دمشق    18 / 10 / 2017
كاتالونيا: تظاهرات احتجاج على سجن مسؤولين انفصاليين  أردوغان ومسرحية إدلب.. بقلم: محمد عبيد  زخم في جهود روسيا للوصول إلى حل سياسي  «قسد» أجبرت المدنيين على الخروج بمسيرة دعماً لأوجلان … أحزاب كردية تدعو لتوحيد صفوفها قبل التفاوض مع الحكومة  تواصل التضييق على اللاجئين السوريون في بلدان الجوار  «مافيات» الجنوب تتحكم بموارد المنطقة لمصالحها  داعش خسر 87 بالمئة من مناطق سيطرته منذ 2014  الليرة تواصل تحسنها.. والدولار بين 469 و492 ليرة في «السوداء» ودرغام يفنّد الشائعات  الأوروبيون والأتراك في دمشق .. ولقاءات سورية – أميركية  بريطانيا تواجه التهديد الاخطر على الإطلاق!  الحرب العالمية المستحيلة في الشرق الأوسط!.. بقلم: رؤوف شحوري  العبادي: استفتاء كردستان انتهى وأصبح من الماضي  دولة عربية تشتري 16مقاتلة F-16 بـ 3.8 مليار دولار  لماذا وأين اختفى محمد بن سلمان وما الذي يحصل له؟  الرئيس الكازاخستاني: اجتماع أستانا يسهم في إيجاد حل سياسي للأزمة في سورية  استشهاد العميد عصام زهر الدين  خامنئي: سنحوّل الاتفاق النووي إلى فتات إذا أقدم الطرف الآخر على تمزيقه  دي ميستورا إلى موسكو للقاء لافروف وشويغو  العلماء يحذرون من كارثة خطيرة تصيب البشرية بعد 13 عاما  مستقبل اللاجئين الفلسطينيين في سورية... إلى أين؟  

أخبار عربية ودولية

2017-09-23 07:01:01  |  الأرشيف

قتلى وجرحى أثناء زيارة البشير إلى دارفور

 قتل 3 أشخاص على الأقل وأصيب العشرات باشتباكات بين قوات سودانية ومحتجين في مخيم للنازحين في جنوب دارفور أثناء زيارة قام بها الرئيس السوداني عمر البشير إلى هناك هذا الأسبوع.
وقالت بعثة حفظ السلام المشتركة التابعة للأمم المتحدة، والاتحاد الإفريقي، أمس، إن الاشتباكات اندلعت عندما فرقت القوات المحتجين، إثر زيارة البشير للمنطقة. وهذه أول زيارة للرئيس السوداني إلى المنطقة منذ بدء الأزمة في دارفور عام 2003.

وقال جيريمايا مامابولو، الممثل الخاص للبعثة: "أدعو كل الأطراف المشاركة في هذا الوضع إلى استعادة الهدوء بأسرع ما يمكن.. الحل السلمي للخلافات هو السبيل الوحيد لشعب دارفور للسير قدما".
من جهتها، أفادت حكومة السودان في جنوب دارفور في بيان، بأن شخصين لقيا حتفهما باشتباكات بين نازحين معارضين وآخرين مؤيدين للزيارة في المخيم. وذكر البيان أن البعض فتحوا النار على قوات الأمن.
 

عدد القراءات : 3444

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *

اكتب الرقم : *
 

 
 
alazmenah.com - All rights reserved 2017
Powered by SyrianMonster - Web services Provider