الأخبار |
"داعش" الإرهابي يحاول إنشاء مركز دعم جديد له في آسيا الوسطى  الأمم المتحدة تحذر من حدوث مجاعة في اليمن  بيسكوف: إرسال "إس-300" ليس موجه ضد أطراف ثالثة  ماي تنّصب نفسها محامية ضد شيطان الأسلحة الكيميائية وتدعو لمحاسبة روسيا وسورية  موسكو: نشر الدرع الصاروخية في رومانيا وبولندا يهدد معاهدة الصواريخ متوسطة وقصيرة المدى  ولايتي:اعتداء الأهواز دليل على فشل سياسات أميركا وحلفائها  مقتل عسكري لبناني في اشتباك مع مسلحين في الهرمل  الجيش يسيطر على مناطق واسعة وحاكمة في عمق الجروف الصخرية بتلول الصفا في بادية السويداء  وصول أولى مجموعات وسائل الحرب الإلكترونية إلى قاعدة حميميم  إسرائيل: الجيش سيواصل التصدي لإيران في سورية  ريال مدريد ينضم إلى صراع التعاقد مع فقير  عودة دفعة جديدة من أهالي أرياف حلب وإدلب وحماة عبر ممر أبو الضهور إلى قراهم المطهرة من الإرهاب  ميركل: أوروبا لا تفهم موقف لندن من تعاونها مع بروكسل بعد "بريكست"  من منبر الجمعية العامة.. ترامب يناشد زعماء العالم عزل إيران ويتوعدها بعقوبات جديدة  نتنياهو ورئيس "الموساد" في الولايات المتحدة لبحث الأزمة مع روسيا  العراق.. مسلحون يغتالون ناشطة حقوقية وسط البصرة في وضح النهار  منظومة "باستيون" الصاروخية تشارك في مناورات القطب الشمالي للمرة الأولى  خفايا قاعدة التنف .. ماحقيقة الانسحاب الاميركي منها؟!  "العمال البريطاني" يناقش اقتراحا بشأن تصويت ثان حول الخروج من الاتحاد الأوروبي  العالم ينتظم     

أخبار عربية ودولية

2017-06-03 08:34:59  |  الأرشيف

"حزب الله" يتنصّت ويخرق تكنولوجياً.. واسرائيل تتوقى!

من يظن أن الحرب اللبنانية الإسرائيلية توقفت يومياً، هو مُخطئ. صحيحٌ أن الحرب الكلاسيكية لم تحصل منذ الهزيمة الإسرائيلية في العام 2006، إلا أن الحرب السايبرية قائمة منذ ذلك الحين، وكان لافتاً الإختراق الإسترائيلي لاتصالات المكتب الإعلامي ل"حزب الله" خلال كلمة متلفزة له الشّهر الماضي وهو الأمر الذي أكد أن محاولات الأختراق التكنولوجية المتطورة لم تتوقف يومياً.
 
والفرق بين "حزب الله و الإحتلال الإسترائيلي هنا هو اختلاف إيديولوجيات. فإسرائيل، ومن باب التحذير وبث الخوف، تكشف جزء من أوراقها في هذه الحرب بين الحين والآخر، بالمقابل تُعتبر قوة الحزب الأبرز هي الغموض والسريّة وهو دائماً ما يلتزم الصمت حول الكثير من إمكاناته الهجومية والدفاعية في هذا المجال.
 
من جهة أخرى يرى ضباط "اسرئيليون" أن الحرب السيبرية، إن احتدت، قد تكون أكثر تأثيراً من الحرب الكلاسيكية.
 
في هذا السياق، كشفت صحيفة "هآرتس" قبل أيام عن استعدادات  مكثفة يقوم بها الجيش الإسرائيلي لمواجهة تطور "حزب الله" في المجال السيبري، محذرةً من أن قوّة الحزب في هذا المجال قد تكون مساوية للقدرة الإستخباراتية الإسرائيلية. وبحسب التقرير، فإن "أمن المعلومات" هو أكثر ما يشغل الإسرائيليين في ظل القدرات الإستخباراتية المتطورة التي يمتلكها "حزب الله"، وذكر بانه (الحزب) يقوم باستثمار جهود كبيرة في قسم استخبارات يقوم بتفعيله.
 
والواضح أن قدرة "حزب الله" على التنصت الهاتفي في السنوات الأخيرة ازدادت بشكل لافت، إذ بدأت سلطات الإحتلال تتخذ إجراءات وقائية عدّة منها منع إدخال الهواتف إلى المراكز العسكرية والمكاتب وقاعات الإجتماعات.
 
وكشفت الصحيفة الإسرائيلية أن الإحتلال اضطر إلى الإستعانة بخدمات شركة تكنولوجية بسبب مخاوف من زرع أجهزة تنصت في سيارات كبار الضباط في الجيش.
 
وهذه الساحة هي ليست الوحية التي انتقلت فيها "اسرائيل" من الهجوم إلى الدفاع، بل أمراً مماثلاً يحصل على ساحة الحرب الكلاسيكي. فبعدما كان جيش العدو الإسرائيلي سيّد الهجوم، انتقل اليوم إلى بناء حائط يفصل الأراضي الفلسطينية المحتلة عن الأراضي اللبنانية بالإضافة إلى السواتر الترابية وحفر الخنادق خزوفاً من أي هجوم لبناني على أراضيها. وهذه الخطوات وإن دلّت على شيئ فهي تدل على خوف الإسرائيلي وشعوره بالتهديد الحقيقي.
 
 

عدد القراءات : 3930
التصويت
هل تنهي سيطرة الجيش السوري على إدلب الحرب على سورية؟
 
تصفح مجلة الأزمنة كاملة
عدد القراءات: 3325
العدد: 486
2018-08-06
 
Powered by SyrianMonster Web Service Provider - all rights reserved 2018