دمشق    25 / 04 / 2018
الحرب الباردة  مصر لن ترسل قوات عربية إلى سورية  التلويح بـ«اس 300» يقلق تل أبيب: سندمّر ما يهدّدنا  دي ميستورا: قلق على مصير إدلب  ماكرون «يُسمسر» في واشنطن.. صفقة إقليمية شاملة مع طهران  من دوما إلى لاهاي.. بقلم: ميسون يوسف  ألقى منشورات تحث على التسليم وإلقاء السلاح … الجيش يواصل ضغطه على الدواعش جنوب دمشق  عودة المزيد من العائلات إلى «الزبداني» .. «جيرود» تحتفل بانتصارات الجيش على الإرهاب  مَنْ هم المستفيدون من الإرهاب؟ .. بقلم: د. وفيق إبراهيم  هجوم جديد ضد قاعدة حميميم  الصراع بين اسرائيل وايران.. فتيل الحرب يقترب من الاشتعال  مقتل عشرة أشخاص في حريق بئر نفط إندونيسي  مواجهات عنيفة بين شبّان فلسطينيين وقوات الاحتلال في نابلس  دعوات للتظاهرات اليوم تنديدا باغتيال صالح الصماد ومرافقيه  الجيش السوري يواصل تقدمه جنوب دمشق ويستهدف مقرات المسلحين في الحجر الأسود  في ذكرى الإبادة الأرمنية..بولاديان: مايفعله الساسة الأتراك بالشعب السوري امتداد لما ارتكبوه بحق الشعب الأرمني  ترامب: الاتفاق النووي مع إيران غير معقول وما كان ينبغي إبرامه  دولتان تنقلان سفارتيهما إلى القدس وثلاث دول تبحث المسألة  80 نظاماً داخلياً قيد الدراسة في رئاسة مجلس الوزراء  

أخبار عربية ودولية

2017-12-06 00:10:54  |  الأرشيف

تطورات هامة في قضية حبيب العادلي

سينتظر حبيب العادلي وزير الداخلية الأسبق جلسة 11 كانون الثاني/يناير المقبل لتحدد محكمة النقض مصيره في تنفيذ عقوبة السجن المشدد 7 أعوام في قضية الاستيلاء على أموال الداخلية.
 
وعن موقف طعن العادلي وباقي المتهمين على القضية، كانت نيابة النقض قد أودعت رأيها للمحكمة في تشرين الأول/أكتوبر 2017، وهو رأي استشاري غير ملزم وللمحكمة أن تأخذ به أو لا تأخذ.
 
وأوصت نيابة النقض في تقريرها بقبول طعون جميع المتهمين شكلا وفي الموضوع بنقض الحكم المطعون فيه والإعادة.
 
وأكدت نيابة النقض في مذكرتها على وجوب تسليم العادلي لنفسه قبل الجلسة المحددة للنظر في الطعن في 11 كانون الثاني/يناير 2018.
 
وجاء في نص مذكرة نيابة النقض، سقوط الطعن المقدم ضده إذا لم يقدم نفسه لتنفيذ العقوبة، وهو احتمال سقط حاليا بعد أن تم القبض على العادلي.
 
وقالت النيابة، "إذا لم يقض بالسقوط، فبقبول الطعن المقدم منه، ومن الطاعنين جميعا شكلا، وفي الموضوع بنقض الحكم المطعون فيه والإعادة".
 
هذا وإذا أوصت نيابة النقض بإلغاء حكم السجن المشدد 7 أعوام ضد العادلي والمتهمين الآخرين في تقريرها، وإعادة محاكمتهم من جديد، وإلزامهم برد مبلغ 529 مليون جنيه، قيمة الأموال التي تم الاستيلاء عليها من أموال الداخلية.
عدد القراءات : 3487

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *

اكتب الرقم : *
 

 
 
alazmenah.com - All rights reserved 2018
Powered by SyrianMonster - Web services Provider