دمشق    19 / 01 / 2018
واشنطن تايمز تكشف عن زيارة وفد عسكري سعودي لإسرائيل  الخارجية تعقيبا على تصريحات تيلرسون: سورية ليست بحاجة إلى دولار واحد من الولايات المتحدة لإعادة الإعمار.. سياسات واشنطن تخلق فقط الدمار والمعاناة  السورية للاتصالات: انخفاض جودة الانترنت نتيجة انقطاع أحد الكوابل البحرية الدولية بين قبرص ومرسيليا  المقداد: سورية ستقابل أي تحرك تركي عدواني أو بدء عمل عسكري تجاهها بالتصدي الملائم  وزير التربية في لقاء مع سانا: تعيين العدد الأكبر من الناجحين في المسابقة الأخيرة.. اتخاذ الإجراءات الكفيلة بضبط العملية الامتحانية  المقداد: أي عملية قتالية تركية ضد عفرين تعتبر عملاً عدوانياً  بعد غياب 7سنوات .. سورية بمعرض فيتور للسياحة في إسبانيا  عفرين تشغل العالم: دمشق تنصبُ فخّاً لـ«الصّلف التركي»  دمشق تعلن موافقتها على حضور اجتماع «فيينا»  تحويل الاقتحام إلى مصيدة للجنود  نيويورك تايمز : السعودية خسرت حرب اليمن ولا تعلن ذلك  هل يواجه الأردن مؤامرة حقيقية؟!.. بقلم: جهاد المومني  عفرين والاستعداد لمواجهة العدوان التركي.. بقلم: خليل موسى  هل تقسمت سورية إلى ديمقراطية ولا ديمقراطية ؟!!.. بقلم : غسان يوسف  "رغم استخدامه القبضة الحديدية... تحالفات "خطيرة" قد تطيح بـ"بن سلمان  إعادة فتح ميناء اللاذقية أمام الملاحة البحرية  مصر.. القبض على شخص يدعي بأنه يتكلم مع الله ويحمل رسالة منه إلى السيسي  الدفاع التركية: عملية عفرين انطلقت ويجب تنفيذها بلا تأخير  بوتين يبحث مع مجلس الأمن الروسي التحضير لمؤتمر سوتشي حول سورية  

أخبار عربية ودولية

2017-11-23 16:11:38  |  الأرشيف

المرشد الإيراني يخرج عن صمته ويعلق على "إثارة الحرب"

قال قائد الثورة الإسلامية الإيرانية، آية الله علي خامنئي، إن إيران حققت تقدما هائلا وهي تقف بكل قوة ومنعة في مواجهة جبهة الاستكبار، ولا تأخذ باعتبارات وملاحظات أي أحد في الإعلان عن هذا الموضوع.
وأضاف خامنئي، في كلمة له، لدى استقبال الضيوف المشاركين في مؤتمر "محبو أهل البيت"، أن بلاده تقف بوجه مؤامرة جبهة الاستكبار الرامية إلى إثارة الحرب والصراع بين المسلمين و"سنقدم الدعم والمساعدة أينما كانت هناك حاجة لمواجهة الاستكبار".


وقال خامنئي إن النصر سيكون حليف الجمهورية الإيرانية بوجه تلك المؤامرة، مثلما تم اجتثاث شجرة "داعش" الخبيثة في العراق وسورية، متابعًا: "بالرغم من أن داعش وصل إلى نهايته في العراق وسوريةِ، لكن لا يجب الغفلة عن كيد ومكر الأعداء، لأن أمريكا والصهيونية وذيولهم، لن يكفوا عن معاداة الإسلام وقد يدبرون وينفذون مؤامرة مثل "داعش" وأمثاله في منطقة أخرى.

واعتبر خامنئي أن "المسلمين في مختلف البلدان يشكلون حقيقة فرضت على جبهة الاستكبار والكفر"، مؤكدًا أن "العالم الإسلامي قادر اليوم على الدخول في مواجهة مع الكفر والاستكبار وأن النظام الإسلامي في إيران الذي يسعى لتحقيق الشريعة الإسلامية بالكامل، سيكون وسيلة للنصر على أعداء الإسلام.

وأشار إلى أنه "بالرغم من المؤامرات والضغوط والعقوبات التي مورست على مدى نحو 40 عاما من قبل أمريكا والصهيونية ضد النظام الإسلامي، فإن الجمهورية الإيرانية حققت برعاية الله وعنايته تقدما هائلا وهي تقف بكل قوة ومنعة في مواجهة جبهة الاستكبار ونعلن صراحة أن إيران ستقدم المساعدة أينما كانت ثمة حاجة للتواجد لمواجهة الكفر والاستكبار، ولا تأخذ باعتبارات وملاحظات أي أحد في الإعلان عن هذا الموضوع.

واعتبر قائد الثورة أن القضية الفلسطينية تمثل القضية الأولى للعالم الإسلامي، وقال إن "مفتاح التغلب على العدو، هو القضية الفلسطينية، لأن جبهة الكفر والاستكبار والصهيونية ومن خلال غصب البلد الإسلامي فلسطين، حولته إلى قاعدة للإخلال والنيل من أمن بلدان المنطقة ويجب مواجهة الورم السرطاني إسرائيل".

عدد القراءات : 3422

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *

اكتب الرقم : *
 

 
 
alazmenah.com - All rights reserved 2018
Powered by SyrianMonster - Web services Provider