دمشق    20 / 07 / 2018
البشير أمام السيسي: يهمنا علاقات استراتيجية مع مصر بعد إضاعة سنوات في قضايا أخرى  السيسي: زيارتي إلى السودان في إطار السعي لدعم المصالح الاستراتيجية للبلدين في كافة المجالات  دخول الحافلات إلى قرية أم باطنة بريف القنيطرة لنقل الإرهابيين الرافضين للتسوية إلى شمال سورية  ترامب يكلف مساعده بدعوة بوتين لزيارة واشنطن هذا الخريف  مدير المخابرات الأمريكية: لا أعلم ما حدث خلال اجتماع ترامب وبوتين  زعيم تحالف الفتح: عجزنا عن توفير الحياة الكريمة للعراقيين  فلسطينيون يهدمون منازلهم لحرمان مستوطنين من سكناها  مقتل 14 مدنيا في غارة جوية شمالي أفغانستان  مفوضية الانتخابات العراقية: انتهاء عملية العد والفرز في محافظة الأنبار  الرئيس الجورجي: التعاون بين جورجيا و"الناتو" يخدم أمن المنطقة واستقرارها  كوبا: مستمرون بدعم سورية في حربها ضد الإرهاب  الخارجية الروسية: التعديلات اليابانية حول جزر الكوريل تتعارض مع الاتفاقيات بين الدولتين  مصادر: توقعات بخروج 1500 مسلح اليوم ضمن اتفاق القنيطرة  الرئاسة التركية تدين قانون "القومية" الإسرائيلي  الرئيس عباس: القدس عاصمة فلسطين ولا سلام واستقرار دونها  روسيا والصين تعرقلان طلبا أمريكيا بمنع تصدير مشتقات النفط إلى بيونغ يانغ  ترامب يرفض اقتراح بوتين حول تنظيم استجواب للمواطنين على أساس متبادل  ترامب: "الجبل الأسود" سيجرنا إلى حرب عالمية ثالثة  روسيا تأخذ بالاعتبار خطط بولندا لنشر فرقة أمريكية على أراضيها  اليمن... 8 قتلى و5 جرحى في غارة للتحالف على صعدة  

أخبار عربية ودولية

2017-12-17 15:27:27  |  الأرشيف

نتنياهو يعلق على مشروع القرار المصري بشأن القدس

أشاد رئيس الوزراء "الاسرائيلي" بنيامين نتانياهو، بالرئيس الأميركي دونالد ترامب وإدارته لرفضه جهود الأمم المتحدة لإدانة "إسرائيل".
 

وذكرت صحيفة "تايمز أوف "إسرائيل"  أن نتنياهو كان يشير إلى مشروع قرار مجلس الأمن الذى قدمته مصر، لتقويض اعتراف الولايات المتحدة بالقدس عاصمة "لإسرائيل"، الذي من المتوقع أن تستخدم واشنطن حق الفيتو في رفضه.

وأشاد نتنياهو، في اجتماعه بمجلس الوزراء الأسبوعي، بالرئيس الأمريكي لقيادته وتصميمه في الدفاع عن "إسرائيل".

كما أشاد نتانياهو، في كلمته أمام مجلس الوزارء، أيضا بنائب الرئيس الأمريكي مايك بنس، الذى من المقرر أن يزور "إسرائيل" في وقت لاحق من هذا الاسبوع. ووصفه بأنه "صديق عظيم "لإسرائيل" والقدس.

وكانت مصر قدمت مشروع قرار لمجلس الأمن يطالب بإلغاء قرار الرئيس ترامب بالاعتراف بالقدس عاصمة "لإسرائيل".

ويطالب مشروع القرار المصري "جميع الدول بالامتثال لقرارات مجلس الأمن المتعلقة بمدينة القدس"، ولكنه لا يذكر الرئيس ترامب أو الولايات المتحدة على وجه التحديد.

 

ويؤكد مشروع القرار المكون من صفحة واحدة على أن "أي قرارات أو إجراءات تهدف إلى تغيير طابع القدس أو وضعها أو تكوينها الديمغرافي ليس له أي أثر قانوني، تعتبر لاغية وباطلة ويجب إلغاؤها امتثالا للقرارات ذات الصلة مجلس الأمن". كما يوجه مشروع القرار تعليمات إلى الدول الأعضاء بعدم إقامة بعثات دبلوماسية في القدس.

ويقول دبلوماسيون إن مشروع القرار يحظى بتأييد واسع، على الرغم من احتمال أن تستخدم واشنطن حق الفيتو ضده.

ويحتاج قرار مجلس الأمن الدولى إلى تسعة أصوات لصالحه، وعدم استخدام أي من الأعضاء الدائمين بالمجلس، وهم "الولايات المتحدة وفرنسا وبريطانيا وروسيا والصين" حق الفيتو.

وكان مجلس الأمن الدولي قد أصدر قرارا، في ديسمبر/ كانون الأول من العام الماضي، يؤكد أنه "لن يعترف بأي تغييرات على خطوط 4 يونيو 1967 بما في ذلك ما يتعلق بالقدس، عدا تلك التي يتفق عليها الطرفان من خلال المفاوضات".

وتمت الموافقة على هذا القرار بأغلبية 14 صوتا وامتنعت إدارة الرئيس الأمريكي السابق باراك أوباما عن التصويت.

وأشادت نيكي هيلي سفيرة واشنطن في الأمم المتحدة بقرار ترامب بوصفه "الشيء العادل والسليم الذي ينبغي فعله".

وقال داني دانون، السفير "الإسرائيلي" لدى الأمم المتحدة، في بيان له "لن يغير تصويت أو نقاش الحقيقة الواضحة بأن القدس عاصمة "إسرائيل".

عدد القراءات : 3491
alazmenah.com - All rights reserved 2018
Powered by SyrianMonster - Web services Provider