دمشق    21 / 02 / 2018
سورية لا تخضع  في انتظار «الغوطة الشرقية»: دمشق تواجه كابوساً دموياً  عباس لمجلس الأمن: لا تسقطوا غصن الزيتون من يد... واشنطن  ساترفيلد يعود… والعدو «يخضع» للتهديد: تسوية الحدود البحرية «سلميّاً»  لسرقة مبالغ مالية.. مجرم يكسر زجاج السيارات في شوارع العاصمة  أردوغان هائج.. ويدفع بمزيد من الحشود لدعم «غصن الزيتون».. وموسكو دعته للحوار مع دمشق … «القوات الشعبية» تدخل عفرين وتباشر تصديها للعدوان التركي  إخلاء حالات إنسانية من «الفوعة» مقابل جرحى من «النصرة» بجنوب دمشق  «الدفاع الروسية» ستشوش على الاتصالات الخليوية في قاعدتي حميميم وطرطوس  مسرحيات كيميائية جديدة تحضرها «النصرة» و«الخوذ البيضاء»  «إسرائيل» تسوق للحرب وتدفع بميليشيات الجنوب كدروع لها  تيلرسون وفشل الاستفراد بسورية.. بقلم: تحسين الحلبي  29 مشروعاً أمام المستثمرين الروس والسوريين … المنتدى الاقتصادي السوري الروسي نقلة نوعية  الأيوبي : لا يحق للشرطة وإدارة الأمن الجنائي توقيف الشخص أكثر من 24 ساعة  لماذا الغوطة الشرقية ضحيّة جديدة للإعلام؟ .. بقلم: د.وفيق إبراهيم  تحذيرات من نصف مليون مهاجر سري في طريقهم نحو المغرب  أيها الأمير... دمشق ثم دمشق!!.. بقلم: نبيه البرجي  الغوطةُ.. معركةٌ أمْ ضغوط.. ولماذا يُقاربها الروسُ مع حلب؟  روسيا مستعدة للمشاركة في لقاء "نورماندي" وتنتظر اقتراحات محددة من الشركاء  موظفة استقبال تكشف تفاصيل تحرش ترامب بها  

أخبار عربية ودولية

2017-09-26 09:31:59  |  الأرشيف

مجلس الأمن يبحث الوضع في ميانمار الخميس المقبل

 أفادت مصادر دبلوماسية، بأن مجلس الأمن الدولي سيلتئم الخميس القادم، لبحث أعمال العنف في ميانمار، والأزمة التي تعاني منها أقلية الروهينغا المسلمة هناك.

وقالت المصادر إن الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريش، سيتحدث خلال هذه الجلسة التي ستعقد بطلب من 7 دول هي الولايات المتحدة وفرنسا وبريطانيا ومصر وكازاخستان والسنغال والسويد.
وكانت الدول السبع طالبت الأمين العام، بأن يعرض أمام مجلس الأمن تقريرا بشأن الحملة العسكرية التي ينفذها جيش ميانمار ضد المسلمين من أقلية الروهينغا في ولاية راخين في غرب البلاد منذ شهر.
ومنذ 25 أغسطس/آب تسببت هجمات شنها متمردون من الروهينغا بانطلاق حملة للجيش ضد الأقلية، دفعت أكثر من 420 ألف شخص للفرار إلى بنغلاديش المجاورة، في ما اعتبرته الأمم المتحدة حملة "تطهير عرقي".
وأدت الأزمة إلى إدانات دولية لحكومة ميانمار، جراء فشلها في تحميل جيش البلاد مسؤولية تجدد أعمال العنف، التي وصفها الرئيس الفرنسي ايمانويل ماكرون بأنها ترقى إلى مستوى "إبادة جماعية".
والاثنين اتهم الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، ميانمار بممارسة "إرهاب بوذي" ضد الروهينغا.

المصدر: أ ف ب

عدد القراءات : 3524

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *

اكتب الرقم : *
 

 
 
alazmenah.com - All rights reserved 2018
Powered by SyrianMonster - Web services Provider