دمشق    25 / 04 / 2018
مَنْ هم المستفيدون من الإرهاب؟ .. بقلم: د. وفيق إبراهيم  الصراع بين اسرائيل وايران.. فتيل الحرب يقترب من الاشتعال  مواجهات عنيفة بين شبّان فلسطينيين وقوات الاحتلال في نابلس  الدفاعات الجوية السورية تصنع المعجزة  الجزائر تحكم بالإعدام على رئيس شبكة تجسس إسرائيلية  “صنع في سورية”.. المنتجات السورية في موسكو اليوم  الجيش السوري يواصل معركة تأمين مخيم اليرموك ويقطع الإمداد عن داعش في الحجر الأسود  وحدات الجيش تكثف عملياتها ضد مواقع الإرهابيين جنوب دمشق وتدمر العديد من خطوط إمدادهم ومحاور تحركهم  روحاني: ترامب لا يعرف شيئا في السياسة والقوانين  وحدات الهندسة تعثر على عشرات العبوات الناسفة من مخلفات الإرهابيين في بلدة الرحيبة  ليبرمان يزور واشنطن... لقاء عسكري رفيع بشأن "النووي الإيراني"  الدفاع الروسية: سنزود الجيش السوري قريبا بأسلحة دفاع جوي جديدة  اليمن: 42 غارة للتحالف العربي على 5 محافظات  المالكي يشن هجوما حادا على السعودية ويخاطب القطريين  على طريقتهم وبتوقيتهم.. رجال الجيش العربي السوري يردمون جحور الإرهاب في القلمون الشرقي بعد اجتثاثه من غوطة دمشق الشرقية  قوى الأمن الداخلي تدخل بلدة الرحيبة وسط ترحيب وفرحة الأهالي.. والمسلحون من أهالي البلدة يسلمون أسلحتهم تمهيدا لتسوية أوضاعهم  شمخاني: أي توافق أوروبي أمريكي حول الفترة المحددة في الاتفاق النووي "عدیم القیمة"  غوتيريش يشدد على ضرورة إيجاد طرق جديدة لتحقيق تسوية سياسية في سورية  تشيجوف: واشنطن وبروكسل غير مخولتين بتعديل اتفاق إيران النووي  

أخبار عربية ودولية

2017-12-12 08:39:48  |  الأرشيف

مجلة: واشنطن مرغمة على القبول ببقاء الأسد حتى 2021

 تتجه الإدارة الأمريكية للقبول ببقاء بشار الأسد رئيسا لسوريا، حتى الانتخابات الرئاسية المقبلة المتوقعة عام 2021، بحسب مجلة "نيويوركر" الأمريكية.

وقالت المجلة نقلا عن مسؤولين أمريكيين وأوروبيين، إن "هذا التوجه يعكس الواقع العسكري على الأرض والنجاحات التي حققها حلفاء سوريا وهم روسيا وإيران وحزب الله اللبناني، في تعزيز موقع النظام السوري".

ووفقا للمجلة، فإن واشنطن التي أنفقت أكثر من 14 مليار دولار على حملتها في سوريا منذ عام 2014، يجبرها الواقع على الأرض على القبول ببقاء الأسد في السلطة لأربع سنوات أخرى على الأقل.

وفي حين تسيطر الحكومة السورية على معظم أراضي البلاد وتحكم معظم سكانها، بما في ذلك كبريات المدن مثل دمشق وحلب وحمص وحماة واللاذقية، لم تتسم سياسات المعارضة السورية المدعومة أمريكيا بالفعالية وعاشت حالة من التشرذم والتفتت. وترى المجلة أن مطلب المعارضة تنحي الأسد كشرط مسبق لإحلال السلام أو الانتقال السياسي، يبدو غير واقعي أكثر فأكثر.
وتابعت: "دبلوماسيا باتت واشنطن مهمّشة من قبل الثلاثي القوي المكوّن من روسيا وإيران وتركيا، الذي يقود العملية السلمية حاليا. ومما يدل على ذلك، أن المفاوضات بين السوريين في جنيف تحت رعاية الأمم المتحدة لا تأتي بنتائج ملموسة، وحلت محلها المفاوضات التي يجريها الثلاثي بقيادة موسكو في أستانا، حسب المجلة الأمريكية.

عدد القراءات : 3454
alazmenah.com - All rights reserved 2018
Powered by SyrianMonster - Web services Provider