دمشق    17 / 10 / 2017
نفط كركوك وناره الأزلية  لماذا لم تُستشَر دمشق في «تفاهم إدلب»؟.. بقلم: جورج شاهين  1500 بركان على سطح الأرض.. ماذا لو انفجرت جميعها ومن سينجو؟  أنصار اسرائيل الاميركيون يجمعهم الكذب.. بقلم: جهاد الخازن  90 بالمئة من المدينة مدمر.. و«التحالف» مصر على استمرار مجازره … «قسد» تعظّم من تقدمها في الرقة بعد رحيل الدواعش!  توقف الاقتتال بين «الشامية» و«السلطان مراد»  عون يدعو إلى عودة آمنة للاجئين السوريين  «النفط» : نحو نصف مليون أسرة حصلت على 73 مليون لتر مازوت للتدفئة  الشيخ الصباح يغادر الرياض وسط غضب كويتي.. والقمّة الخليجية في مهب الريح  شويغو: العملية العسكرية ضد الإرهابيين في سورية شارفت على نهايتها  كازاخستان: الإعلان عن الموعد المحدد لانعقاد استانا-7 بشأن سورية في الوقت القريب  سورية ترحب بجهود حكومة العراق لإعادة السلطة المركزية إلى محافظة كركوك: الاستفتاء الذي قام به الانفصاليون شمال العراق يخدم أجندة إسرائيل بالمنطقة  خط غاز جديد يضيف نصف مليون متر مكعب من الغاز يوميا إلى الشبكة  إسرائيل تستعّد للحرب؟ الجيش يستعين بجيشٍ من الروبوتات وبناء أكبر مستشفى ميدانيّ بالعالم تحت الأرض بحيفا  البيشمركة تنسحب من معظم المناطق المتنازع عليها مع بغداد  الرقة خالية من داعش والجيش السوري وحلفاؤه يحررون طريق الميادين - دير الزور  الإعدام شنقا لمغتصب وقاتل الطفل السوري في الأردن  ماذا كشفت معركة "الساعات التسعة" في استعادة كركوك؟  خسارة بارزاني الكبرى في كركوك.. التأثيرات والتداعيات  

أخبار عربية ودولية

2017-10-13 07:14:04  |  الأرشيف

حكموا عليها بالاغتصاب والموت وشربوا دماءها .. والسبب؟

أفادت شبكة France24 التلفزيونية، بأن محكمة مرتجلة مكونة من مسلحين كونغوليين حكمت على امرأة بالاغتصاب والموت، بسبب طبق طعام قدمته لهم.
ونشرت الشبكة شريط فيديو مدته ثماني دقائق ظهرت فيه تفاصيل هذه الدراما.
وأشارت إلى أن الحادث وقع في مدينة لويبو (مقاطعة كاساي) في الكونغو يوم 8 نيسان. في تلك الفترة كانت المنطقة تحت سيطرة مسلحين من جماعة إرهابية غير معروفة، أعلنت عن ولائها لحركة التمرد القبلية “كاموين نسابو”.
وفي الشريط بدا واضحا كيف تم دفع امرأة عارية إلى ساحة البلدة الرئيسية، وكيف أمسك زعيم المسلحين بها من رأسها، وأبلغها أنها نالت حكم الإعدام بسبب خيانة الدولة. بعد ذلك أجبر المسلحون ربيبها (ابن زوجها من الزواج الأول) على اغتصابها ومن ثم تم قتل الاثنين. وقال شهود عيان إن بعض القتلة شربوا دماء الضحيتين.
وعلمت الشبكة الفرنسية أن سبب استياء الإرهابيين كان الطعام الذي قدم لهم، مشيرة إلى أن صاحبة المطعم قدمت للمسلحين في مطعمها وجبة كانت فيها قطعا من السمك على الرغم من أن المسلحين لا يأكلون اللحوم والأسماك أثناء الحرب ولا يستحمون ولا يمارسون الجنس.
والملفت للنظر أن جيش جمهورية الكونغو الديمقراطية لم يعاقب هؤلاء المسلحين على جريمة الاغتصاب والقتل بعد تحريره للبلدة في 19نيسان.

عدد القراءات : 3407

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *

اكتب الرقم : *
 

 
 
alazmenah.com - All rights reserved 2017
Powered by SyrianMonster - Web services Provider