دمشق    23 / 09 / 2018
ميليشيا «لواء القريتين» أكدت خروجها إلى الشمال … الجيش يواصل تقدمه في البادية الشرقية وباتجاه «التنف»  أكثر من 4.3 ملايين صوتوا في انتخابات «المحلية»  355 عراقياً عادوا من «الهول» إلى الموصل … إنقاذ عشرات المهجرين السوريين من الغرق مقابل عكار  «إيل-20» لم تَسقُط بالصواريخِ السورية.. ولا تُهادن الأفعى فتلدغك  هآرتس: إسرائيل تخشى أن يقوم بوتين بـ "قصّ جناحيها"  من يبدأ بالحرب القريبة؟.. بقلم: عباس ضاهر  انتخابات غرف الصناعة على نار هادئة حتى الآن.. والشهابي يدعو للترشح … 19 مترشحاً لغرفة دمشق وريفها و15 لحلب و8 لحماة  اقتراب موعد تفكيك قاعدة “التنف” الأمريكية بسورية !!  مستوردات سورية 2017 … ماذا ومن أين؟  "بعد فلورنس".. إعصار "كيرك" يهدد أمريكا  ابنة الرئيس الأمريكي الأسبق ريغان: تعرضت للاغتصاب قبل 40 عاما  هل حقق "اتفاق سوتشي" الأمن والسلام في سورية؟!.. بقلم: أبو رضا صالح  أولمرت: عباس الوحيد القادر على تحقيق السلام مع إسرائيل  فيضانات مرعبة تضرب تونس وتخلف خسائر بشرية ومادية  أول الغيث الصيني لفنزويلا سفينة طبّية عسكرية  الرئيس الأسد يبرق معزيا الرئيس روحاني بضحايا الهجوم الإرهابي الجبان في الأهواز  صفقة سلاح ’مليارية’ بين أمريكا والسعودية والإمارات على حساب اليمنيين  عملية قفقاز-2…كيف أنقذ الدفاع الجوي الروسي سورية  الحُديدة ومعركة كسر العظم  

أخبار عربية ودولية

2017-10-19 05:43:17  |  الأرشيف

مجلس الأمن الدولي يدعو للتهدئة في كركوك

دعا مجلس الأمن الدولي إلى التهدئة والحوار بين بغداد وأربيل بعدما استعاد الجيش العراقي المناطق التي كانت البيشمركة سيطرت عليها منذ 2003، ولا سيما في محافظة كركوك الغنية بالنفط.

وقال المجلس في بيان صدر بإجماع أعضائه الـ15: إنه وإذ يبدي قلقه للوضع الراهن "يطالب كل الأطراف بالامتناع عن أي تهديد وعن اللجوء إلى القوة، مع ضرورة الانخراط في حوار بناء على طريق تهدئة التوتر".

وسيطرت قوات البيشمركة الكردية تدريجيا على 23 ألف كلم مربع من أصل 37 ألفا، هي مساحة المناطق التي يطالب بها الأكراد خارج الإقليم، والتي خسروها في غضون 48 ساعة.

وكانت الضربة الأقسى التي تلقاها الأكراد خسارتهم حقول نفط كركوك ما يبدد أملهم في بناء دولة مستقلة، علما أنهم كانوا يصدرون قرابة 3 أرباع نفط كركوك عبر كردستان، رغم عدم موافقة بغداد.

وبدأت القوات العراقية عمليتها بعدما رفض الأكراد الشرط الذي وضعه لهم رئيس الوزراء العراقي حيدر العبادي بإلغاء الاستفتاء على الانفصال الذي أجراه الإقليم في 25 سبتمبر/أيلول الماضي.

وكان مجلس الأمن أعلن في سبتمبر الماضي رفضه مشروع الاستفتاء الكردي، وجدد في بيانه تمسكه بوحدة العراق، مشددا على ضرورة تركيز الجهود كافة على قتال تنظيم داعش الإرهابي.

عدد القراءات : 3665
alazmenah.com - All rights reserved 2018
Powered by SyrianMonster - Web services Provider