دمشق    24 / 02 / 2018
كازاخستان تطالب خلال جلسة مجلس الأمن حول سورية بتطبيق اتفاقات أستانا بدقة  وزير الخارجية التركي: على روسيا وإيران إبداء الحرص على وقف إطلاق النار  هدنة مرتقبة لمدة 4ايام بالغوطة.. وقف القتال بدءا من منتصف الليلة  استشهاد مدني وإصابة 15 آخرين نتيجة اعتداء المجموعات المسلحة بالقذائف على أحياء سكنية بدمشق ودرعا.. والجيش يرد على مصدرها  ماكرون وميركل يحثان بوتين على دعم مبادرة أممية للهدنة في الغوطة الشرقية  معارضون سوريون: عسكريون أمريكيون يستعدون لنقل عناصر "داعش" إلى الغوطة الشرقية  الشرطة الصومالية: وقوع انفجارين ورشقات نارية قرب القصر الرئاسي في مقديشو  الغوطة الشرقيّة.. من المنافسة على "القصر" إلى صراع البقاء  المحلل الأمريكي "جيم لوب": "ترامب" انتهك العديد من الخطوط الحمراء  صواريخ مدمرة تستهدف العاصمة دمشق مخلفة دمارا كبيرا  ترامب: إدارتي من أنجح الإدارات في تاريخ الرئاسة الأمريكية  دبلوماسي أمريكي: التعامل مع روسيا بشأن سورية أصبح أكثر صعوبة  رئيس كوريا الجنوبية: لا يمكن أن نعترف بكوريا الشمالية كدولة نووية  كوريا الجنوبية تبرر استقبالها جنرالا كوريا شماليا  المسلحون يستمرون في إعاقة خروج المدنيين من الغوطة الشرقية  إغلاق حقل "الفيل" في ليبيا يرفع سعر النفط  نتنياهو: نقل السفارة الأمريكية إلى القدس "يوم عظيم"  71 قذيفة استهدفت دمشق وريفها من الغوطة الشرقية  ترامب: الصراع الفلسطيني الإسرائيلي أكثر الصراعات تعقيدا في العالم  

أخبار عربية ودولية

2017-08-12 16:53:21  |  الأرشيف

بولندا تتّهم مُحرّريها بإشعال الحرب العالمية الثانية

 قال وزير خارجية بولندا، إن الاتحاد السوفيتي والرايخ الثالث كانا معا مسؤولين عن اندلاع الحرب العالمية الثانية.

 


ونقلت صحيفة رزيسبولبوسليتا، عن الوزير فيتولد فاشيكوفسكي، قوله تعليقا على دعوة السفير الروسي في بولندا، سيرغي أندرييف، وارسو للإبقاء على النصب التذكارية لجنود الجيش الأحمر على أراضيها، إن الاتحاد السوفيتي "ساهم بقوة في اندلاع الحرب العالمية الثانية، لأنه هاجم بولندا مع ألمانيا".

 

وقال: "كانت برلين وموسكو مسؤولتين عن اندلاع الحرب العالمية الثانية".

 

وأضاف فاشيكوفسكي أن الاتحاد السوفياتي "دخل في حالة حرب مع الرايخ الثالث بسبب مصالحه الخاصة، بعدما صار هو نفسه ضحية للعدوان الألماني" آنذاك.

 

وكان فاشيكوفسكي قد أعلن، يوم 7 أغسطس/ آب الجاري، أن السلطات البولندية لا تعتزم رعاية المعالم الأثرية التي أقيمت تكريما للجيش الأحمر.

 

وقال: "نحن لا نقوم بتدمير النصب الموضوعة فوق القبور، ولكن السلطات المحلية باستطاعتها تدمير علامات الهيمنة السوفيتية: النجمة الحمراء، المطرقة والمنجل، وكل شيء من هذا القبيل". ووفقا له، فإن القبور والمدافن لن يحدث لها شيء، فهي محمية بموجب القانون الدولي، ومن قبل الدولة البولندية والاتفاقات الثنائية.

 

وقبل ذلك بأسبوع، وقّع رئيس بولندا أندريه دودا، طبعة جديدة من القانون، تنص على تفكيك النصب التذكارية السوفيتية في جميع أنحاء البلاد، بما في ذلك التماثيل واللوحات فوق القبور والمدافن. وبالإضافة إلى ذلك، التفاوض على إزالة الألفاظ والتعابير الشيوعية من أسماء المدارس والمؤسسات الاجتماعية الأخرى والمباني والهياكل والمرافق، وكذلك من الأماكن العامة والشوارع والجسور والساحات. وسيدخل هذا القانون حيز التنفيذ بعد ثلاثة أشهر من التوقيع عليه، أي في الخريف المقبل.

عدد القراءات : 3655

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *

اكتب الرقم : *
 

 
 
alazmenah.com - All rights reserved 2018
Powered by SyrianMonster - Web services Provider