دمشق    20 / 10 / 2017
الجيش يضع البوكمال هدفاً: «عقدة» التنف إلى المفاوضات  «حذرٌ» متبادل بين العراق و«الإقليم».. أربيل ترحّب بالعودة إلى «طاولة الحوار»  تيلرسون إلى جولة خليجية جديدة: «الرباعي» لا يرغب في الحوار  الخيلُ .. تبكي فارسها.. لا وداعا ً سيدي الشهيد بل إلى لقاء.. بقلم: المهندس ميشيل كلاغاصي  بوتين: سنرد بالمثل على واشنطن  حملات ترامب ترتد عليه.. بقلم: جهاد الخازن  المشروع القومي العربي.. واقع وطموح.. بقلم: د.سليم بركات  الوسط الفني العربي يغلي .. موت وتعاطي مخدرات وسجن وفضائح  “قسد” تعلن التجنيد الإجباري في الرقة  وزير الخارجية الألماني: ترامب يستهدف كل ما أنجزه أوباما!  تيلرسون: لا حل قريبا للأزمة القطرية  أردوغان: قدمنا لألمانيا 4500 ملف لإرهابيين ولم نتلق ردا  كوريا الشمالية على بعد خطوة من توجيه ضربة صاروخية لأمريكا  مارين لوبان: كل الجهاديين الفرنسيين يجب أن يبقوا في العراق وسورية  السوريون يتدربون على قيادة طائرات قادرة على اعتراض "إف-35" الإسرائيلية  الإمبراطور إكيهيتو يقترب من التنحي عن العرش  القوى الوطنية والإسلامية والمجلس الأرثوذكسي في فلسطين: من يفرّط بأرض الوقف "خائن"  لهذه الأسباب تعمل تل أبيب على استمالة أكراد سورية  تنديد أممي بجرائم إبادة مسلمي الروهينغا  ظهور السبهان في عين عرب: السعودية تراهن على الأكراد للعودة الى الواجهة  

أخبار عربية ودولية

2017-05-21 15:47:46  |  الأرشيف

إعلان الرياض: 34 ألف جندي لمكافحة الإرهاب في سورية والعراق

رحّب إعلان الرياض بعد القمّة التي جمعت قادة دول عربية وإسلامية مع الرئيس الأميركي دونالد ترامب في العاصمة السعودية باستعداد عدد من الدول الإسلامية المشارِكة في "التحالف الإسلامي العسكري لمحاربة الإرهاب" لتوفير قوّة احتياطية قوامها 34 ألف جندي لدعم العمليات ضد المنظمات الإرهابية في كل من العراق وسوريا عند الحاجة، كما رحّب القادة المجتمعون بما تم تحقيقه من تقدم على الأرض في محاربة داعش، مشيدين بمشاركة الدول العربية والإسلامية ودعمها لتحالف الدولي التي تقوده واشنطن ضد داعش.

وبحسب ما جاء في البيان الصادر بعد القمّة، فقد ثمّن القادة إعلان النوايا بتأسيس "تحالف الشرق الأوسط الاستراتيجي"، والذي ستشارك فيه العديد من الدول للإسهام في تحقيق السلم والأمن في المنطقة، مشيراً إلى أنه سوف يتم استكمال تأسيس هذا التحالف وإعلان انضمام الدول فيه خلال عام 2018.

وأعلن البيان تأسيس مركز عالمي لمواجهة الفكر المتطرّف ومقرّه الرياض، وقد أشاد الحاضرون بالأهداف الاستراتيجية للمركز المتمثلة في محاربة التطرّف فكريّاً وإعلاميّاً ورقميّاً، وتعزيز التعايش والتسامح بين الشعوب.

ورحّب القادة بما تم بخصوص فتح باب التوقيع على اتفاقية تعاون في مجال مكافحة تمويل الإرهاب، التي تتضمن تأسيس مركز لاستهداف تمويل الإرهاب، والذي ستقوم المملكة العربية السعودية باستضافته في مدينة الرياض.

من جهة أخرى، عبّر القادة المجتمعون في إعلان الرياض عن رفضهم الكامل لـ "ممارسات النظام الإيراني المزعزعة للأمن والاستقرار في المنطقة والعالم ولاستمرار دعمه للإرهاب والتطرّف".

وأدان القادة "المواقف العدائية للنظام الإيراني واستمرار تدخلاته في الشؤون الداخلية للدول"، مؤكدين التزامهم مواجهة "نشاطات إيران التخريبية والهدّامة بكل حزم وصرامة داخل دولهم وعبر التنسيق المشترك".

وشدّد إعلان الرياض على خطورة برنامج إيران للصواريخ البالستية، مديناً "خرق النظام الإيراني المستمر لاتفاقية فيينا للعلاقات الدبلوماسية".

وكان ترامب قد وصل السبت إلى الرياض في زيارة أجرى خلالها العديد من الاجتماعات مع قادة الدول العربية والإسلامية، كما تم خلال هذه الزيارة توقيع اتفاقيات تسليح بمئات مليارات الدولارات بين الولايات المتحدة والسعودية.

عدد القراءات : 3587

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *

اكتب الرقم : *
 

 
 
alazmenah.com - All rights reserved 2017
Powered by SyrianMonster - Web services Provider