دمشق    18 / 07 / 2018
مستشار في الكونغرس للعالم: هناك خيانات داخل أروقة الكونغرس  بعد الجنوب لمن القرار  الصحة تطلب سحب الأدوية المحتوية على مادة الفالسارتان  ماذا تعرف عن نشاط وحدة "سييرت متكال" الاسرائيلية؟!  بوتين: الإرهابيون يتحملون مسؤولية سقوط ضحايا مدنيين في سورية  الدفاع الروسية: مستعدون لتنفيذ اتفاقات قمة بوتين-ترامب وتكثيف الاتصالات مع واشنطن حول سورية  بمشاركة الأهالي.. رفع العلم الوطني في بصرى الشام إيذانا بإعلانها خالية من الإرهاب  أنباء عن التوصل لاتفاق لتحرير كامل العدد المتبقي من مختطفي اشتبرق والآلاف من أهالي بلدتي كفريا والفوعة بريف إدلب  بوروشينكو يأمر عسكرييه بوضع حد لـ"الاستفزازات الروسية" في البحر  ماذا سيحدث لبشرتكِ إذا تناولتِ الرمان بشكل دوري؟  توسك: اتفاقيات التجارة الحرة ليست خطرا على الاقتصاد  المجلس الرئاسي الليبي يدعو مجددا لتجاوز الخلافات السياسية لإجراء الانتخابات في موعدها  مستشار الرئيس الإيراني: حان الوقت للتفاوض مع الغرب من دون حضور الولايات المتحدة  مقتل يمني بانفجار قذيفة من مخلفات العدوان السعودي في حجة  كيف سيتعامل أردوغان مع متغيرات المنطقة بما يخدم بلاده؟  ترامب يتجاهل نصائح إدارته "القاسية" تجاه لقائه مع بوتين  قائد عسكري: أمريكا مستعدة لمحادثات مباشرة مع حركة طالبان  اتفاق بين أوروبا واليابان ردا على سياسات واشنطن  ارتفاع عدد ضحايا تحطم مروحية في كوريا الجنوبية إلى خمسة قتلى  إيران تعلن أن لديها أساليب جديدة لبيع النفط  

أخبار عربية ودولية

2017-11-26 15:45:27  |  الأرشيف

صحيفة: أنقرة مترددة من تطبيع العلاقات مع سورية بسبب التنازلات المترتبة

قالت صحيفة "العربي الجديد"، إن روسيا استثمرت تركيا في ما يخص مخاوف الأخيرة على أمنها القومي من حزب العمال الكردستاني "بي كي كي" لصالح الضغط على أنقرة لتطبيع العلاقات مع الحكومة السورية.
ونقلت الصحيفة في مقال لها نقلا عن مصدر تركي مطلع إن هذا الأمر ليس بالجديد، منذ محادثات أستانة 6 التي تناولت منطقة خفض التصعيد في إدلب، والروس يحاولون الضغط لتطبيع العلاقات مع الحكومة السورية، الأمر الذي ما زالت أنقرة تقاومه، على حد تعبير المصدر التركي.

وأشارت الصحيفة إلى أن قمة سوتشي بين تركيا وروسيا وإيران لا يبدو أنها فعلت أي شيء باستثناء تحويل استمرار الرئيس  بشار الأسد في السلطة إلى أمر مفروغ منه، وكذلك زيادة الضغوط على أنقرة لتطبيع العلاقات مع دمشق، تحت ضغط كابوس العمال الكردستاني في سورية، على حد وصف "العربي الجديد".

وبحسب الصحيفة، يرى مراقبون أن الخطوات التركية المقبلة ستعتمد بشكل رئيسي على الموقف الأمريكي ومدى تعاونه مع أنقرة في ما يخص مخاوفها من الجناح السوري للكردستاني.

وأضافت: "بعد ترك الرئيس التركي الباب مفتوحا في وجه التطبيع المستقبلي مع سورية أعاد توجيه انتقادات شديدة لاستمرار تدفق السلاح الأمريكي، معبرا عن رغبته في الحوار مع واشنطن في هذا الأمر".

ويبدو أن الضغوط التركية على واشنطن، في ما يخص شراءها نظام "إس 400" الصاروخي وخرقها نظام التسليح الغربي، لم تنتج حتى الآن أي ثمار في ما يتعلق بدعم واشنطن للكردستاني في سورية.

لكن لا يبدو التطبيع، إن حصل، أمرا سهلا، لأنه سيشبه إعلان هزيمة مبطنا، وسوف يحتاج إلى كثير من الترتيبات والاتفاقات على مختلف الصعد، بما في ذلك عودة اللاجئين السوريين وقضايا أخرى، وربما حصة أنقرة من إعادة الإعمار في سورية.

وأوضحت الصحيفة أنه بينما تبدو الحكومة السورية راغبة بشدة في هذا الأمر، تظهر أنقرة، على الأقل من خلال التصريحات الرسمية، في موقف المتردد، لأسباب كثيرة، يأتي على رأسها التنازلات التي ستضطر إلى تقديمها، إلى جانب التساؤلات المتعلقة بقدرة الدولة السورية على لجم الكردستاني في سورية.

وكذلك فقدان الإدارة التركية لأي أمل في حدوث تجاوب أمريكي معها في ما يخص العمال الكردستاني في سورية.

عدد القراءات : 3526
alazmenah.com - All rights reserved 2018
Powered by SyrianMonster - Web services Provider