دمشق    19 / 09 / 2018
«طفل يموت كل خمس ثوان»  أَقنِعَةُ إِدلب!.. بقلم: عقيل سعيد محفوض  توافق كردي على تسنم برهم صالح منصب الرئاسة العراقية  كوريا الشمالية تعد بتفكيك المواقع النووية والصاروخية  الكوريتان تقرران وقف التدريب وتحليق الطائرات العسكرية على طول المنطقة العازلة  عددهم لا يزال قليلاً .. تدمر تستقبل الزوار السوريين والأجانب من جديد  الجيش يواصل دك الإرهابيين بإدلب ومحيطها وهدوء حذر في مناطق سيطرة المسلحين  أصحاب المواد وعاملون في الألبان في الأمن الجنائي .. لغز في تعطيل كاميرات المراقبة وتلاعب في القيود  20 حالة «عقم» يومياً.. 30 عملية استئصال رحم أسبوعياً ونسبة الأورام مرتفعة.. والإجهاض ممنوع  مقترحات «مداد» لإعادة هيكلة الاقتصاد والإدارة للحدّ من الفساد والهدر … قوى فاسدة وجماعات ضغط ومصالح وأصحاب أيديولوجيات يعوقون الهيكلة  هل تسعى "اسرائيل" في عدوانها للانتقام من اتفاق إدلب؟  "عاجزون عن البكاء".. الجوع يهدد مليون طفل إضافي في اليمن  نتائج قمة الكوريتين الثالثة تبهر ترامب  وسائل إعلام إسرائيلية عن تحطم "إيل - 20": يجب أن نتحمل المسؤولية علنا عما حصل  ماذا يعني ميدانيا واستراتيجيا الاتفاق الروسي – التركي حول إدلب؟  اتفاق بوتين أردوغان... إدلب على طريق حلب .. بقلم: حسن حردان  خسارة روسية لا تلغي التفاهمات  توسّع أميركيّ في الشرق السوريّ  الكيان الصهيوني يعترف بمسؤوليته بالهجوم على سورية  

أخبار عربية ودولية

2017-11-18 21:44:43  |  الأرشيف

زيمبابوي.. الحزب الحاكم يستعد لإقالة موغابي يوم الأحد

 قال مصدران في الحزب الحاكم في زيمبابوي، إن اللجنة المركزية للحزب ستعقد اجتماعا خاصا صباح الأحد لإقالة الرئيس روبرت موغابي (93 عاما) من رئاسة الحزب.
 
ومن المقرر أن يبدأ الاجتماع في الـ10:30 صباحا بتوقيت هاراري، وسيعيد نائب الرئيس إيمرسون منانغاوا إلى منصبه وسيعزل غريس زوجة موغابي من قيادة الرابطة النسائية بالحزب.وقال شاهد لوكالة "رويترز" إن حشودا من أبناء زيمبابوي وجهوا صيحات استهجان وسخرية لموكب الرئيس روبرت موغابي لدى خروجه من مقر إقامته في هاراري، السبت.
 
إلا أن مصدرا أمنيا صرح لرويترز أن الرئيس المعزول لم يكن بالموكب الذي غادر القصر الأزرق في العاصمة هاراري.
 
وكان التلفزيون الرسمي في زيمبابوي عرض بثا، صباح السبت، لحشود من المحتجين المبتهجين وهم يسيرون نحو مقر إقامة الرئيس روبرت موغابي، وذلك مع تأهب البلد الإفريقي لإعلان الإطاحة بالزعيم الذي يتولى السلطة منذ 37 عاما.وتدفق مئات الآلاف على شوارع العاصمة وهم يلوحون بالأعلام ويرقصون وعانقوا الجنود وغنوا ابتهاجا بالسقوط  المتوقع للرئيس.
 
وموغابي (93 عاما) قيد الإقامة الجبرية في مجمعه الفاخر في هاراري المعروف باسم (البيت الأزرق) والذي شهد منه تبدد ما كان يحظى به من دعم حزب الاتحاد الوطني الإفريقي الزيمبابوي - الجبهة الوطنية الحاكمة - والأجهزة الأمنية والمواطنين في أعقاب سيطرة الجيش على السلطة، الأربعاء.
 
وقال باتريك تسويو ابن أحد أشقاء رئيس زيمبابوي روبرت موغابي، السبت، إن الرئيس وزوجته غريس "مستعدان للموت من أجل ما هو صحيح" ولا يعتزمان التنحي لإضفاء الشرعية على ما وصفه بانقلاب عسكري في البلاد.
وقال لرويترز، من موقع لم يكشف عنه في جنوب إفريقيا، "إن موغابي لم ينم تقريبا منذ استيلاء الجيش على السلطة، الأربعاء، لكن حالته الصحية بخلاف ذلك جيدة".
 
ومن المرجح أن يلقي سقوط موغابي بظلاله على أنحاء إفريقيا التي يوجد بها عدد من الزعماء الأقوياء، من رئيس أوغندا يوويري موسيفيني إلى جوزيف كابيلا رئيس جمهورية الكونغو الديمقراطية، والذين يواجهون ضغوطا متزايدة من أجل التنحي.
 
وكانت صحيفة "ذا هيرالد" الحكومية الرئيسية في زيمبابوي قالت سابقا إن حزب الاتحاد الوطني الإفريقي الزيمبابوي/الجبهة الوطنية الحاكم، دعا الرئيس روبرت موغابي أمس الجمعة للاستقالة وذلك بعد سيطرة الجيش على السلطة.
 
وقالت الصحيفة إن فروع الحزب الحاكم في كل الأقاليم الـ10 في زيمبابوي التقت أمس الجمعة ودعت أيضا غريس زوجة موغابي للاستقالة من الحزب.
 
 
عدد القراءات : 291
alazmenah.com - All rights reserved 2018
Powered by SyrianMonster - Web services Provider