الأخبار |
«بن سلمان الحقيقي».. بقلم: عامر محسن  سورية تدين بأشد العبارات الاعتداء الإجرامي الذي استهدف كلية البوليتكنيك غرب شبه جزيرة القرم الروسية  استقالة ديمستورا والواقع السوري  صفقة «جريمة القنصلية»: رحلة البحث عن «كبش فداء»  محاولة للخروج من المأزق: تمديد الفترة الانتقالية لـ«بريكست»؟  ترامب: لا أريد أن أتخلى عن السعودية  نيبينزيا: ما تسمى “المجموعة المصغرة” لا علاقة لها بحل الأزمة في سورية وإجراءاتها تعرقل الحل  الجعفري: “التحالف الدولي” يحارب كل شيء في سورية إلا الإرهاب وأهدافه تتماهى مع أهداف المجموعات الإرهابية  سفّاح القرم طالب في الكلية التي قتل فيها رفاقه  بوتين: اتفقنا مع السيسي على استئناف الرحلات غير المنتظمة إلى الغردقة وشرم الشيخ  موسكو: محاولات واشنطن وحلفاؤها من الأكراد إنشاء شبه دولة شمال شرق سوريا مقلقة  «غوانتانامو» سيبقى مفتوحاً «25 عاماً أو أكثر»  المؤسسات المصرفية تسأل… و”هيئة مكافحة غسل الأموال” تجيب بالتقيد بقراراتها..؟؟  مدينة معارض لبيع السيارات في الدوير  معاني فتح معبر نصيب ـ جابر..بقلم: محمد شريف الجيوسي  محطة ألبانية تجبر مذيعاتها على تقديم نشرات الاخبار من دون ثياب وما موقف هذه الشابات؟  هل ستتسلم تركيا مفاتيح أمن الخليج؟  ليرتنا على طريق قهر الدولار.. الراتب سيكفي ويزيد في هذه الحالة ؟!  أبو مالك التلي يظهر من جديد: افتحوا جبهات إدلب  الرئيس المكسيكي المنتخب يعد بمنح تأشيرات عمل للمهاجرين فور توليه منصبه     

أخبار عربية ودولية

2017-11-18 18:14:27  |  الأرشيف

باريس تدرس إمكانية استضافة اجتماع لـ"مجموعة دعم لبنان"

 أفادت وكالة "رويترز" للأنباء،نقلا عن مصادر في الرئاسة الفرنسية، بأن باريس تدرس إمكانية استضافة اجتماع مجموعة دعم لبنان.

واستقبل الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون، اليوم السبت، رئيس الوزراء اللبناني المستقيل، سعد الحريري، في قصر الإليزيه بالعاصمة باريس.
وقال الحريري، إثر اللقاء إنه سيوضح موقفه من كل القضايا بعد الاجتماع بالرئيس اللبناني ميشال عون في بيروت.

وأكد سعد الحريري أن سيتوجه إلى بيروت في الأيام المقبلة للمشاركة في احتفالات عيد الاستقلال.

وأفاد رئيس الوزراء اللبناني المستقيل بأن فرنسا تضطلع بدور إيجابي جدا في المنطقة، مشيرا إلى أن العلاقات اللبنانية الفرنسية تاريخية.

جدير بالذكر أن ماكرون أعلن أنه سيستقبل الحريري بصفته رئيسا للحكومة اللبنانية، على الرغم من إعلان الأخير عن الاستقالة من هذا المنصب.

وفي وقت سابق، أجرى رئيس الوزراء اللبناني المستقيل اتصالا هاتفيا مع الرئيس اللبناني ميشال عون، حيث أكد له أنه سيعود إلى بيروت يوم الأربعاء 22 تشرين الثاني، الذي يتزامن مع الاحتفال بعيد الإستقلال.
وأدت استقالة الحريري إلى أزمة في لبنان، تبعتها مطالبات شعبية بعودته من الرياض إلى بيروت، وتراشق بالتهم، كان النصيب الأوفر منه بين السعودية وإيران.

جدير بالذكر أن أعضاء مجموعة الدعم الدولية للبنان أعربوا عن قلقهم عقب إعلان استقالة رئيس الوزراء اللبناني سعد الحريري، مؤكدين دعمهم القوي والجماعي لوحدة واستقرار وسيادة وأمن لبنان وشعبه.

وأشاد أعضاء المجموعة، بعد اجتماعهم بالعاصمة اللبنانية بيروت في 10 تشرين الثاني 2017، بالقادة اللبنانيين لاستجابتهم لهذه الظروف غير المتوقعة، بشكل يتسم بالهدوء والثبات.

وشدد أعضاء مجموعة الدعم على أهمية أن يدعم الجميع استمرار عمل مؤسسات الدولة وإجراء الانتخابات في الوقت المحدد، بما يتوافق مع الدستور.

وتضم مجموعة الدعم الدولية من أجل لبنان الأمم المتحدة والاتحاد الأوروبي وجامعة الدول العربية وحكومات الصين وفرنسا وألمانيا وإيطاليا وروسيا والمملكة المتحدة والولايات المتحدة.
وقد شكلت المجموعة من قبل كل من أمين عام الأمم المتحدة والرئيس اللبناني السابق ميشال سليمان من أجل حشد الدعم والمساعدة لاستقرار لبنان وسيادته ومؤسسات الدولة وتحديدا من أجل تشجيع الدعم للجيش اللبناني واللاجئين السوريين في لبنان والمجتمعات اللبنانية المضيفة والبرامج الحكومية والخدمات العامة التي تأثرت بالأزمة السورية.

جدير بالذكر أن الرئيس اللبناني ميشال عون كان قد أكد في السابق أنه لا يمكن البت باستقالة رئيس الوزراء سعد الحريري قبل عودته إلى لبنان والتأكد من أسبابها.

وذكّر عون خلاله لقائه مجموعة الدعم الدولية للبنان في قصر بعبدا بالاتفاقيات الدولية والحصانات التي توفرها الدول.

عدد القراءات : 3583
التصويت
تسليم روسيا لسورية منظومة "إس-300" هل هو:
 
تصفح مجلة الأزمنة كاملة
عدد القراءات: 3377
العدد: 486
2018-08-06
 
Powered by SyrianMonster Web Service Provider - all rights reserved 2018