الأخبار |
"داعش" الإرهابي يحاول إنشاء مركز دعم جديد له في آسيا الوسطى  الأمم المتحدة تحذر من حدوث مجاعة في اليمن  بيسكوف: إرسال "إس-300" ليس موجه ضد أطراف ثالثة  ماي تنّصب نفسها محامية ضد شيطان الأسلحة الكيميائية وتدعو لمحاسبة روسيا وسورية  موسكو: نشر الدرع الصاروخية في رومانيا وبولندا يهدد معاهدة الصواريخ متوسطة وقصيرة المدى  ولايتي:اعتداء الأهواز دليل على فشل سياسات أميركا وحلفائها  مقتل عسكري لبناني في اشتباك مع مسلحين في الهرمل  الجيش يسيطر على مناطق واسعة وحاكمة في عمق الجروف الصخرية بتلول الصفا في بادية السويداء  وصول أولى مجموعات وسائل الحرب الإلكترونية إلى قاعدة حميميم  إسرائيل: الجيش سيواصل التصدي لإيران في سورية  ريال مدريد ينضم إلى صراع التعاقد مع فقير  عودة دفعة جديدة من أهالي أرياف حلب وإدلب وحماة عبر ممر أبو الضهور إلى قراهم المطهرة من الإرهاب  ميركل: أوروبا لا تفهم موقف لندن من تعاونها مع بروكسل بعد "بريكست"  من منبر الجمعية العامة.. ترامب يناشد زعماء العالم عزل إيران ويتوعدها بعقوبات جديدة  نتنياهو ورئيس "الموساد" في الولايات المتحدة لبحث الأزمة مع روسيا  العراق.. مسلحون يغتالون ناشطة حقوقية وسط البصرة في وضح النهار  منظومة "باستيون" الصاروخية تشارك في مناورات القطب الشمالي للمرة الأولى  خفايا قاعدة التنف .. ماحقيقة الانسحاب الاميركي منها؟!  "العمال البريطاني" يناقش اقتراحا بشأن تصويت ثان حول الخروج من الاتحاد الأوروبي  العالم ينتظم     

أخبار عربية ودولية

2017-11-20 18:21:55  |  الأرشيف

السيد نصرالله: مع تحرير البوكمال سقطت ’داعش’ كـ’دولة’

شدّد سماحة الأمين العام لحزب الله السيد حسن نصر الله على أن أكبر تهديد للأمن في لبنان هو الاحتلال الاسرائيلي، وأن أهم عامل في تحرير لبنان من الاحتلال هو المقاومة والعمود الفقري للمقاومة هو حزب الله. موضحاً أن الاتهام من قبل بعض وزراء خارجية عرب لحزب الله ليس بجديد، مستغرباً كيف أنه "في الوقت الذي نطرد فيه "داعش" من البوكمال يأتي هؤلاء ليصفوا حزب الله بأنه "منظمة ارهابية".
وفي كلمة متلفزة خصصها للحديث حول آخر التطورات السياسية في المنطقة، نفى السيد نصر الله أن يكون حزب الله قد أرسل سلاحا الى اليمن والبحرين والكويت والعراق، جازماً أننا لم نرسل سلاحاً الى أي بلد عربي باستثناء قطاع غزة في فلسطين المحتلة ونحن نفتخر بذلك.

وتوجّه سماحته إلى وزراء الخارجية العرب بالقول: اذا انتم حريصون على الامن والاستقرار في لبنان فعليكم ان لا تتدخلوا في شؤون لبنان وأن لا ترسلوا الينا التكفيريين، وأن لا تحرضوا "اسرائيل" على ضرب لبنان.

وإذ شكر الموقف الرسمي اللبناني من بيان وزراء الخارجية العرب، دعا السيد نصر الله جمهور المقاومة لأن يكملوا في مسيرهم ومسارهم مسار الانتصارات الكبرى ولن يكون آخرها البوكمال".

كما شكر السيد نصر الله الاخوة في الفصائل الفلسطينية بسبب موقفهم من بيان الجامعة العربية حول حزب الله، منبّهاً إلى أنهم يتعرّضون لضغوط عربية واميركية من اجل التنازل عن حقوقهم لكن رهانهم الوحيد هو على وحدتهم الداخلية.

السيد نصر الله: هناك حرب شعواء على بلد عربي اسمه اليمن

ولفت السيد نصر الله إلى أن كل سبب الاجتماع الذي دُعي اليه وزراء الخارجية العرب هو الصارخ الباليستي الذي انفجر فوق مطار خالد في الرياض كما يقولون، مؤكداً أن لا علاقة لاي رجل في حزب الله اللبناني باطلاق هذا الصاروخ ولا ما أطلق سابقاً ولا لاحقاً، نافياً بشكل قاطع هذا الاتهام الذي لا يستند الى دليل ولا الى أي حقيقة.

ونوّه سماحته إلى أن هناك حرباً شعواء على بلد عربي اسمه اليمن، متسائلاً: "لماذا هذا الصمت المريب في العالم العربي .. هل لأنكم خائفون من السعودية؟، مشيراً إلى أن الطائرات السعودية تقصف اليمن وتدمر كل شيء .. هل هذا دين وشرف العرب، اليس لديكم قلب؟

واعتبر السيد نصر الله أن الصواريخ التي أطلقت انجاز يمني فهم لا يستطيعون استيعاب ان اليمنيين يصنعون الصواريخ ويقودون معركة، مطالباً السعودية بأن توقف الحصار والمجازر والقصف والحرب على اليمن.. فهي في النهاية فاشلة في كل ما تفعل.

السيد نصرالله: مهمة حزب الله في العراق أنجزت

وفي الموضوع العراقي، أكد السيد نصر الله أن مهمة حزب الله في العراق أنجزت وهذا الأمر لا علاقة له ببيان الوزراء العرب، مشدداً على أنه مع تحرير البوكمال سقطت "داعش" كـ"دولة" إلا أن التنظيم لايزال موجوداً.

وقال سماحته "أننا شهدنا خلال الاسبوع الماضي في الأراضي العراقية تحرير آخر مدينة عراقية وقضاء عراقي من سيطرة "داعش""، معتبراً أن هذا الأمر يمثّل إنجازاً عظيماً جداً، ولافتاً إلى أن إعلان الحكومة العراقية النصر النهائي على "داعش" لم يعد بعيداً.

وإذ رأى السيد نصرالله أن تحرير البوكمال يحصن الوحدة في سوريا ويسقط مشروع التقسيم، اعتبر أن الإنتصار على "داعش" هو إنتصار على أخطر ظاهرة شوهت الدين وانتصار للقيم الإنسانية على التوحش، مؤكداً أن على شعوب المنطقة أن تقف وقفة تأمل حول من أوجد "داعش" ومن دعمها ومن دفعها لترتكب المجازر ومن وقف في وجه "داعش" وقدّم الشهداء وألحق الهزيمة بـ"داعش" ومن خلفها.

السيد نصرالله: الأميركي فعل كل ما يستطيع لمساعدة "داعش" في البوكمال

ولفت السيد نصر الله إلى أن الأميركي فعل كل ما يستطيع لمساعدة "داعش" في البوكمال، فهو أمّن غطاء جوياً كاملاً لـ"داعش" في شرقي الفرات وشنّ حربا الكترونية وعملية تشويش على كل شيء الكتروني تستخدمه القوات المهاجمة، وقام بعمليات تسهيل لانسحاب "داعش" من البوكمال الى شرقي النهر، إذ كان هم الاميركان الحقيقي ان تصمد "داعش" في البوكمال حتى النهاية، منوّهاً إلى أن هذا الخداع الاميركي يجب أن يصبح مكشوفاً للشعوب العربية.

وأشار سماحته إلى أن أميركا حاولت الحفاظ على "داعش" لعقود من الزمن لكن محور المقاومة هزم التنظم خلال سنوات قليلة، متوجهاً الى كل القادة والمقاتلين والضباط والجنود بالتحية والتقدير في تشكيلات الجيش السوري والى فصائل المقاومة بتشعباتها والى الاخوة في حرس الثورة في ايران والى اخواني القادة في حزب الله.

وأضاف السيد نصر الله: "قبل ايام قاموا بوضع حركتي النجباء وعصائب أهل الحق العراقية وسابقاً وضعوا بعض الفصائل العراقية وأعتقد ان اللائحة ستتسع لكل الفصائل العراقية التي قاتلت "داعش"، معتبراً أن مسار الاتهام طبيعي وسنواجهه بالحكمة وبالطريقة المناسبة.

لسيد نصرالله: ايران وقفت الى جانب العراق وسوريا ولبنان بمواجهة "داعش"

السيد نصر الله الذي أكد في كلمته أن ايران وقفت الى جانب العراق وسوريا ولبنان بمواجهة "داعش"، أعرب عن شكره الجزيل الى القائد الكبير.. الى قائد قوة القدس في الحرس الثوري الإيراني اللواء الاخ العزيز الحاج قاسم سليماني، منوّهاً إلى أن هذا القائد الكبير حضر في هذه المعركة منذ مقدماتها وكان في الميدان في الخطوط الامامية وكان معرّض للشهادة في كل لحظة من اللحظات.
وشدد السيد نصر الله على ضرورة ان تستمر المعركة بنفس القوة والاندفاع ويجب ان نواصل العمل لانهاء بقايا "داعش" لانه وجود سرطاني.
وفي شأن آخر، اعتبر السيد نصر الله أنه خلال أحداث الزلزال الأخير في كرمنشاه قدمت ايران نموذجا للعالم عن علاقة الشعب والدولة وهو نموذج نحتاج إليه بقوة في العالمين العربي والإسلامي.
وتوجّه السيد نصر الله إلى جميع مسلمي العالم بالعزاء لمناسبة ذكرى وفاة رسول الله الاعظم محمد (ص) واستشهاد الامامين الرضا والحسن (ع)، سائلاً الله أن يجعلنا من المدافعين بحق عن دين النبي محمد (ص) وأن يحشرنا معه.
 

من جهة اخرى أكد السيد نصر الله أن الحزب ينتظر عودة رئيس الوزراء المستقيل سعد الحريري إلى لبنان. قائلاً:  إن الحريري "بالنسبة إلينا، ليس مستقيلا الى حين عودته. وعندما نفهم كل شيء سنقول ما لدينا، ونحن منفتحون على كل نقاش.

عدد القراءات : 3514
التصويت
هل تنهي سيطرة الجيش السوري على إدلب الحرب على سورية؟
 
تصفح مجلة الأزمنة كاملة
عدد القراءات: 3325
العدد: 486
2018-08-06
 
Powered by SyrianMonster Web Service Provider - all rights reserved 2018