دمشق    19 / 06 / 2018
قوات هادي تسيطر على مطار الحديدة وسط مقاومة من "أنصار الله"  3 قتلى حصيلة هجوم مسلح في مالمو السويدية  أنجيلا ميركل في لبنان الخميس واهتمام ألماني بتعزيز الدور الاقتصادي  سورية وإيران تبحثان تطوير اتفاقية التجارة الحرة وانسياب البضائع بين البلدين  الهند والصين تتجهان لكسر سيطرة "أوبك" على أسواق النفط  ظريف: 80 رأسا نوويا في الشرق الأوسط ملك لمثيري الحروب  إقالة رئيس هيئة الترفيه في السعوديّة لأسباب أخلاقيّة  الجيش اليمني المتحالف مع "أنصار الله" ينفي سقوط مطار الحديدة  مونديال 2018: كولومبيا تسقط في الفخ الياباني (1-2)  المقدّمة الأخيرة لصفقة القرن: المال مقابل التنازل  معارك عنيفة جنوب مطار الحديدة وأنباء عن تدمير مبانيه ومدرجه بغارات التحالف السعودي  حفلات أسبوعية “للجنس الجماعي” وممارسة “اللواطة” بملهى ليلي في دمشق ؟!  الأردن.. الرزاز يقر بوجود نفقات غير مبررة لوزرات وأجهزة أمنية  لجنة "الدفاع" في مجلس الاتحاد: روسيا سترد بقوة حال نشر واشنطن أسلحة نووية في الفضاء  تعزيزاتٌ أمريكيّة تدخل سجن الحسكة المركزيّ  غوتيريش ينتقد "حماس" ويُحذّر الجميع: الأوضاع على شفير حرب  الجيش السوري يبدأ عملياته في بادية السويداء من ثلاث محاور  مجلس الوزراء يقر ورقة مبادئ أساسية للاستمرار بدعم وتطوير قطاع الثروة الحيوانية  إزالة الأنقاض في حرستا متواصلة والطريق الرئيسي في الخدمة خلال 10 أيام  بطولة أقوى رجل وأقوى امرأة... حدث رياضي كبير هو الأول من نوعه في سورية  

أخبار عربية ودولية

2017-10-12 10:58:31  |  الأرشيف

طهران: خياران لا ثالث لهما بشأن الاتفاق النووي

 اعتبر علي أكبر صالحي رئيس منظمة الطاقة الذرية الإيرانية، أن فرض الولايات المتحدة عقوبات على الحرس الثوري، هو بمثابة إعلان حرب على إيران.

ونقل مراسلنا في طهران، عن صالحي قوله اليوم عقب لقائه وزير الخارجية البريطاني بوريس جونسون، "إن اللجنة الإيرانية للإشراف على تطبيق الاتفاق النووي درست جميع الخيارات مقابل قرار ترامب المحتمل، وستتخذ الخيار الأنسب بما یتناسب مع الظروف والتطورات".

وأضاف صالحي، "قلنا إن هناك خيارين لا ثالث لهما، إما أن ينسحب الجميع من الاتفاق، وإما أن يبقى الجميع ملتزمين به...نرغب بالبقاء في الاتفاق النووي لكن ليس بأي ثمن".

وأكد صالحي أن نقض الاتفاق النووي من قبل الرئيس الأمريكي دونالد ترامب سيؤدي إلى تداعيات دولية، إلا أنه رجح أن تدعم أوروبا الاتفاق النووي أمام مواقف الولايات المتحدة، واصفا الاتفاق النووي بأنه اتفاق "جاد" یمكن أن یشكل نموذجا لحل المشاكل الدولیة، "أوروبا أثبتت لغایة الآن أنها ترید الحفاظ على الاتفاق النووي ولا یمكن توقع إن كان بإمكانها مقاومة أمريكا أم لا... علینا الصبر لنرى أي رد سیبدونه إزاء السلوك الأمريكي".

أما فيما يخص موقف الجانب البريطاني على وجه الخصوص من الاتفاق، فأكد صالحي أن بريطانيا دعت إلى ضرورة الحفاظ على الاتفاق النووي، "قالوا بأنهم سیبذلون قصارى جهودهم في هذا السیاق عبر محادثاتهم الثنائیة مع أمريكا".

من جهته قال جونسون، "أعلنا للأمريكیین بجد أننا نرغب بدیمومة الاتفاق النووي وأن لا یتم المساس به".
قلق غربي حول الرد الإيراني إزاء قرارات ترامب

وفي ظل تصاعد القلق الغربي حيال ما سيكون رد إيران ضد قرارات ترامب، لم يعط صالحي أي توضيح حيال ذلك، إلا أنه أشار إلى وجود سيناريوهات عدة،"إنهم قلقون أیضا من رد إیران المحتمل ویریدون أن یعرفوا طبیعة هذا الرد .. من الصعب الآن التكهن بقرار إیران لأننا غیر مطلعین على إجراء الطرف الآخر وتم الأخذ بعين الاعتبار مختلف السیناریوهات لمختلف الإجراءات".
وكان مساعد الرئیس الإيراني رئیس منظمة الطاقة الذریة الإیرانیة علی أكبر صالحي، قد وصل إلى لندن قادما من روما مساء الثلاثاء، تلبیة لدعوة من وزیر الخارجیة البریطاني بوریس جونسون.

يذكر أن البيت الأبيض كان قد أعلن مؤخرا أن الرئيس الأمريكي سيعلن عن استراتيجيته الشاملة حول قضية إيران والاتفاق النووي، التي اتهمها في وقت سابق أيضا بأنها الداعم الأكبر للإرهاب عالميا، خلال الأسبوع الجاري.

عدد القراءات : 420
alazmenah.com - All rights reserved 2018
Powered by SyrianMonster - Web services Provider