دمشق    15 / 12 / 2017
لمن الأولوية للرقة أم لإدلب؟.. بقلم: محمود الصالح  مليون كيلو متر خسارة «اتصالات حلب» من الكوابل بسبب الإرهاب  لماذا التفاوض.. وحول ماذا؟  الجهات المختصة تحبط عملية إرهابية بسيارة مفخخة على طريق المتحلق الجنوبي على أطراف دمشق  طيران “التحالف الدولي” يرتكب مجزرة جديدة راح ضحيتها 23 مدنيا في قرية “الجرذي شرقي” بريف دير الزور  الإعلام على موعد مع بوتين في واحد من أهم مؤتمراته السنوية  موسكو: المعارضة السورية تشترط وترفض الشروط المسبقة في آن معا  طرد مساعدة ترامب المقالة من البيت الأبيض بعد محاولتها دخول شقة الرئيس  بوتين: لن نتوقف عن تطوير جيشنا وأسطولنا  بوتين: سنضمن أمننا دون الانخراط في سباق التسلح  بوتين: ساكاشفيلي عار على الشعبين الأوكراني والجورجي  العراق.. ظهور تنظيم إرهابي جديد في شمالي البلاد  الرئيس الصيني يشدد على عدم جواز نشوب حرب في شبه الجزيرة الكورية  البنتاغون: مقتل أكثر من 20 إرهابيا تابعا لـ"داعش" بالقرب من قاعدة "التنف" في سورية  في ذكرى قرار الضم المشؤوم.. أبناء القنيطرة والجولان يؤكدون أن القضاء على الإرهاب عنوان المرحلة القادمة  مجلس الاتحاد الروسي يبحث توسيع قاعدة الأسطول البحري في طرطوس  دي ميستورا يبلغ أعضاء مجلس الأمن الدولي بنتائج "جنيف 8"  الاتحاد البرلماني العربي يرفض قرار ترامب بشأن القدس  الاتحاد الأوروبي يقرر تمديد العقوبات ضد روسيا  "أنصار الله": لو حصلنا على صواريخ إيرانية لكانت للدفاع الجوي  

أخبار عربية ودولية

2017-09-25 07:15:56  |  الأرشيف

ارتفاع عدد ضحايا زلزال المكسيك.. وخسائر بالمليارات

تجمع المكسيكيون في الكنائس يوم الأحد للدعاء لضحايا أكثر زلازل المكسيك دمارا في 32 عاما بينما لا تزال فرق الإنقاذ تبحث عن ناجين تحت الركام منذ ضربت هزة ارتدادية مكسيكو سيتي والولايات القريبة يوم الثلاثاء.
وارتفع عدد قتلى زلزال المكسيك إلى 320 قتيلا. ومع انهيار ألوف المنازل نام الناجون في الشوارع أمام منازلهم فيما تقدر قيمة الخسائر الناتجة عن الزلزال بأكثر من ثمانية مليارات دولار.

وعانى كثيرون من الصدمة جراء ثاني أكبر زلزال يضرب مكسيكو سيتي خلال حياتهم بعد الزلزال المدمر الذي ضرب البلاد في 1985 وأودى بحياة ما يقدر بعشرة آلاف شخص.

وكان من المقرر أن تعيد أكثر من 44 ألف مدرسة عامة في ست ولايات فتح أبوابها اليوم الاثنين لكن 103 مدارس فقط من بين أربعة آلاف مدرسة عامة في مكسيكو سيتي ستفتح أبوابها كي لا تعوق جهود الإنقاذ والإغاثة.

واقتصر عمال الإنقاذ عمليات البحث على عدد محدود من المباني في منطقة العاصمة المترامية الأطراف التي يقطنها 20 مليون نسمة مستخدمين معدات صوت لاكتشاف علامات الحياة تحت أطنان من الركام بمساعدة من فرق إسرائيل واليابان.

عدد القراءات : 3503

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *

اكتب الرقم : *
 

 
 
alazmenah.com - All rights reserved 2017
Powered by SyrianMonster - Web services Provider