دمشق    17 / 07 / 2018
ترامب: قمة هلسنكي جيدة للعالم وليس لروسيا أو أمريكا فحسب  ما هي احتمالية احتلال قطاع غزة من قبل "إسرائيل"؟!  "الخوذ البيضاء" إلى خارج سورية بعد افتضاح عملها الأسود  الأمير الإماراتي المنشق يفضح المستور داخل أروقة الحكم في أبوظبي  نحلٌ .. وعسل.. بقلم: سامر يحيى  مع اقتراب موعد الترشيح لانتخابات المجالس المحلية... شروط وإجراءات الترشيح لعضوية هذه المجالس  «رايتس ووتش» انتقدت إجراءات تركيا وتخاذل الأوروبيين … نظام أردوغان يوقف تسجيل طالبي اللجوء السوريين!  ترامب وأردوغان: تنفيذ اتفاق منبج ينعش الحل في سورية!  الصين والاتحاد الأوروبي: القرار2254 السبيل الوحيد لحل الأزمة السورية  مع استعادة سورية للأمن والاستقرار … مغتربون سوريون يزورون بلادهم مجدداً  ترجيحات بمقتل داعشية بريطانية بضربة جوية في سورية  موازنة 2019: مبالغ مستقلة لـ«إعادة الإعمار» وأولوية مشاريع الإسكان للشركات العامة وليس للقطاع الخاص  بتواطؤ مع موظفين للحصول على معلومات … ضبط أشخاص يزورون بطاقات صراف لسرقة الرواتب  لافرينتييف: تطابق أهداف موسكو وواشنطن بشأن تسوية الأزمة في سورية  «قمّة هلسنكي»: عقارب السياسة الدولية تتباطأ  بوتين وترامب: تفاهمات ولكن ليس على حساب الحلفاء  الإرهاب القادم من إسرائيل.. بقلم: تحسين الحلبي  تطبيع روسي - أميركي: سورية «نموذجاً»؟  مادة غذائية تمنع الإصابة بالسرطان وتوقف نموه!  أردوغان في أكبر عملية ثأر سياسية وأمنية..بقلم: روزانا رمال  

أخبار عربية ودولية

2017-11-16 15:35:06  |  الأرشيف

الموساد قام باغتيال الزواري بعد تقديم جهات آخرى دعماً لوجستياً

أعلنت حركة المقاومة الإسلامية حماس عن نتائج التحقيق في قضية اغتيال المهندس التونسي محمد الزواري.

وقال إن الموساد الإسرائيلي قام بعملية الاغتيال بدعم لوجستي قدمته جهات أخرى وساهمت فيه أجهزة وجهات أمنية خاصة فيما يتعلق بالملف المعلوماتي والعملياتي.

عضو المكتب السياسي للحركة محمد نزال إن حماس أعلنت عن انتماء الزواري لها على الرغم من كل الاعتبارات والملاحظات وذلك حفظاً لحقه ولمواجهة الشائعات التي خرجت عن ارتباطه بجهات إرهابية.

وأكد بأن لجنة التحقيق خلصت إلى حقيقة قاطعة وهي أن جهاز الاستخبارات الإسرائيلي "الموساد" هو الجهة المسؤولة عن عملية الاغتيال حيث مرت العملية بثلاث مراحل بدأت منذ عام 2015 وشارك فيها أشخاص يحملون جنسيات من دول الاتحاد الأوروبي.

وشدد نزال على أن عملية الاغتيال تشكل انتهاكاً لسيادة تونس مشيراً إلى أن حركة حماس تحرص على أمن الجمهورية كما هي حريصة على أمن أي بلد عربي آخر.

وقُتل محمد الزواري والذي كان يعمل مديراً فنياً في مؤسسة هندسية خاصة وخبيراً للطيران في سيارته بعدة رصاصات أطلقت عليه أمام منزله في منطقة العين بالقرب من صفاقس.

 

عدد القراءات : 3414
alazmenah.com - All rights reserved 2018
Powered by SyrianMonster - Web services Provider