملة العسكرية لتحرير الموصل، الفريق الركن عبد الأمير يار الله، للتلفزيون العراقي إن "قوات جهاز مكافحة الاٍرهاب حررت حي المأمون ورفعت العلم العراقي فوق المباني".

وأضاف أن "حي المأمون يعتبر أول حي في النصف الغربي من المدينة تسيطر عليه القوات العراقية بشكل كامل".

والخميس الماضي، اقتحمت قوات جهاز مكافحة الإرهاب، حي المأمون الواقع جنوب غربي المدينة على الطريق الرابط بين الموصل وبغداد، وتمت السيطرة على أجزاء واسعة منه، قبل أن تحرره كاملا يوم الأحد.
وفي 19 فبراير/شباط الجاري، انطلقت المرحلة الثانية من عملية "قادمون يا نينوى" العسكرية لاستعادة السيطرة على الجانب الغربي من الموصل، بعد أن أعلنت حكومة حيدر العبادي، في 24 يناير/كانون الثاني الماضي، استعادة الجانب الشرقي من المدينة.

والجانب الغربي من الموصل أصغر من جانبها الشرقي من حيث المساحة (40 بالمئة من إجمالي مساحة الموصل)، لكن كثافته السكانية أكبر، حيث تقدر الأمم المتحدة عدد قاطنيه بنحو 800 ألف نسمة.

"داعش" يغلق آخر مقراته الرئيسة غرب الموصل

أفاد مصدر محلي في محافظة نينوى (مركزها الموصل)، الأحد، بأن تنظيم داعش "أغلق آخر مقراته الرئيسة المعروفة في مركز قضاء تلعفر غرب الموصل"، لافتا الى أن "المقر تم فتحه عقب سيطرة التنظيم على القضاء بعد 2014".

وأضاف المصدر الذي طلب عدم الكشف عن اسمه، أن "داعش لجأ الى مقرات بديلة خوفا من عمليات القصف المركزة التي استهدفت مؤخرا العديد من مقراته"، مشيرا الى أن "التنظيم حاصر حيا سكنيا في المحيط الشرقي لقضاء تلعفر بعد تمكن ثلاثة سجناء في مركز احتجاز تابع لداعش من الهروب".

عدد القراءات : 3544

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *

اكتب الرقم : *
 

 
 
alazmenah.com - All rights reserved 2018
Powered by SyrianMonster - Web services Provider