دمشق    15 / 07 / 2018
مقتل اثنين من عناصر شرطة النظام السعودي على يد زميلهم في نجران  ولايتي:المستشارون الإيرانيون موجودون في سورية بطلب من حكومتها  استطلاع رأي إسرائيلي يؤكد نجاح حماس في مواجهة إسرائيل  ترامب: سأواجه انتقادات حتى لو سلموني موسكو تعويضا عن خطايا روسيا!  العراق.. مقتل متظاهرين اثنين إثر اشتباكات مع قوات الأمن في مدينة السماوة جنوب البلاد  ترامب يصل هلسنكي للقاء بوتين  في إطار دعمها للمجاميع الإرهابية المهزومة .. العدو الصهيوني يستهدف احد المواقع العسكرية شمال مطار النيرب  لوبان تدعو إلى وقف منح التأشيرات للجزائريين  مقتل ضابط سعودي على يد "أنصار الله" في جيزان  الخارجية الروسية: سندعو "طالبان" للقاء جديد ضمن "صيغة موسكو" بشأن أفغانستان  روحاني: الحكومة عاقدة العزم على تنفيذ توجيهات خامنئي  وزير بريطاني يستقيل بعد فضيحة جنسية برسائل نصية!  مجلس الوزراء.. رفع مشروع قانون بجواز تثبيت العاملين المؤقتين بموجب عقود سنوية إلى الجهات المعنية لاستكمال إجراءات صدوره  مجلس الوزراء.. رفع مشروع قانون بجواز تثبيت العاملين المؤقتين بموجب عقود سنوية إلى الجهات المعنية لاستكمال إجراءات صدوره  10 قتلى وجرحى على الأقل في تفجير انتحاري بكابول  ترامب: من الأفضل لأمريكا وبريطانيا التوافق والتفاهم مع روسيا  ما هي رسائل دمشق لعمَان؟ ومن المسؤول السوري الذي سيزور الأردن أولا؟  محلل فرنسي: استعدوا لاسراب الطائرات وقيامة شمال سورية  الصراع على ليبيا.. نفط وأشياء أخرى!.. بقلم: صفاء إسماعيل  نيويورك تايمز: نجل حاكم إماراتي يطلب اللجوء من قطر  

أخبار عربية ودولية

2017-11-15 02:04:13  |  الأرشيف

معضلة زر ترامب النووي!

تحاور أعضاء في مجلس الشيوخ الأمريكي، احول حدود سلطة الرئيس دونالد ترامب، في حال شن الأخير هجوما نوويا في ظل التوتر بين واشنطن وبيونغ يانغ.
 
وأتى النقاش خلال جلسة استماع للجنة الشؤون الخارجية في مجلس الشيوخ، على فرضية اتخاذ الرئيس الأمريكي قرارا بالمبادرة بضرب عدو بالأسلحة النووية أو ما يعرف بـ"الضربة الأولى" في اللغة الحربية.
 
وبدأ النقاش العضو الديمقراطي كريس مورفي، قائلا في هذا الشأن: "نخشى أن يكون رئيس الولايات المتحدة غير مستقر ومتقلبا إلى حد يجعله يعطي أمرا باستخدام سلاح نووي في تعارض تام مع مصالح الأمن القومي الأمريكي".
بدوره، قال رئيس اللجنة الجمهوري بوب كوركر الذي دعا لعقد الجلسة، والتي تعتبر الأولى منذ عقدها في العام 1976: "حين يصدر الأمر ويؤكد، لا توجد وسيلة لإلغائه".
 
من جهته، أكد القائد السابق للقيادة الاستراتيجية الأمريكية، الجنرال المتقاعد روبرت كيهلر، أن "الجيش مجبر على تنفيذ أي أمر قانوني، لكنه غير مجبر على تنفيذ أمر غير قانوني".
وبحسب الجنرال فان آي، فإن أي عمل عسكري يجب أن يتوفر فيه معياري "الضرورة" و"التناسب". مشيرا إلى أن "العمل العسكري يجب أن يراعى فيه أحيانا العامل الإنساني".
 
من جانبه، قال المساعد السابق لوزير الدفاع أثناء فترة أوباما، براين ماكوين: "الرئيس يمكنه أن يستبدل القائد الذي لا يطيع الأوامر حتى ولو كان وزير الدفاع، لكننا سنكون حينها في أزمة دستورية حقيقية".
عدد القراءات : 3503
alazmenah.com - All rights reserved 2018
Powered by SyrianMonster - Web services Provider