دمشق    20 / 09 / 2018
صحيفة عبرية: الهجوم على اللاذقية فشل وخلق لنا أزمة دبلوماسية مع دولة عظمى  السيدة أسماء الأسد تستقبل أصحاب مشاريع متميزة للاطلاع على ما قدموه عن قرب وبحث سبل دعمهم  موسكو: الطيارون الإسرائيليون تصرفوا بدون مهنية على أقل تقدير  الجيش اللبناني يعتقل مطلوبا متورطا في تفجير السفارة الإيرانية ببيروت  الخارجية العراقية ترد على تدخلات السفيرين البريطاني والإيراني  العدل تعد مشروع قانون بشأن "العفو "  إيران: التهديد النووي الإسرائيلي خطر على السلم والأمن الدوليين  السيد نصر الله: أوهام “إسرائيل” في المنطقة فشلت بسبب صمود محور المقاومة  سجن مهاجر سوري 5 سنوات لاشتباكه مع الشرطة المجرية  إيقاف دكتور في جامعة دمشق بسبب تحرشه بطالبة  ترامب أصبح وحيدا.. مولر ينتزع أكبر نصر في التحقيقات الروسية  حلم أردوغان يتبخر.. بقلم: سامح عبد الله  الأمم المتحدة تستعد لإرسال نحو 600 شاحنة مساعدات إنسانية إلى سوريا  دراسة: عنصر كيميائي في دخان السجائر قد يضر بالإبصار  بمشاركة 14 دولة.. مهرجان خطوات السينمائي الدولي الاثنين القادم  موسكو ستتخذ الخطوات اللازمة لمواجهة أي تهديدات تستهدف قواتها  إيغلاند: روسيا وتركيا أبلغتا الأمم المتحدة حول مستجدات اتفاق إدلب  "المحار" يعالج السرطان دون آثار جانبية!  ترامب يتوعد منتجي النفط في الشرق الأوسط ويطالبهم بخفض الأسعار  الكوريتان تنويان إعلان انتهاء الحرب هذا العام وكيم يبعث رسالة جديدة لترامب  

أخبار عربية ودولية

2017-09-20 11:54:43  |  الأرشيف

فراس طلاس: أتشرف بزيارة إسرائيل!

فراس طلاس: أتشرف بزيارة إسرائيل!
 

كل تاريخ والده مصطفى طلاس الذي شارك بأهم الحروب التي خاضها العرب ضد اسرائيل (حرب تشرين ).. والتي بدلت من معادلة القوى والتوازنات في المنطقة العربية وغيرت من فريضتها السياسية والعسكرية.. وجسدت بأن العدو المشترك لكل العرب هو اسرائيل .. يؤكد اليوم الولد الذي لم يكن يوما سرا لأبيه بأنه من أشد المعجبين بإسرائيل ومنذ زمن بعيد، هو فراس طلاس نجل وزير الدفاع السوري الاسبق مصطفى طلاس.

حيث نشر فراس طلاس على صفحته الشخصية ما أسماها اعترافات قال فيها :

حول تشبيه كردستان العراق بإسرائيل لدي إعترافات :

أولاً أنا من السوريين المعجبين جداً بدولة اسرائيل ومنذ زمن بعيد أتابعها ( منذ بداية الثمانينات ) وأتابع آليات الحكم في السياسة والاقتصاد والمجتمع .

أتابع بشغف نقاشات مؤتمر هرتزليا سنوياً منذ مؤتمرهم الاول عام ٢٠٠٠ ولدي صديق يرسل لي أبرز ما دار في غرف النقاش المغلقة ( توجهات الأفكار فقط فكلانا ننتمي للإنسان العالمي ) ، وأتمنى أن تعقد كل دولة عربية مؤتمر مشابه يضم نخبها الحقيقية .

ولكن لأكمل اعترافي فأنا ايضاً اعتبر اسرائيل عدو طالما لم تعد لنا جولاننا الحبيب ، وكلام البعض أن أهل الجولان يفضلوا البقاء في اسرائيل الان أرفضه وأؤجله حتى وصول سوريا لبر الأمان ، علماً أنني تلقيت العديد من الدعوات شبه الرسمية لزيارة اسرائيل وكان جوابي سأتشرف يوماً ما بزيارتها بسيارتي منطلقاً من دمشق عبر حدود عادية تختم جواز سفري وأعود عبر القدس المرفوع عليها العلم الاسرائيلي والعلم الفلسطيني جنباً إلى جنب ،

والان أقول لإخوتنا الكرد إن أجمل ما يصيبكم لو أصبحتم يوماً ما كدولة اسرائيل عدوتنا ، أو كدولة تركيا عدوتكم ، ولكني لا أراكم تشبهونهم أبداً بل أنتم للاسف تشبهوننا جداً ويعلم كل كردي عراقي أن الشخص الثاني نفوذاً في الاقليم هو مسرور برزاني ابن مسعود البرزاني رغم أن لا منصب رسمي له ، لم تتخلصوا من العصبية العائلية مثلنا تماماً في العراق وسورية ، أتمنى لكم الخير مستقبلاً ـ

أعلم أني أغضبت الكثيرين من كل الأطراف فيما كتبت.

ولكن هل كان فراس طلاس سيتجرأ على كتابة ماكتبه لو كان والد مايزال على قيد الحياة؟!.

عدد القراءات : 322
alazmenah.com - All rights reserved 2018
Powered by SyrianMonster - Web services Provider