دمشق    21 / 06 / 2018
سيناء 2018" مستمرة.. الجيش المصري يعلن تصفية 32 إرهابياً  المحكمة الاتحادية العراقية: إعادة فرز الأصوات يدويا لا يتعارض مع الدستور  العراق متفائلة وواثقة من توصل "أوبك+" إلى اتفاق  البرلمان الأوكراني يصادق على قانون رئاسي يعزز سعي الانضمام إلى الناتو  لافروف: تقارب موسكو وواشنطن خير للعالم أجمع  بعد فراغ قرابة عامين … معاون وزير جديد لشؤون الإيرادات العامة في «المالية»  إيران ترسل حاملة مروحيات ومدمرة إلى مضيق باب المندب  الأوقاف: السلطات السعودية تحرم السوريين من أداء فريضة الحج للسنة السابعة  الأمين العام للأمم المتحدة: اللجنة الدستورية السورية تتشكل قريبا  رئيس كوريا الجنوبية: بيونغ يانغ تقوم بإجراءات حقيقية لنزع السلاح النووي  أنقرة: المقاتلون الأكراد سينسحبون من منبج مطلع يوليو/تموز المقبل  التعليم العالي توافق على تسوية أوضاع طلاب الجامعات والمعاهد المحررين من المناطق المحاصرة  وزيرة الدفاع الفرنسية: مواقف ترامب تثير الشك  غارة اسرائيلية تستهدف مطلقي "الحارقات" جنوب قطاع غزة  "أوبك" تقترب من اتفاق على زيادة إنتاج النفط  ميركل: لن نشارك في إعادة إعمار سورية والعراق ما لم يتحقق فيهما الحل السياسي  مونديال 2018: التعادل يحكم موقعة الدنمارك وأستراليا  مونديال 2018: فرنسا تتأهل وتنهي مغامرة بيرو بعرض ضعيف  سورية تشارك باجتماع الجمعية البرلمانية للبحر المتوسط ومفوضية حقوق الإنسان  

أخبار عربية ودولية

2018-01-02 19:17:09  |  الأرشيف

عريقات: الإملاءات تعدم أي فرصة لتحقيق السلام

أكد أمين سر اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية، صائب عريقات، أن إقرار الكنيست "الإسرائيلي" قانون القدس الموحدة واعتراف الرئيس الأميركي دونالد ترامب بها عاصمة "لإسرائيل" بمثابة إعدام لعملية السلام.
 
وقال عريقات خلال لقاءه القنصل البريطاني العام، فيليب هول، والقنصل السويدي العام آن صوفي، وممثل اليابان لدى دولة فلسطين تاكاشي أوكابو وممثل النرويج لدى دولة فلسطين هيلده هارلدستاد إن "التخلي عن السلام والمفاوضات واستبدالها بسياسة فرض واقع الاحتلال والإملاءات يعتبر تنفيذ حكم بإعدام أي فرصة لتحقيق السلام والحكم على شعوب المنطقة باستمرار دوامة العنف والتطرف وإراقة الدماء".
 
وشدد عريقات على أن الإجماع الدولي الرافض لهذه السياسات الأميركية - "الإسرائيلية" الخطيرة والمدمرة لخيار الدولتين، مطالب بمواجهة وإسقاط قرار ترامب بشأن القدس والبدء الفوري من مساءلة ومحاسبة سلط "إسرائيل" انتصاراً للقانون الدولي والشرعية الدولية وتحقيق السلام القائم على مبدأ الدولتين على حدود 1967 وبما يضمن إقامة دولة فلسطين المستقلة بعاصمتها القدس الشرقية على حدود الرابع من حزيران عام 1967 وحل قضايا الوضع النهائي كافة وعلى رأسها قضية اللاجئين والأسرى استناداً لقرارات الشرعية الدولية ذات العلاقة.
 
وتابع مؤكداً أن لغة قوة القانون وحل الصراعات بالطرق السلمية وضمان العدالة انتصرت على الدوام على لغة القوة وفرض الإملاءات وغطرسة القوة.
 
وكان الكنيست "الإسرائيلي" قد أقر، الليلة الماضية، تعديلا على  قانون أساس القدس عاصمة "إسرائيل" وينص على حظر التفاوض على مدينة القدس أو التنازل عن أي أجزاء منها أو تقسيمها في أي تسوية مستقبلية مع الفلسطينيين.
 
كما ينص على أن أي تغيير بالسيادة القانونية والسياسية في أحياء القدس يتطلب مصادقة 80 عضوا في الكنيست، أي موافقة ثلثي نوابه البالغ عددهم 120 نائبا.
عدد القراءات : 3732
alazmenah.com - All rights reserved 2018
Powered by SyrianMonster - Web services Provider