دمشق    21 / 01 / 2018
الوليد بن طلال يقدم عرضاً للسلطات السعودية مقابل الإفراج عنه  محتجون يحتشدون في الأردن احتجاجاً على زيارة نائب الرئيس الأمريكي  السيسي يبحث مع بنس قرار ترامب نقل السفارة الأمريكية إلى القدس  نتنياهو يشكر الولايات المتحدة لدورها في حل الأزمة الدبلوماسية مع الأردن  السيسي يدعو الولايات المتحدة إلى متابعة دورها في عملية السلام بالشرق الأوسط  أنصار الله تقصف قوات سودانية شمال غربي اليمن  موسكو أخلت 10 أشخاص لتلقي العلاج.. و«خلية اغتيالات» تشعل توتراً بين الميليشيات … الجيش يدمر منصات إطلاق صواريخ في الغوطة الشرقية  «إيروورز»: أعداد المدنيين الذين سقطوا بغارات «التحالف» ارتفعت أضعافاً العام الماضي  «قسد» تخرج دفعتين من «حرس الحدود»! «القومي الاجتماعي» في سورية: الشعب سيقاوم أي قوة لا شرعية  الأردن: لن نتحمل مسؤولية إدخال مساعدات إلى «الركبان»  الشمال السوري بين احتلالين: عندما يرفض الانفصاليون «حضن الوطن»  عمال «دفن الموتى» يطالبون بتصنيف عملهم من الأعمال الخطرة  انخفاض أخطاء القضاة من 50 إلى 15 بالمئة  طوق إسرائيلي- سعودي على عنق مصر!  سنة لترامب في البيت الأبيض.. بقلم: جهاد الخازن  أميركا ستبقى في سورية إلى أن تُجْبَر على الخروج… بالقوة  الشرطة الإسرائيلية بصدد التوصية باتهام نتنياهو بالفساد  الوليد بن طلال ضرب عقيداً سعودياً يحقق معه  الرقصة الأخيرة في سورية.. بقلم: نبيه البرجي  

أخبار عربية ودولية

2017-12-15 01:07:28  |  الأرشيف

إيران: إقرارنا بيان قمة اسطنبول لا يعني اعترافنا بالكيان الصهيوني

 أكدت إيران أنها تحفظت على بعض فقرات البيان الختامي لقمة منظمة التعاون الإسلامي الأخير في اسطنبول، التي عقدت يوم الأربعاء ردا على اعتراف الولايات المتحدة بالقدس عاصمة "لإسرائيل".
 

وقال المتحدث باسم الخارجية الإيرانية، بهرام قاسمي، في مؤتمر صحفي،  إن "طهران قدمت تحفظها رسميا وبشكل خطي للأمانة العامة لقمة اسطنبول"، موضحا أن المشكلة كانت تكمن في أن بعض الفقرات من البيان تحدثت عن "الكيان الصهيوني المحتل" عن دولة.

وشدد قاسمي على أن دعم إيران للبيان الختامي للقمة "لا يعني على الإطلاق اعترافها بالكيان الصهيوني الغاصب والمصطنع".

من الجدير بالذكر أن قمة استثنائية لمنظمة التعاون الإسلامي عقدت حول قضية القدس في اسطنبول الأربعاء بمشاركة ممثلين عن 48 دولة، بينهم 16 زعيما على مستوى رؤساء أو ملوك أو أمراء.

وطالب البيان الختامي للقمة جميع دول العالم بالاعتراف بالقدس الشرقية المحتلة، عاصمة لدولة فلسطين.

وعقدت القمة بدعوة  من الرئيس التركي، رجب طيب أردوغان، ردا على إعلان نظيره الأمريكي، دونالد ترامب، يوم 6 ديسمبر/كانون الأول الاعتراف بالقدس عاصمة "لإسرائيل" وبدء نقل سفارة بلاده من "تل أبيب" إلى المدينة المقدسة، في مخالفة لجميع القرارات الدولية حول هذه القضية.

عدد القراءات : 3468

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *

اكتب الرقم : *
 

 
 
alazmenah.com - All rights reserved 2018
Powered by SyrianMonster - Web services Provider