دمشق    19 / 08 / 2018
أردوغان: لن نستسلم لمن حوّلنا لهدف استراتيجي  سورية تعرض بيع الكهرباء ولبنان يوافق.. ومخاوف تثير السوريين من عودة التقنين!!  طبول الحرب تقرع في إدلب… الجيش السوري يحشد وتوقعات بهجوم قريب!  إدلب.. المعركة الكبرى.. بقلم: عمار عبد الغني  المواجهة الإيرانية – الأميركية.. اقتصادياً.. بقلم: سركيس أبو زيد  هل يُعلن ترامب البقاء في سوريا لخنق تركيا؟  بيسكوف: بوتين وميركل بحثا الملف السوري بشكل مفصل  انتشال 7 جثث لمهاجرين غيرشرعيين قبالة سواحل صفاقس التونسية  توجيه تهمة الشروع بالقتل لمنفذ الهجوم أمام البرلمان البريطاني  في 22 آب .. إيران ستفاجئ العالم  واشنطن تتحرك على خط التكتلات العراقية، فما هي رسائلها لبغداد وطهران؟  غداً أولى رحلاتها .. فلاي بغداد أول شركة طيران عربية على أرض مطار دمشق الدولي  الجولاني لا علاقة له بالجولان وحريق إدلب ينتظر إشعال الفتيل!  وزير العدل من طرطوس يُوضح قضية الشاب المُتهم باغتصاب 14 طفلاً  اتفاقية جديدة بين قطر وتركيا لإسعاف الاقتصاد  واشنطن تعيّن سفيرها الأسبق في العراق مستشارا لشؤون التسوية السورية  وحدات من الجيش تدمر أوكارا وتجمعات لإرهابيي "جبهة النصرة" في ريف حماة الشمالي  ترامب واللاجئون السوريون يقلّصون المسافة بين بوتين وميركل  فتح: "صفقة القرن" لن تمر في غزة  

أخبار عربية ودولية

2017-12-13 19:12:59  |  الأرشيف

البيان الختامي للقمة الإسلامية الطارئة يدعو إلى تدويل رعاية عملية السلام

دعا البيان الختامي لقمة منظمة التعاون الإسلامي إلى تدويل رعاية عملية السلام رداً على قرار الرئيس الأمريكي دونالد ترامب اعتبار القدس عاصمة لإسرائيل.
وذكر البيان الختامي للقمة الاستثنائية لمنظمة التعاون الإسلامي نشره الموقع الرسمي أن القمة الاستثنائية الإسلامية تطالب الولايات المتحدة الأمريكية بإلغاء قرارها الاعتراف بالقدس عاصمة لإسرائيل وتعلن إدانتها ورفضها للقرار ولقرار نقل السفارة الأميركية إلى القدس.
فيما دعا البيان الختامي للقمة الأطراف الدولية الفاعلة إلى رعاية مسار سياسي متعدد الأطراف يهدف إلى إطلاق عملية سلام ذات مصداقية برعاية دولية تهدف كذلك إلى تحقيق السلام القائم على حل الدولتين.
 
وأضاف البيان الإدارة الأمريكية تتحمل المسؤولية الكاملة عن جميع تداعيات عدم التراجع عن هذا القرار غير القانوني واعتبرته بمثابة إعلان عن انسحاب الإدارة الأمريكية من ممارسة الدور الذي كانت تضطلع به في رعاية السلام كما اعتبرته مكافأة لإسرائيل على تنكرها للاتفاقات وتحديها للشرعية الدولية.
 
وطالبت القمة الدول الأعضاء بالمنظمة إلى تفعيل قيود سياسية واقتصادية على الدول والمسؤولين والبرلمانات والشركات والأفراد الذين يعترفون بضم إسرائيل لمدينة القدس الشريف أو يتعاملون مع أي إجراءات غايتها ترسيخ الاستعمار الإسرائيلي للأرض الفلسطينية المحتلة.
 
من جانبه أكد الأمين العام للمنظمة يوسف بن أحمد العثيمين أن الوقت الراهن يكتسب أهمية، أكثر من أي وقت مضى للاعتراف بدولة فلسطين وبذلك تجدد المنظمة دعوتها لدول العالم التي لم تعترف بعد بدولة فلسطين أن تبادر بالاعتراف بها الآن دعماً لأسس السلام القائم على رؤية حل الدولتين والتزاماً صادقاً بتحقيق العدالة، وصوناً لقرارات الشرعية الدولية.
 
واختتمت القمة الاستثنائية لمنظمة التعاون الإسلامي أعمالها في اسطنبول التركية بمؤتمر صحافي جمع العثيمين والرئيس التركي رجب طيب أردوغان والرئيس الفلسطيني محمود عباس.
 
 
عدد القراءات : 197
alazmenah.com - All rights reserved 2018
Powered by SyrianMonster - Web services Provider