دمشق    24 / 05 / 2018
مندوب إسرائيل في الأمم المتحدة: إيران أجرت تجربتين لصاروخين باليستيين في يناير الماضي  ترامب: اللقاء مع زعيم كوريا الشمالية لن يتم  صحيفة: خطة ترامب بشأن السعودية والإمارات تتلقى "طعنة في الظهر"  وزير النقل: 20 مليار ليرة خسائر قطارات جنوب دمشق  مصادر إعلامية: تفاصيل عرضين من مصر وقطر إلى إسرائيل  الصين: القرار الأمريكي الأخير يغلق باب التواصل ولا يخدم العلاقات المشتركة  أمريكا تبدأ بنقل المعدات العسكرية إلى أوروبا الشرقية  الجيش يقضي على إرهابيين من "جبهة النصرة" ويدمر عددا من أوكارهم بريف حماة الشمالي الغربي  ميركل: سنواصل احترام الاتفاقية بشأن إيران  هتافات مؤيدة لفلسطين في جامعة أمريكية تحرج سفيرة واشنطن لدى الأمم المتحدة (فيديو)  باتروشيف: وضع أفغانستان أكبر خطر يهدد دول معاهدة الأمن الجماعي  سورية تشارك في منتدى بطرسبورغ الاقتصادي الدولي  كوريا الشمالية: لم نتعاون في المجال النووي مع إيران أو سورية  الأزهر يستنكر ما فعله السفير الأمريكي لدى إسرائيل  بوغدانوف: بإيعاز من الرئيس بوتين... لافرينتيف أجرى مباحثات مع الرئيس الأسد في سورية  الإعلان عن قائمة ليفربول لخوض نهائي دوري الأبطال  الدفاع الروسية: لم تعبر أي منظومة دفاع جوي روسية الحدود الروسية الأوكرانية قط  البيت الأبيض يتخذ قرارا بشأن "ناقل الأسرار" إلى ابن سلمان  "البوليساريو" تحذر المغرب من مواجهة... والجيش يتحرك  مجلس الشعب يناقش أداء وزارة السياحة.. اليازجي: شواطئ مفتوحة ومجانية للمواطنين  

أخبار عربية ودولية

2017-12-12 21:51:44  |  الأرشيف

قيادي في الحراك الجنوبي يحذر التحالف من اللعب بهذه الملفات في اليمن

حذر رائد الجحافي، القيادي في الحراك الجنوبي اليمني، من استخدام الجنوبيين من قبل دول التحالف واستنزافهم لصالح أحد أطراف الصراع اليمني.
 
وقال الجحافي لـ"سبوتنيك"، إن دول التحالف استخدمت الجنوبيين في الحرب ضد خصومها في اليمن، مؤكداً أن الدم الجنوبي هو الذي يجري استنزافه بشكل مستمر، سواء من خلال الزج بهم في جبهات القتال في الشمال، أو من خلال وضعه في مواجهة مباشرة مع الجماعات الإرهابية التي تستهدفهم بصورة شبه يومية من خلال الاغتيالات والتفجيرات وغيرها.
 
واتهم الجحافي، دول التحالف باستغلال ظروف الجنوبيين واختلاق الأزمات ومحاربتهم عن طريق منع الخدمات وافتعال المشاكل الداخلية وضرب مكونات "الثورة الجنوبية".
 
ولفت الجحافي، إلى أنه بعد ثلاث سنوات من الحرب باتت الأمور أكثر وضوحاً وانكشفت خفاياها في الأحداث الأخيرة التي شهدتها صنعاء والتي أظهرت وجود علاقة بين التحالف والرئيس اليمني السابق علي صالح "الذي قاد حربا على الجنوب وعمل على اجتياحه في عام 1994"، مشيراً إلى أن التحالف تدخل بصورة مباشرة في الجنوب وعمل على شن حرب إعلامية واسعة ضد مكونات الحراك الجنوبي وسعى إلى خلق مكون جنوبي جديد يتحالف فيه أتباع صالح وشخصيات جنوبية محسوبة على الحراك الجنوبي.
 
وأوضح الجحافي، أن التحالف لا يزال حتى اليوم يعمل من خلال استخدام قيادات عسكرية جنوبية لتحشيد الآلاف من الشباب الجنوبي والزج بهم في معارك مع "الحوثيين" ليصل عدد الجنوبيين الذين سقطوا في تعز والمخاء والبقع وغيرها أكثر من عدد الذين سقطوا في المعارك التي دارت في الجنوب، بينما الوحدات العسكرية الخاضعة للجنرال علي محسن الأحمر تحتفظ بقوتها البشرية والمسلحة في أكثر من سبعة ألوية تتمركز في وادي حضرموت بالإضافة إلى وحدات عسكرية كبيرة تنتشر في كل من عدن وشبوه وحضرموت وغيرها.
 
وختم الجحافي، أن دول التحالف العربي وتحديداً الإمارات والسعودية ستتحملان المسؤولية الأخلاقية والتاريخية لأنها استخدمت الجنوبيين وزجت بهم في معارك خاسرة لصالح الشمال بعيداً عن أي مصالح للجنوب، داعياً في نفس الوقت من أسماهم الجنوبيين الشرفاء إلى إعادة مراجعة سياستهم ولملمة صفوف الحراك والمقاومة الجنوبية الوطنية "لفرض سيطرة حقيقية على أراضي الجنوب والاستعداد لمواجهة الوحدات العسكرية الشمالية المتواجدة في وادي حضرموت" لفرض أمر واقع أمام الجميع والاستعداد لإعلان استقلال الجنوب ودون هذا سيضيع الجنوب.
عدد القراءات : 167
alazmenah.com - All rights reserved 2018
Powered by SyrianMonster - Web services Provider