دمشق    23 / 05 / 2018
الجهات المختصة تواصل تطهير ريف حمص الشمالي من مخلفات الإرهابيين وتعثر على أسلحة متنوعة وذخائر وألغام داخل أوكارهم في تير معلة والدار الكبيرة  "مكافحة الفساد" الماليزية تكشف تفاصيل جديدة في قضية "تبرعات" أمير سعودي لرئيس الوزراء السابق  ذهنية النساء  ضبط متسولين يملكون بنايات ومبالغ مالية كبيرة في أرصدتهم … قادري لـ«الوطن»: لجنة قانونية للتشدد في عقوبات التسول  دمشق: انسحاب أو بقاء القوات الحليفة في سوريا شأن يخصنا وغير مطروح للنقاش  تنحي رئيس أساقفة أستراليا بعد إدانته باستغلال طفل  مخيم اليرموك شبه مدمر بالكامل وعدد الفلسطينيين الذين بقوا لا يزيد عن 200  الخارجية الروسية: الشروط التي طرحتها أمريكا على إيران غير مقبولة بالنسبة لطهران  "أنصار الله": قصف صاروخي ومدفعي على تجمعات جنود التحالف  السفارة الأمريكية توضح ملابسات تسلمها لوحة تظهر"المعبد الثالث" بدل الأقصى  روسيا تعلن عن كشف نفطي مهم في العراق  سورية تهنىء العراق بنجاح العملية الانتخابية وتأمل أن تؤدي إلى تعزيز الوحدة الوطنية  الجيش يتصدى لمحاولة تسلل إرهابيين من "داعش" إلى عدد من النقاط في بادية الميادين  التلويح بالسيناريو الليبي.. واشنطن لا ترى بشرا خارج "الناتو"  "بي بي" تعلق العمل في حقل غاز مشترك مع إيران  روسيا تتهم دولا غربية بالسعي لتسييس منظمة حظر الأسلحة الكيميائية  الجامعة العربية توقف التعامل مع غواتيمالا بعد نقل سفارتها إلى القدس  عريقات يطالب سويسرا باعتذار رسمي للفلسطينيين  أنغولا تقيل ممثلها الذي حضر افتتاح السفارة الأمريكية في القدس  ليبرمان: مشروع "حماس" العسكري باء بالفشل وعليها الاعتراف بذلك  

أخبار عربية ودولية

2017-11-15 18:37:20  |  الأرشيف

الأمن يداهم مقر "لافارج" في باريس

 أعلن متحدث باسم مجموعة "لافارج" الفرنسية المصنعة للإسمنت تواصل عملية المداهمة التي قامت بها السلطات لمقرها في باريس الثلاثاء بعد الاشتباه بتمويلها مجموعات إرهابية في سورية.

وأوضح مصدر مطلع على الملف: أن "الأمر يتعلق ببعض المحققين الذي ينهون الجانب الفني للعمليات، ومن المفترض أن ينتهي الأمر سريعا".

ويهدف التحقيق الذي أطلقه ثلاثة قضاة منذ حزيران الماضي، إلى تحديد ما إذا كان عملاق الإسمنت قام بتحويل أموال إلى بعض المجموعات خصوصا تنظيم "داعش"، حتى يواصل تشغيل مصنعه في جلابية بشمال سورية بين عامي 2013 و2014.

وقالت الشركة في بيان الثلاثاء: إنها "تدين بشدة الأخطاء المرتكبة في سورية"، مؤكدة أنها اتخذت إجراءات لضمان عدم تكرار ما حصل.

وتابعت، أنه يتم التعاطي مع القضية "بأقصى جدية من قبل المجموعة التي كلفت شركة محاماة في 2016 إجراء تحقيق مستقل".
وكان تحقيق لصحيفة "لوموند" في حزيران عام 2016، سلط الأضواء على وجود "ترتيبات مثيرة للشكوك" بين الفرع السوري لـ"لافارج" والتنظيم الإرهابي، عندما كان الأخير يسيطر على مساحات كبيرة في المنطقة.

بعدها بشهرين تقدمت وزارة الاقتصاد الفرنسية بشكوى، الأمر الذي أدى إلى فتح تحقيق أولي من قبل نيابة باريس عهد إلى الهيئة الوطنية للجمارك الجنائية.
وبدأت "لافارج" في تشرين الأول عام 2010 تشغيل مصنع للإسمنت في جلابية شمال سورية وأنفقت عليه 680 مليون دولار، لكن الاضطرابات الأولى اندلعت في البلاد بعد ذلك بستة أشهر، كما سارع الاتحاد الأوروبي إلى فرض حظر على سوريا في مجالي الأسلحة والنفط.

وأجرت الشرطة الفدرالية البلجيكية مداهمة لفرع الشركة في بروكسل، فيما أعلنت النيابة الفدرالية البلجيكية في بيان لها: أن "قاضي تحقيق مختصا في قضايا الإرهاب في بروكسل أمر بتنفيذ عملية مداهمة في العاصمة البلجيكية بالتزامن مع عمليات مشابهة في فرنسا".

عدد القراءات : 3484
alazmenah.com - All rights reserved 2018
Powered by SyrianMonster - Web services Provider